ما من ذرة هباء ينظر لها أبا تراب (قصة رائعة) - منتديات موقع الميزان
موقع الميزان السلام عليك أيتها الصدِّيقة الشهيدة يا زهراء السيد جعفر مرتضى العاملي
يا مُمْتَحَنَةُ امْتَحَنَكِ اللهُ الَّذي خَلَقَكِ قَبْلَ اَنْ يَخْلُقَكِ، فَوَجَدَكِ لِمَا امْتَحَنَكِ صابِرَةً، وَزَعَمْنا اَنّا لَكِ اَوْلِياءُ وَمُصَدِّقُونَ وَصابِرُونَ لِكُلِّ ما اَتانا بِهِ اَبُوكِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَاَتى بِهِ وَصِيُّهُ، فَاِنّا نَسْأَلُكِ اِنْ كُنّا صَدَّقْناكِ إلاّ اَلْحَقْتِنا بِتَصْديقِنا لَهُما لِنُبَشِّرَ اَنْفُسَنا بِاَنّا قَدْ طَهُرْنا بِوَلايَتِكِ بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ * ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ * صَدَقَ اللّهُ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ – منتديات موقع الميزان للدفاع عن الصدِّيقة الشهيدة فاطمة الزهراء صلوات الله عليها – منهاجنا الحوار الهادف والهادئ بعيداً عن الشتم والذم والتجريح ولا نسمح لأحد بالتعرض للآخرين وخصوصاً سب الصحابة أو لعنهم وهذا منهاج مراجعنا العظام والعلماء الأعلام حفظ الله الأحياء منهم ورحم الماضين
 
اضغط هنا
اضغط هنا اضغط هنا اضغط هنا
اضغط هنا
عداد الزوار
العودة   منتديات موقع الميزان .: الأرشــــيـف :. ميزان الغدير في ولاية الأمير ( صلوات الله عليه )
ميزان الغدير في ولاية الأمير ( صلوات الله عليه ) هذا القسم خاص بإحياء عيد الغدير المبارك وكل عام وأنتم بخير

إضافة رد
كاتب الموضوع عبـد الرضا مشاركات 3 الزيارات 5604 انشر الموضوع
   
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع

عبـد الرضا
الصورة الرمزية عبـد الرضا
مشرف عام
رقم العضوية : 248
الإنتساب : Jun 2007
الدولة : رضا فاطمة صلوات الله عليها
المشاركات : 1,683
بمعدل : 0.38 يوميا
النقاط : 215
المستوى : عبـد الرضا is on a distinguished road

عبـد الرضا غير متواجد حالياً عرض البوم صور عبـد الرضا



  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : ميزان الغدير في ولاية الأمير ( صلوات الله عليه )
Post ما من ذرة هباء ينظر لها أبا تراب (قصة رائعة)
قديم بتاريخ : 24-Oct-2010 الساعة : 02:40 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وإلعن أعدائهم ...

كان هنالك مؤمن في النجف الأشرف .. وكان فقيراً جداً.. في كل يوم كان يذهب إلى المسجد الذي دفن فيه الإمام علي ع ويدعو .. "إلهي بحق المدفون هنا .. أتوسل إليك فقد ضاق حالي وما عدت أستطيع الاحتمال .."

رجع المسكين إلى منزله وفي تلك الليلة .. حلم بإن الإمام علي ع قد زاره في منزله .. وقال له .. فلان ..
بع كل ما تملكه هنا .. وتوجه إلى الهند واذهب إلى الحي الفلاني .. ستجد منزل فخمًا كبيراً اطرق الباب .. سيفتح لك صاحب المنزل ..
قل له بيت الشعر هذا .. "..... إلاّ وتصعد إلى السماء تعمل عمل الشمس"
استيقظ صاحبنا من منامه .. وهو متحير ..الهند إنها بعيدة جدّاً كيف لي أن أذهب إلى هناك ..
وذهب إلى المسجد ثانية .. ودعا
"إلهي بحق المدفون هنا فرج عني كربي .."
ثم توجه إلى السوق .. علّه يجد عملاً لكن دون فائدة !!

توجه إلى المنزل .. في نفس الليلة حلم مرة أخرى .. بإن الإمام علي ع جاءه ثانية
وأخبره فلان لا رزق لك هنا افعل كما قلت لك .. فإنه لو بقيت ستبقى على حالك هذه
استيقظ صديقنا وقال في نفسه الحال تعيسة هنا علني أجد شيئَا هناك وفعلا ... باع كل ما يملك وتوجه إلى الهند
إلى الحي الفلاني وفعلا وجد ذلك المنزل !!

طرق الباب فتح الباب شيخ كبير في السن .. وعلى الفور صاحبنا أخبره بيت الشعر ..
"....... إلاّ وتصعد إلى السماء تعمل عمل الشمس " ضمّه الشيخ الكبير إلى صدره .. وكأنه كان ينتظره منذ مدة طويلة .. ضمّه وكأنه وجد أخيراً ضالته التي كان يبحث عنها ..

وباستغراب صاحبنا .. رحب به الشيخ ترحيبًا حاراً وأدخله منزله الفخم
وأخبر خدمه بالاعتناء بهذا المؤمن وخصص له غرفة خاصة وأخبره بأنه سوف يحتفل الليلة بقدومه أمام الملأ
وفعلا.. ذبحت الذبائح من أجله .. وفرشت الأرض بالسجاد ..
والزهور في كل مكان وأرسلت الدعوات إلى كل شيوخ الدين .. المحافظ
والناس وصديقنا المؤمن في حيرة من أمره طأطأ برأسه خجلا
فعلاً شيئاً غريباً ما الذي فعلته لأستحق كل هذا !!
..
في تلك الليلة كان الجميع حاضراً وكان المؤمن هو ضيف الاحتفال والشيخ الكبير صاحب الاحتفال
كانا في صدر الساحة وفي وسط الاحتفال وقف الشيخ الكبير وتحدث :
سادتي الكرام .. إني فعلاً سعيد بقدومكم .. وأشكركم على مشاركتكم لفرحتي العظيمة ..
وضيفي اليوم هو فلان .. (يقصد المؤمن) وأنا اليوم أمامكم .. وبكامل قواي العقلية .. أعطي نصف ثروتي لهذا الضيف ..
وكذلك أرجو منه أن يقبل الزواج بابنتي الوحيدة !!
كانت كالصاعقة على المؤمن ... لم يتوقع أبدًا وبالتأكيد في مثل هذه الحالة سيوافق ..
ووافق على ذلك لكن الحيرة قتلت قلبه ..
لم أنا ومن أنا ليعطيني كل هذا !!
وفعلا تم الزواج في تلك الليلة
...
بعد انتهاء الحفل .. توجه صديقنا المؤمن إلى الشيخ الكبير ..
فاستقبله الشيخ بابتسامة وقال له : أعلم أنك متعجب .. وأنا أيضاً لا أعرف من أنت
لكنني منذ فترة أردت أن أزوج ابنتي و أطمأن على مستقبلها
فقلت في نفسي وأمام الله من أكمل بيت الشعر سيعطى نصف ثروتي وسيزوج من ابنتي لأنه فعلاً موالي لعلي وصادق بحبه لعلي وهذا ما أردته لابنتي فجأت أنت وأكملته ..

فقال له المؤمن .. وماذا كان بيت الشعر يا سيدي ..
قال له الشيخ بابتسامة .. "ما من ذرة هباء ينظر لها أبا تراب .. إلا وتصعد إلى السماء تعمل عمل الشمس" ( ذرة الهباء لا تساوي شيئًا بالنسبة لنا ولله ... فها هي متكدسة على الشطآن وفي الرياح .. وفي الهواء فهي لا قيمة لها .. لكن عندما ينظر إليها الإمام علي ع فإنها تصبح قيّمة بقيمة الشمس التي لا نستطيع العيش دونها ) ثم أكمل الشيخ كلامه .. أتعلم يا بني من الذي قال لي هذا البيت الشعري الرائع ؟
قال له كلا يا سيدي أخبرني. فقال له الشيخ : إنه الإمام علي (ع) في المنام
وأنا قد نسيت البيت الثاني .. فقلت من يذكّرني به فهو زوج ابنتي


السلام عليك يا مولاي يا علي والله ما خاب من تمسكك بكم وسلّم لأمركم

لا تنسونا من صالح دعائكم

يـــــــ زهراء ـــــــا مـــــــدد



توقيع عبـد الرضا

أفصبراً يا صاحب الأمر والخطب جليل يذيب قلب الصّبور

كيف من بعد حمرة العين منها تهنى بطرفٍ قرير !!

فإبكِ لها وإزفر لها فإنّ عداها منعوها من البكاء والزّفير !


يـــــــــ مهدي ـــــــا أدركنا !!

يــــ زهراااااااااااء ـــا مــــــدد






عاشق فاطمه
عضو مثابر

رقم العضوية : 4881
الإنتساب : May 2009
المشاركات : 845
بمعدل : 0.23 يوميا
النقاط : 158
المستوى : عاشق فاطمه is on a distinguished road

عاشق فاطمه غير متواجد حالياً عرض البوم صور عاشق فاطمه



  مشاركة رقم : 2  
كاتب الموضوع : عبـد الرضا المنتدى : ميزان الغدير في ولاية الأمير ( صلوات الله عليه )
افتراضي
قديم بتاريخ : 21-Dec-2012 الساعة : 02:24 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


السلام عليك يا أمير المؤمنين


توقيع عاشق فاطمه

اللهُمَ صَلْ عَلىَ مُحَمَدٍ وَ آَلِ مُحَمَدٍ الطَيِبِين الطَاهِرَينْ المُنْتَجَبِين وَعَجِلْ فَرَجَهُمْ ياكريم وأهلك وألعن أعدائهم الى قيام يوم الدين يارب العالمين

مــــــــ يـا زهــراء ـــــــدد




ناصر حيدر
عضو مميز
رقم العضوية : 11781
الإنتساب : Jun 2011
المشاركات : 1,525
بمعدل : 0.51 يوميا
النقاط : 161
المستوى : ناصر حيدر is on a distinguished road

ناصر حيدر غير متواجد حالياً عرض البوم صور ناصر حيدر



  مشاركة رقم : 3  
كاتب الموضوع : عبـد الرضا المنتدى : ميزان الغدير في ولاية الأمير ( صلوات الله عليه )
افتراضي
قديم بتاريخ : 21-Dec-2012 الساعة : 05:28 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


الاخ عبد الرضا بارك الله بكم وزاد الله من ميزان حسناتكم وجعلكم الله من زواره وزوار بنيه الائمة الاطهار ومن مواليهم
إن الحالة المادية لاتعني السعادة في الدنيا أو في الاخرة ولهذا يجب على الانسان الاخلاص في العبادة لينال السعادة في الدارين
ناصرحيدر


بنت الهدى2
الصورة الرمزية بنت الهدى2
مشرفة
رقم العضوية : 13529
الإنتساب : Jun 2012
الدولة : العراق
المشاركات : 2,367
بمعدل : 0.91 يوميا
النقاط : 181
المستوى : بنت الهدى2 is on a distinguished road

بنت الهدى2 غير متواجد حالياً عرض البوم صور بنت الهدى2



  مشاركة رقم : 4  
كاتب الموضوع : عبـد الرضا المنتدى : ميزان الغدير في ولاية الأمير ( صلوات الله عليه )
افتراضي
قديم بتاريخ : 22-Dec-2012 الساعة : 03:48 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ياعـــــــــــلي ...........ياعـــــــــلي
بارك الله بك على هذا النقل حشرنا الله واياك وجميع محبي محمد وال محمد مع محمد وال محمد

توقيع بنت الهدى2

مات التصبر في انتظارك * أيها المحيي الشريعهْ

فانهض فما أبقى التحمل * غير أحشاء جزوعه




إضافة رد


أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

بحث متقدم

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


 

 


المواضيع والمشاركات التي تطرح في منتديات موقع الميزان لا تعبر عن رأي المنتدى وإنما تعبر عن رأي كاتبيها فقط
إدارة موقع الميزان
Powered by vBulletin Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc