نــداء الحـــــج - منتديات موقع الميزان
موقع الميزان السلام عليك أيتها الصدِّيقة الشهيدة يا زهراء السيد جعفر مرتضى العاملي
يا مُمْتَحَنَةُ امْتَحَنَكِ اللهُ الَّذي خَلَقَكِ قَبْلَ اَنْ يَخْلُقَكِ، فَوَجَدَكِ لِمَا امْتَحَنَكِ صابِرَةً، وَزَعَمْنا اَنّا لَكِ اَوْلِياءُ وَمُصَدِّقُونَ وَصابِرُونَ لِكُلِّ ما اَتانا بِهِ اَبُوكِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَاَتى بِهِ وَصِيُّهُ، فَاِنّا نَسْأَلُكِ اِنْ كُنّا صَدَّقْناكِ إلاّ اَلْحَقْتِنا بِتَصْديقِنا لَهُما لِنُبَشِّرَ اَنْفُسَنا بِاَنّا قَدْ طَهُرْنا بِوَلايَتِكِ بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ * ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ * صَدَقَ اللّهُ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ – منتديات موقع الميزان للدفاع عن الصدِّيقة الشهيدة فاطمة الزهراء صلوات الله عليها – منهاجنا الحوار الهادف والهادئ بعيداً عن الشتم والذم والتجريح ولا نسمح لأحد بالتعرض للآخرين وخصوصاً سب الصحابة أو لعنهم وهذا منهاج مراجعنا العظام والعلماء الأعلام حفظ الله الأحياء منهم ورحم الماضين
 
اضغط هنا
اضغط هنا اضغط هنا اضغط هنا
اضغط هنا
عداد الزوار
العودة   منتديات موقع الميزان .: الأرشــــيـف :. ميزان الحج والعمرة وزيارة المعصومين (ع)
ميزان الحج والعمرة وزيارة المعصومين (ع) { وَأَذِّن فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالاً وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ }

إضافة رد
كاتب الموضوع منتظرة المهدي مشاركات 4 الزيارات 1848 انشر الموضوع
   
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع

منتظرة المهدي
عضو
رقم العضوية : 421
الإنتساب : Sep 2007
الدولة : طيبة الطيبة
المشاركات : 5,448
بمعدل : 1.14 يوميا
النقاط : 0
المستوى : منتظرة المهدي is on a distinguished road

منتظرة المهدي غير متواجد حالياً عرض البوم صور منتظرة المهدي



  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : ميزان الحج والعمرة وزيارة المعصومين (ع)
Post نــداء الحـــــج
قديم بتاريخ : 23-Nov-2008 الساعة : 01:17 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


اللهم صلى على محمد وآل محمد وعجل فرجهم

نداء الحج


ومنذا أن أطلق القرآن نداء الحج، انطلق الحجيج يلبي، ويستجيب للنداء... ويردد هتاف الحب، والإخلاص، والوفاء لله سبحانه: (لَبَّيكَ اللهم لَبَّيكَ... لَبَّيكَ لا شريك لك لَبَّيكَ... إن الحمد والنعمة لك والملك، لا شريك لك لَبَّيك.

وهكذا كان نداء محمدص الذي علمه أمته.. نداء تطلقه القلوب المستجيبة لنداء الله.. لتعلن عن ولائها، وصدق توجهها، متحدية المتاعب والمشاق، حباً لله، وشوقاً إلى ارتياد أرض المقدسات، ومواطن التعبير عن الاخلاص لله.

فالملبي يردد ضمن جمع الحجيج ـ لَبَّيكَ اللهم لَبَّيكَ، استجبت اللهم لنداءك وأمرك وحضرت بين يدي رحمتك، حبا لك، واخلاصاً. فأنت الواحد الذي ملك مني نفسي، ومشاعري، وحياتي... فلا شيء غيرك يمكن أن يحول بيني، وبين الوصول اليك... إنك شرفتني وأحببتني، ودعوتني للحضور بساحة رحمتك.. وكيف لا استجيب لك... ؟!.

أليس الخلق والملك لك ... ؟!.

ألست صاحب النعم الذي يستحق الشكر والحمد... ؟!.

ألست المدين لك.. الذي يلهج بحمدك والثناء عليك والتعظيم لك... ؟!

ها أنا قد حضرت بين يديك... وقد تركت كل ما خولتني ورائي... من الأهل والمال والجاه والمتع واللذات،.. سعيا لرضاك، ووفوداً عليك، وشوقاً إليك.. فتقبلني اللهم بأحسن قبولك، وأجب دعائي، وأكرم وفادتي عليك، وأجر فراري من الذنب إليك.

* روي عن الإمام زين العابدين علي بن الحسين بن أبي طالبع انه لما رجع من الحج استقبله أحد الحجاج (الشبلي)، فقال له الإمام حججت يا شبلي؟. قال: نعم يا ابن رسول الله، فقال : أنزلت الميقات وتجردت عن مخيط الثياب واغتسلت؟!.. قال: نعم. قال : فحين نزلت الميقات نويت أنك خلعت ثياب المعصية، ولبست ثوب الطاعة؟ قال: لا.

قال : فحين تجردت عن مخيط ثيابك نويت أنك تجردت عن الرياء والنفاق والدخول في الشبهات؟ قال: لا.. قال : فحين اغتسلت نويت أنك اغتسلت من الخطايا والذنوب؟ قال: لا.. قال : فما نزلت الميقات، ولا تجردت عن مخيط الثياب، ولا اغتسلت.

ثم قال : حين تنظفت وأحرمت، وعقدت الحج نويت أنك تنظفت بنور التوبة الخالصة لله تعالى؟ قال: لا.

قال : فحين أحرمت نويت أنك حرّمت على نفسك كل محرّم حرّمه الله عزوجل قال: لا.

قال : فحين عقدت الحج نويت أنك قد حللت كل عقد لغير الله؟ قال: لا.

قال له : ما تنظفت، ولا أحرمت ولا عقدت الحج.

ثم قال له: أدخلت الميقات وصليت ركعتي الإحرام ولبيت؟؟ قال: نعم قال ع فحين دخلت الميقات نويت أنك بنية الزيارة؟ قال: لا.

قال : فحين صليت الركعتين نويت أنك تقربت إلى الله بخير الأعمال من الصلاة، وأكبر حسنات العباد؟. قال: لا.

قال له : ما دخلت الميقات ولا لبيت، ثم قال له: أدخلت الحرم، ورأيت الكعبة وصليت؟. قال: نعم.

قال : فحين دخلت الحرم نويت أنك حرّمت على نفسك كل غيبة تستغيبها المسلمين من أهل ملة الإسلام؟ قال: لا. قال : فحين وصلت مكة نويت بقلبك أنك قصدت الله؟ قال: لا. قال فما دخلت الحرم، ولا رأيت الكعبة، ولا صليت...

ثم قال : طفت بالبيت، ومسست الأركان وسعيت؟ قال، نعم، قال : فحين سعيت نويت أنك هربت إلى الله، وعرف ذلك منك علام الغيوب؟ قال: لا.

قال ع: فما طفت بالبيت، ولا مسست الأركان، ولا سعيت.

ثم قالع له: صافحت الحجر ووقفت بمقام إبراهيمع، وصليت به ركعتين: قال: نعم، فصاحع صيحة كاد يفارق الدنيا بها ثم قالع آه. آه. وقال : من صافح الحجر الأسود فقد صافح الله تعالى، فانظر يا مسكين ولا يضيّع أجر ما عظم حرمته، وتنقض المصافحة بالمخالفة وقبض الحرام، نظير أهل الآثام. ثم قال : نويت حين وقفت عند مقام إبراهيع أنك وقفت على كل طاعة. وتخلّفت عن كل معصية؟ قال: لا.

قال : فحين صليت ركعتين نويت أنك بصلاة إبراهيع، وأرغمت بصوتك أنف الشيطان؟: قال: لا قال : فما صافحت الحجر الأسود، ولا وقفت عند المقام، ولا صليت فيه الركعتين.

ثم قال ع له: أأشرفت على بئر زمزم، وشربت من مائها؟ قال : نعم. قال : نويت أنك أشرفت على الطاعة، وغضضت طرفك عن المعصية؟ قال: لا.

قال : فما أشرفت عليها، ولا شربت مائها. قال: أسعيت بين الصفا والمروة، ومشيت وترددت بينهما؟ قال: نعم. قال ع: نويت أنك بين الرجاء والخوف؟ قال: لا. قال : فما سعيت ولا مشيت، ولا ترددت بين الصفا والمروة. ثم قال : خرجت إلى منى؟ قال نعم.
قال : نويت أنك أمنت الناس من لسانك وقلبك ويدك؟ قال: لا.

قال : فما خرجت إلى منى.

ثم قال له: أوقفت الوقفة بعرفة؟.. وطلعت جبل الرحمة وعرفت وادي نمرة، ودعوت الله سبحانه عند الميل والحجرات؟.. قال: نعم.
قال : هل عرفت بموقفك بعرفة معرفة الله سبحانه، أمر المعارف والعلوم، وعرفت قبض الله على صحيفتك، واطلاعه على سريرتك وقلبك؟.. قال: لا،
قال : نويت بطلوعك جبل الرحمة أن الله يرحم كل مؤمن ومؤمنة، ويتولى كل مسلم ومسلمة؟ قال: لا.

قال : فنويت عند النمرة أنك لا تأمر حتى تأتمر، ولا تزجر حتى تنزجر، قال: لا، قال ع: فعندما وقفت عند العلم نويت أنها شاهدة لك على الطاعات، حافظة لك مع الحفظة بأمر رب السماوات؟. قال: لا.
قال : فما وقفت بعرفة، ولا طلعت جبل الرحمة، ولا عرفت نمرة، ولا دعوت، ولا وقفت عند النمرات، ثم قال: مررت بين العلمين وصليت قبل مرورك ركعتين، ومشيت بمزدلفة، ولقطت فيها الحصى، ومررت بالمشعر الحرام؟ قال: نعم،

قال : فحين صليت ركعتين نويت أنها صلاة شكر في ليلة عشر تنفي كل عسر، وتيسر كل يسر؟ قال: لا.

قال : فعندما مشيت بين العلمين، ولم تعدل عنهما يميناً ولا شمالاً، نويت أن تعدل عن دين الحق يميناً وشمالاً، ولا بقلبك، ولا بلسانك، ولا بجوارحك؟ قال: لا.

قال : فعندما مشيت بمزدلفة ولقطت منها الحصى نويت أنك رفعت عنك كل معصية وجهل، وثبت كل علم وعمل؟ قال: لا.
قال : فعندما مررت بالمشعر الحرام نويت أنك أشعرت قلبك اشعار أهل التقوى والخوف لله عزوجل؟ قال: لا.
قال : فما مررت بالعلمين، ولا صليت ركعتين، ولا مشيت بالمزدلفة، ولا رفعت منها الحصى، ولا مررت بالمشعر الحرام.

ثم قال : وصلت منى ورميت الجمرة، وحلقت رأسك، وذبحت هديك، وصليت في مسجد الخيف، ورجعت إلى مكة، وطفت طواف الأفاضة؟ قال: نعم.
قال : فنويت عندما وصلت منى، ورميت الجمار أنك بلغت أنك رميت عدوك إبليس، وعصيته بتمام حجك النفيس؟
قال: لا. قال : فعندما حلقت رأسك نويت أنك تطهّرت من الأدناس، ومن تبعة بني آدم، وخرجت من الذنوب كما ولدتك أمك؟ قال: لا.

قال : أفعندما صليت في مسجد الخيف نويت أنك لا تخاف الا الله عزوجل وذنبك، ولا ترجو إلا رحمة الله تعالى؟ قال: لا.

قال : فعندما ذبحت هديك نويت أنك ذبحت حنجرة الطمع بما تمسكت بحقيقة الورع، وأنك اتبعت سنة إبراهيم ع بذبح ولده وثمرة فؤاده وريحانة قلبه وحاجة سنته لمن بعده، وقربه إلى الله تعالى لمن خلفه؟: قال: لا.

قال : فعندما رجعت إلى مكة، وطفت طوف الافاضة نويت أنك أفضت من رحمة الله تعالى، ورجعت إلى طاعته، وتمسكت بوده، وأديت فرائضه، وتقربت إلى الله تعالى؟
قال: لا.
قال له زين العابدين : فما وصلت منى، ولا رميت الجمار، ولا حلقت رأسك، ولا ذبحت، ولا أديت نسكك، ولا صليت في مسجد الخيف، ولا طفت طواف الافاضة، ولا تقربت، ارجع فانك لم تحج، فطفق (الشبلي) يبكي على ما فرط في حجه، وما زال يتعلم حتى حج من قابل بمعرفة ويقين.

* عن الإمام الباقر : ما يُعبأ بمن يؤمّ هذا البيت إذا لم يكن فيه ثلاث خصال: ورع يحجزه عن معاصي الله، وحلم يملك به غضبه وحسن الصحابة لمن صحبه.

* عن الإمام الصادق : إذا أحرمت فعليك بتقوى الله وذكر الله كثيراً، وقلّة الكلام الا بخير، فان من تمام الحج والعمرة أن يحفظ المرء لسانه إلاّ من خير، كما قال الله تعالى، فإن الله عزوجل يقول: ﴿فمن فرض فيهن الحج فلا رفث﴾

* عن الإمام الصادق : إذا أردت الحج فجرّد قلبك لله من قبل عزمك من كل شاغل، وحجاب كل حاجب وفوّض أمورك كلّها إلى خالقك، وتوكل عليه في جميع ما يظهر من حركاتك وسكناتك، وسلّم لقضائه وحكمه وقدره، وودّع الدنيا والراحة والخلق، وأخرج من حقوق تلزمك من جهة المخلوقين ولا تعتمد على زادك وراحتك وأصحابك وقوتك وشبابك ومالك، مخافة أن يصير ذلك عدواً ووبالا.

* قال: من ادّعى رضى الله واعتمد على شيء سواه صيّره عليه عدواً ووبالاً ليعلم انه ليس له قوة ولا حيلة ولا لأحد إلا بعصمة الله وتوفيقه.

واستعدّ استعداد من لا يرجو الرجوع، وأحسن الصّحبة، وراع أوقات فرائض الله وسنن نبيه ص ، وما يجب عليك من الأداب والاحتمال والصبر والشكر والشفقة والسخاء وايثار الزاد على دوام الأوقات.

ثم اغسل بماء التوبة الخالصة ذنوبك والبس كسوة الصدق والصفاء والخضوع والخشوع. وأحرم عن كل شيء يمنعك من ذكر الله ويحجبك عن طاعته. ولبَّ بمعنى إجابة صافية خالصة زاكية لله عزوجل في دعوتك متمسكاً بالعورة الوثقى.

وطف بقلبك مع الملائكة حول العرش كطوافك مع المسلمين بنفسك حول البيت.

وهرول هرباً من هواك وتبرّياً من جميع حولك وقوتك. وأخرج عن غفلتك وزلاتك بخروجك إلى منى ولا تتمنّ ما لا يحل لك ولا تستحقه. واعترف بالخطايا بعرفات، وجدد عهدك عند الله بوحدانيته. وتقربّ إلى الله واتقه بمزدلفة. واصعد بروحك إلى الملأ الأعلى بصعودك إلى الجبل. واذبح حنجرة الهواء والطمع عند الذبيحة. وارم الشهوت والخساسة والدناءة والأفعال الذميمة عند رمي الجمرات. واحلق العيوب الظاهرة والباطنة بحلق شعرك. وادخل في أمان الله وكنفه وستره وكلاءته من متابعة مرادك بدخولك الحرم. وزر البيت متحقّقاً لتعظيم صاحبه ومعرفة جلاله وسلطانه. واستلم الحجر رضاءً بقسمته وخضوعاً لعزّته. وودّع ما سواه بطواف الوداع. واصف روحك وسرّك للقاء الله يوم تلقاه بوقوفك على الصفا. وكن ذا مروّة من الله نقياً أوصافك عند المروّة. واستقم على شرط حجّتك ووفاء عهدك الذي عاهدت به مع ربك وأوجبت له إلى يوم القيامة..


عن الإمام الصادق :

إذا اكتسب الرجل مالاً من غير حلة ثم حج فلبّى، نودي لا لَبَّيكَ ولا سعديك، وإن كان من حلّة فلبّى نودي: لَبَّيكَ وسعديك.




mowalia_5
الصورة الرمزية mowalia_5
مشرفة سابقة
رقم العضوية : 1770
الإنتساب : Jun 2008
الدولة : هذي الكويت صل على النبيّ ..
المشاركات : 1,045
بمعدل : 0.23 يوميا
النقاط : 191
المستوى : mowalia_5 is on a distinguished road

mowalia_5 غير متواجد حالياً عرض البوم صور mowalia_5



  مشاركة رقم : 2  
كاتب الموضوع : منتظرة المهدي المنتدى : ميزان الحج والعمرة وزيارة المعصومين (ع)
افتراضي
قديم بتاريخ : 23-Nov-2008 الساعة : 02:50 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


بسم الله الرحمن الرحيم ..
الحمدالله رب العالمين والصلاة على محمد واله الطاهرين واللعن الدائم على اعدائهم اجمعين ..

مـــــــــــــــــــاأكثر الضجيج وأقل الحجيــــــــــــــــــــج ..
اللهم اجعلنا من الحجاج المبرورحجهم ..والمشكور سعيهم ...والمغفور ذنوبهم ..
بوركت اخت منتظرة على الموضوع القيّم والمناسب لهذه الايام المباركة ...


توقيع mowalia_5








منتظرة المهدي
عضو
رقم العضوية : 421
الإنتساب : Sep 2007
الدولة : طيبة الطيبة
المشاركات : 5,448
بمعدل : 1.14 يوميا
النقاط : 0
المستوى : منتظرة المهدي is on a distinguished road

منتظرة المهدي غير متواجد حالياً عرض البوم صور منتظرة المهدي



  مشاركة رقم : 3  
كاتب الموضوع : منتظرة المهدي المنتدى : ميزان الحج والعمرة وزيارة المعصومين (ع)
افتراضي
قديم بتاريخ : 24-Nov-2008 الساعة : 12:13 AM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


صدقتي أختي مواليه
ماأكثر الضجيج وأقل الحجيج

اللهم أجعلها من حجاج بيتك الحرام
في عمنا هذا وفي كل عام
تسلمي على المروك الكريم

تحياتي



خادمة العباس (ع)
الصورة الرمزية خادمة العباس (ع)
عضو دائم

رقم العضوية : 516
الإنتساب : Oct 2007
الدولة : مدينة الرسول الأعظم عليه السلام
المشاركات : 1,304
بمعدل : 0.28 يوميا
النقاط : 210
المستوى : خادمة العباس (ع) is on a distinguished road

خادمة العباس (ع) غير متواجد حالياً عرض البوم صور خادمة العباس (ع)



  مشاركة رقم : 4  
كاتب الموضوع : منتظرة المهدي المنتدى : ميزان الحج والعمرة وزيارة المعصومين (ع)
افتراضي
قديم بتاريخ : 24-Nov-2008 الساعة : 06:22 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


اللهم اكتبنا من حجاج بيتك الحرام في عامي هذا وفي كل عام
بارك الله فيكي غاليتي
وجعله في ميزان حسناتك
خادمة العباس,,
تسألكم الدعاء..


توقيع خادمة العباس (ع)


خــ العباس(ع) ــــــادمة




منتظرة المهدي
عضو
رقم العضوية : 421
الإنتساب : Sep 2007
الدولة : طيبة الطيبة
المشاركات : 5,448
بمعدل : 1.14 يوميا
النقاط : 0
المستوى : منتظرة المهدي is on a distinguished road

منتظرة المهدي غير متواجد حالياً عرض البوم صور منتظرة المهدي



  مشاركة رقم : 5  
كاتب الموضوع : منتظرة المهدي المنتدى : ميزان الحج والعمرة وزيارة المعصومين (ع)
افتراضي
قديم بتاريخ : 03-Dec-2008 الساعة : 11:52 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


مشكورة أختي على مرورك الكريم

إلهي إجعلها من حجاج بيتك الحرام في عمنا هذا وفي كل عام

وغفر لها الذنوب العظام فإنه لا يغفرها غيرك يا رحمان ياعلام


إضافة رد


أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

بحث متقدم

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


 

 


المواضيع والمشاركات التي تطرح في منتديات موقع الميزان لا تعبر عن رأي المنتدى وإنما تعبر عن رأي كاتبيها فقط
إدارة موقع الميزان
Powered by vBulletin Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc