ذا عليٌ وسيدٌ بعد طه - منتديات موقع الميزان
موقع الميزان السلام عليك أيتها الصدِّيقة الشهيدة يا زهراء السيد جعفر مرتضى العاملي
يا مُمْتَحَنَةُ امْتَحَنَكِ اللهُ الَّذي خَلَقَكِ قَبْلَ اَنْ يَخْلُقَكِ، فَوَجَدَكِ لِمَا امْتَحَنَكِ صابِرَةً، وَزَعَمْنا اَنّا لَكِ اَوْلِياءُ وَمُصَدِّقُونَ وَصابِرُونَ لِكُلِّ ما اَتانا بِهِ اَبُوكِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَاَتى بِهِ وَصِيُّهُ، فَاِنّا نَسْأَلُكِ اِنْ كُنّا صَدَّقْناكِ إلاّ اَلْحَقْتِنا بِتَصْديقِنا لَهُما لِنُبَشِّرَ اَنْفُسَنا بِاَنّا قَدْ طَهُرْنا بِوَلايَتِكِ بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ * ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ * صَدَقَ اللّهُ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ – منتديات موقع الميزان للدفاع عن الصدِّيقة الشهيدة فاطمة الزهراء صلوات الله عليها – منهاجنا الحوار الهادف والهادئ بعيداً عن الشتم والذم والتجريح ولا نسمح لأحد بالتعرض للآخرين وخصوصاً سب الصحابة أو لعنهم وهذا منهاج مراجعنا العظام والعلماء الأعلام حفظ الله الأحياء منهم ورحم الماضين
 
اضغط هنا
اضغط هنا اضغط هنا اضغط هنا
اضغط هنا
عداد الزوار
الإعلانات

العودة   منتديات موقع الميزان .: الشــعـر والأدب :. ميزان شعراء أهل البيت صلوات الله عليهم

إضافة رد
كاتب الموضوع ابن الشاعر مشاركات 0 الزيارات 124 انشر الموضوع
   
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع

ابن الشاعر
الصورة الرمزية ابن الشاعر
شاعر
رقم العضوية : 8915
الإنتساب : Apr 2010
الدولة : العراق -النجف الاشرف
المشاركات : 165
بمعدل : 0.05 يوميا
النقاط : 108
المستوى : ابن الشاعر is on a distinguished road

ابن الشاعر غير متواجد حالياً عرض البوم صور ابن الشاعر



  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : ميزان شعراء أهل البيت صلوات الله عليهم
افتراضي ذا عليٌ وسيدٌ بعد طه
قديم بتاريخ : 04-Jun-2018 الساعة : 01:52 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


ذا
عليٌ وسيدٌ بعد طه
جرح الأبطحيُ فالشعرُ عاجزْ=قاصرٌ عن عبور هذي الحواجزْ
ذا عــلــيٌ وســيــدٌ بـعــد طـــه=بــدليلٍ عــلى الإمــــامةِ حـائزْ
رمـــزُ قدســيةٍ رعــتهُ المعالي=مستعــدُ الــفداء ثبْـتُ المراكزْ
فمبيت الـفــراشِ أضــحى مثالاً=جــوهــرياً عــلى البريةِ بارزْ
كان عند الحروبِ سيفَ طعانٍ=عــندها خــيرُ فــارسٍ ومناجزْ
أرمــدُ العــينِ قــد بــرزتَ الـيه=يومَ قالَ ابن وِدْ هلْ مِنْ مبارزْ؟
كــم قتيــلٌ أرديـــتِ بعـــد قتيلٍ=صـارمن بـعـد جثـة فـي الجنائزْ
نصرةُ الدينِ قــد عزمتِ عليها= ومِـن الله فـي ضـمـيرك واعزْ
تحــف المكرمـــات كانــت بقايا=خالـــداتٍ كمـــا خلدن المعاجزْ
عــهــده طـُـبـقت تعــاليـم ديـنٍ=رفـــقُ مستضعفٍ ورحمةُ عائزْ
هــي كوفان شاهد العصر فيها=حــاكــمٌ عـــادلٌ قـــويُ الـركائزْ
ابنُ شيطان جاء ابنُ المرادي=فــأبــوه اللعــيــن والام نــاشزْ
يحملُ السيـف تــحـت طيِّ ثيابٍ=ابــن إبليس هـيـئـتـه الغزائزْ
واتــى المـسجد الكبـيـر وصــلى=نائم الليل يصبح الفجر جاهزْ
دس بين الصفـوف وقــت صلاةٍ=بعــد ســاندوهُ أهـــل المغامزْ
جرد السيف كي يصيب امامي=وبـــرأس الإمـام للنصلِ غارزْ
طاح ركــن الهدى بفيض دماهُ=فــوق محرابه و نــال المفاوزْ
صاح فـي حينها بـصوتٍ جليٍ=أي ورب العــبـاد إنــي لــفائزْ
ليــلة الــقدر أبكــت الناس طرا=نــدبته الــبناتُ ثـمُ العـجائزْ
ســلامٌ علــيــكَ يــوم يــنــادي=صوتُ جبريلَ للمدى متجاوزْ
يبعث الحــزن والعيــون بواكٍ=بدموعٍ عــلى الخـدودِ مناهزْ
وســـاريثك لـــو تقبلت منــي= بـقصــيدٍ مــن المقفى وحافزْ
لتقيـني فــي رقــدتي ووفاتي=وتـقـيـني يوما كثير الهزاهزْ



إضافة رد


أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

بحث متقدم

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


 

 


المواضيع والمشاركات التي تطرح في منتديات موقع الميزان لا تعبر عن رأي المنتدى وإنما تعبر عن رأي كاتبيها فقط
إدارة موقع الميزان
Powered by vBulletin Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc