منتديات موقع الميزان - عرض مشاركة واحدة - ارجوزة في الزهراء ومحاوره
عرض مشاركة واحدة

سليلة حيدرة الكرار
الصورة الرمزية سليلة حيدرة الكرار
مشرفة
رقم العضوية : 3576
الإنتساب : Jan 2009
الدولة : جنة الإمام الحسين عليه السلام
المشاركات : 3,167
بمعدل : 0.74 يوميا
النقاط : 269
المستوى : سليلة حيدرة الكرار is on a distinguished road

سليلة حيدرة الكرار غير متواجد حالياً عرض البوم صور سليلة حيدرة الكرار



  مشاركة رقم : 4  
كاتب الموضوع : الجشي المنتدى : ميزان شعراء أهل البيت صلوات الله عليهم
افتراضي
قديم بتاريخ : 14-May-2012 الساعة : 05:29 AM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


السلام على جوهرة العصمة وفريدة الرحمة سيدتنا ومولاتنا الزهراء وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم بظهور قائمهم والعن أعدائهم لعنة دائمة إلى يوم الدين

لك الهنا عن هذه الابيات & في البضعة الزهراء للممات
لاشك في نيلك للشفاعة & لأنها السيدة المطاعة
والأمر يوم الحشر للزهراء & تلتقط المؤمن من رمضاء
وهي لهذا سميت بفاطمة & تفطمنا من شر نار حاطمه
تلتقط المؤمن منها مثلما & يلتقط الطير حبوبا واسما
... فهي من الانوار نور الباري & واشتقت الاسم من الاسرار
فوضهاالله على كل الورى & ليعرف المؤمن سرا قد جرى
وقد أفاضت في على العلياء & مراتب الرفعة في الجوزاء
سمت على الجوزاء والسماك & تجاوزت حتى على الاملاك
فلانجوم في السما تليها & ولامن الاملاك من يمليها
يعجز كل الخلق عن سناها & وبارئ الاكوان من صفاها
من اهتدى للنيل من عطاها & نال المنى وحاز من رضاها
فالانبياء استذكروا الاقواما & بمالنا من نورها الاعظاما
غرة أنوار البتول الطاهره & على جبين آدم لي ساطعة
ماسجدت لآدم الاملاك & بل نورها الساطع والملاك
وقد سراذا النور نور العظمه & وكانت الزهراء اسمى كلمه
لولاك يازهراء الاستغفار & من آدم لم يرتضي الجبار
ان رضاك الفخر اذ رضاه & مقترن بما ترين مذ سواه
وهكذا كل النبيين اقتدوا & بآدم حيث النبيون اهتدوا
ياعلة الايجاد في الوجود & هل توصف العلة بالحدود

شاعرنا الفاضل الجشي :

ما أجمل هذه التراتيل الفاطمية فآياتها أكثر من أن تحصى


وسبر أغوارها بحر نوري من أنوار مولاتنا فاطمة


مبارك لكم ميلاد الطهر ومحور هذا الكون

شملنا الله وإياكم بألطاف مولاتنا ونسأله تعالى أن يرزقنا ويرزقكم زيارتها في الدنيا وشفاعتها في الأخرة


نسألكم الدعاء لنا ولوالدينا

توقيع سليلة حيدرة الكرار

تركت الخلق طـراً في هـواك
وأيتمت العيــال لــكي أراك
فلـو قطعتني في الحب إربــا
لمـا مـال الفــؤاد إلى سواك



رد مع اقتباس