عرض مشاركة واحدة

خادم انوار العتره
عضو مجتهد

رقم العضوية : 14685
الإنتساب : Nov 2013
الدولة : بغداد - عراق
المشاركات : 67
بمعدل : 0.03 يوميا
النقاط : 91
المستوى : خادم انوار العتره is on a distinguished road

خادم انوار العتره غير متواجد حالياً عرض البوم صور خادم انوار العتره



  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : ميزان مصباح الهدى وسفينة النجاة ( عاشوراء ) ميزان مصباح الهدى وسفينة النجاة ( عاشوراء )
افتراضي البكاء على الحسين - عليه السلام -
قديم بتاريخ : 31-Oct-2014 الساعة : 11:55 AM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم



بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد
من بركات الشعائر الحسينيه . هو انتقالك وانت تحضر تلك المجالس الحسينيه الى حاله من السمو الروحي .
تجد روحك تعيش اجواء ملئها الحزن نتيجة المصاب الاليم لاهل بيت النبوه - - وتجد روحك تتفاعل مع ملحمة البطوله التي جسدها اثنان وسبعون بطل باعوا الدنيا والاهل والاوطان من اجل نصرة دين الله . وخليفته في الارض سبط الرسول وابن بنت نبيه .
شئت ام ابيت تذرف الدموع وبغزارة . وكأنك تعيش الحدث الان والمصاب يتراءى امام عينيك .
اعلم يا اخي كل الدموع مؤلمه ولها نتائج سيئه الا الدمعه على مصاب الحسين - - فانها راحه لانفسنا وارواحنا تشعر بها بلذه خاصه وسمو وراحه وانبساط . من خلالها نعرف بان بكائنا على الحسين - - لا لحاجة الحسين - - لبكائنا . اتضح البكاء هو لنا لتطهير انفسنا وسمو ارواحنا ونقلنا الى اجواء روحانيه الاهيه نتذكر فيها ايام الله . هذا كرم الله للحسين - - ان يبقى داعيا الى دين الله الى يوم القيامه . فكل عام يمر هناك شهر خاص للامام الحسين - - يدعوا الامه بل الانسانيه جمعاء الى دين الله والالتزام بشريعته .
ارادوا قتل الدين ومحو اثره فحملوا الرؤوس على الرماح من بلد الى بلد وتناسوا ان عبق رياح ونسمات دم الشهداء ودم الامام الشهيد الحسين - - انتقل في الاثير وبقى خالدآ ببقاء ذرات الهواء التي حملت عقيدة ودين وتضحيات وصمود ووفاء ونكران الذات والشهوات الدنيويه من اجل المبادىء والقيم والحريه ونصرة دين الله .
انهم احياء عند ربهم يرزقون نجدهم كلما ذكرنا احدهم تحمل لنا نسمات الرياح عبق ذلك الدم والقيم الانسانيه والبطوليه لنجد انفسنا نعيش معهم تلك اللحظات العصيبه على البشر وليس عليهم فتذرف ادمعنا وترتفع اهاتنا لكي يغذوا ارواحنا ويريحوا انفسنا التي غفلت طيلة السنه عن امر الله وشغلتنا شهواتنا ورغباتنا في الدنيا . ما اكرمكم من شهداء . وما اعظمك من داعي لله حتى في حزنك راحه لنا وسموا ارواحنا ونور يقربنا الى الله .
ان مشيئة الله وأمره في الروح ان تكون أسيره في هذا الجسد لفتره محدوده ( وهي الدنيا ) وجعل لهذه الروح أنسآ في هذا الجسد هو ( الصلاه , الصوم , الدعاء , العلم ) . فما بالك بغذاء الروح وهو البكاء على سيد الشهداء - - فانه الغذاء الاسرع لرفع الروح الى اعلى الدرجات ورفع المقامات وتزكيتها لانه اقامه لشعيره من شعائر الله .
على ان نحافظ عليها اثناء شهر محرم وبعدها . وان اصحاب السير والسلوك ينالون ببركة الامام الحسين - - في هذا الشهر ومن خلال اقامة الشعائر الحسينيه مقامات اعلى .
لا تسالني بعدها ايها المخالف لماذا تبكي بعد الف واربعمائة سنه على سيد شباب اهل الجنه وانه يتنعم بالجنه . اني ابكي لكي اغذي روحي وارتفع بها الى سماء القرب الالهي بفضل البركه والكرم الذي وهبه الله الى منقذ الامه ومرجعها الى دين وشريعة جده - صل الله عليه واله - وان ابواب السماء تفتح ورحمت الله تنزل لاهل الارض الذين يقيمون تلك الشعائر اكرامآ للذي خلده الله ليكون داعيا ومذكرآ للامه والعالم بالدين الاسلامي الى يوم القيامه .
السلام على الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين .
والحمد لله رب العالمين .


توقيع خادم انوار العتره

اقترب من الله ....ثمة حياة جميله انت لا تراها

*****************************************
اياك ان تدل الناس على طريق الله
ثم تفقد انت الطريق ..................
*****************************************
يا ابا صالح ادركني



رد مع اقتباس