منتخب لبنان لكرة القدم امام محطة تاريخية.. والانظار متجهة نحو الامارات - منتديات موقع الميزان
موقع الميزان السلام عليك أيتها الصدِّيقة الشهيدة يا زهراء السيد جعفر مرتضى العاملي
يا مُمْتَحَنَةُ امْتَحَنَكِ اللهُ الَّذي خَلَقَكِ قَبْلَ اَنْ يَخْلُقَكِ، فَوَجَدَكِ لِمَا امْتَحَنَكِ صابِرَةً، وَزَعَمْنا اَنّا لَكِ اَوْلِياءُ وَمُصَدِّقُونَ وَصابِرُونَ لِكُلِّ ما اَتانا بِهِ اَبُوكِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَاَتى بِهِ وَصِيُّهُ، فَاِنّا نَسْأَلُكِ اِنْ كُنّا صَدَّقْناكِ إلاّ اَلْحَقْتِنا بِتَصْديقِنا لَهُما لِنُبَشِّرَ اَنْفُسَنا بِاَنّا قَدْ طَهُرْنا بِوَلايَتِكِ بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ * ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ * صَدَقَ اللّهُ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ – منتديات موقع الميزان للدفاع عن الصدِّيقة الشهيدة فاطمة الزهراء صلوات الله عليها – منهاجنا الحوار الهادف والهادئ بعيداً عن الشتم والذم والتجريح ولا نسمح لأحد بالتعرض للآخرين وخصوصاً سب الصحابة أو لعنهم وهذا منهاج مراجعنا العظام والعلماء الأعلام حفظ الله الأحياء منهم ورحم الماضين
 
اضغط هنا
اضغط هنا اضغط هنا اضغط هنا
اضغط هنا
عداد الزوار
العودة   منتديات موقع الميزان .: الميزان الصحي والرياضي :. الميزان الرياضي
الميزان الرياضي العقل السليم في الجسم السليم

إضافة رد
كاتب الموضوع موالية صاحب البيعة مشاركات 1 الزيارات 2460 انشر الموضوع
   
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع

موالية صاحب البيعة
الصورة الرمزية موالية صاحب البيعة
نائب المدير العام
رقم العضوية : 4341
الإنتساب : Apr 2009
الدولة : جبل عامل
المشاركات : 3,037
بمعدل : 0.80 يوميا
النقاط : 10
المستوى : موالية صاحب البيعة is on a distinguished road

موالية صاحب البيعة غير متواجد حالياً عرض البوم صور موالية صاحب البيعة



  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : الميزان الرياضي
افتراضي منتخب لبنان لكرة القدم امام محطة تاريخية.. والانظار متجهة نحو الامارات
قديم بتاريخ : 29-Feb-2012 الساعة : 10:50 AM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


منتخب لبنان لكرة القدم امام محطة تاريخية.. والانظار متجهة نحو الامارات

كلنا معك يا لبنان ..أجواء من الحماسة والفرح يعيشها الشارع اللبناني بانتظار ما سيحققه منتخبهم ظهر اليوم الأربعاء(14:00 توقيت بيروت) في مباراتهم مع الإمارات .

ثورة من الفرح أشعلها اللبنانيون دعما لمنتخبهم ومساندة له ،الشوراع ازدانت بالإعلام ، السيارات ، المواقع الإجتماعية (فيس بوك ، تويتر..)على مدار الدقائق تضج بالإمنيات والمعنويات المرتفعة وروح التحدي والدعاء للمنتخب بالتوفيق .

حالة من جمال روح هذا الشعب عندما يتحد جميعه وراء قضية وطنية واحدة لا يضاهيها جمال ،ولا ينافسها شيء.

وبالعودة إلى ظروف المباراة اليوم والتي ستقام على ملعب آل نهيان بنادي الوحدة فإنه يكفي لبنان ان يربح المباراة او يتعادل، وفي حال خسارته يكفي ان يربح منتخب كوريا الجنوبية على الكويت او يتعادل معه، ليضمن لبنان تأهله الى التصفيات النهائية في آسيا المؤهلة لكاس العالم في البرازيل، عام الفين واربعة عشر.

وكي يتسنى للطلاب مشاهدة مباراة المنتخب الوطني تمنى وزير التربية والتعليم العالي حسان دياب على المدارس توقيف التدريس اليوم عند الساعة الواحدة ظهرا.

المدينة الرياضية تفتح أبوابها لمشاهدة منتخب لبنان
بدوره دعا مجلس ادارة مدينة كميل شمعون الرياضية جماهير كرة القدم لحضور المباراة على شاشة عملاقة في القاعة المقفلة في المدينة الرياضية. وستفتح أبواب القاعة من الساعة الثانية عشرة ظهرًا .


من جهته، أكد المدير الفني لمنتخب لبنان لكرة القدم الألماني ثيو بوكير أن لاعبيه سيبذلون قصاراهم لتحقيق أمنية الملايين من مواطنيهم، والمتمثلة بالعبور إلى الدور الرابع الحاسم من التصفيات الآسيوية لكأس العالم "البرازيل 2014" من خلال المباراة المرتقبة مع الإمارات عند الثانية من بعد الظهر بتوقيت بيروت، في ستاد آل نهيان التابع لنادي الوحدة في أبو ظبي. ولفت بوكير في المؤتمر الصحافي الخاص بالمباراة إلى أن عناصر المنتخب أثلجوا صدور الجميع وباتوا مثالاً يحتذى، لا سيما أن نقلة نوعية كبيرة تحققت في غضون ستة أشهر، ولم يكن أشد المتفائلين يحلم بذلك، "لذا علينا دائماً عدم التراخي بل نشدان الأفضل، ومن هذا المنطلق ننظر بجدية تامة لمباراتنا أمام الإمارات، خصوصاً أن أصحاب الأرض يسعون للعودة إلى دائرة الضوء على رغم فقدان آمالهم في التأهل. في المقابل، ندرك جيداً فارق الإمكانات مع كل منتخبات مجموعتنا، ولطالما شددت على ذلك، مقدراً في الوقت عينه إندفاع لاعبي واجتهادهم وإنسجامهم ما سهّل تجاوز صعوبات كثيرة. وها نحن على مشارف تأهل نحرص على تحقيقه لنكون على قدر الآمال ونساهم في نهضة كرة القدم اللبنانية. هذا منتخب وحّد أطياف المجتمع وأوجد حالة خاصة، وأصبح الجميع فخورين بلاعبيهم يؤازرونهم ويرفعون علم بلادهم تشجيعاً لهم بعدما كان هذا الجمهور الكبير يرفع أعلام منتخبات يناصرها نظراً لعدم وجود منتخب لبناني يحرز نتائج نوعية".

وأوضح بوكير أن المستوى التصاعدي لمنتخب لبنان أوجد فرصاً لإحتراف عناصر مميزة في الخارج، ما يؤكد مقولة لطالما رددتها منذ أكثر من عقد، وهي أن كرة القدم المحلية غنية بالكفاءات والمواهب لكن تحتاج لمن يبلورها ويصقلها ويمنحها فرصاً. كما حفّز هذا التطور النوعي لاعبين مغتربين على تمثيل "منتخب الأرز". وأعرب بوكير عن سعادته بكل لاعب يحترف في الخارج "لأن ذلك يعزز شخصيته وسجله الفني ويغني كرة القدم اللبنانية ومنتخباتها".

بدوره، شدد قائد المنتخب يوسف محمد على الإصرار الكبير على الفوز "لأنها فرصة مثالية". وأضاف "بصرف النظر عن ذلك يجب أن تتابع المسيرة، لأن مداميك ثابتة وضعت في المكان المناسب". ووصف محمد مسيرة التصفيات في الدور الثالث بـ"الصعبة والناجحة" في ضوء النتائج الإيجابية بدءاً من الفوز على الإمارات في بيروت (3 -1)، بعد أربعة أيام من الخسارة الكبيرة أمام كوريا الجنوبية على أرضها (صفر – 6)، وقال "تعلمنا كثيراً من تلك الخسارة وكانت محفزاً لنزيد من إصرارنا، والمدرب كان في مستهل مهمته، لكنه آمن بقدراتنا، والوقائع الميدانية تثبت ذلك".
أما المدير الفني لمنتخب الإمارات عبدالله المسفر فتمنى أن يحقق منتخبه "على رغم صعوبة المهمة" نتيجة تؤكد أهمية التغيير الذي طاوله منذ الخسارة في بيروت. وقال: " كل فريق معرّض لكبوة، لكن المهم أن نستوعب الموقف، وعلينا أن نقدّم صورة مختلفة أمام جمهورنا بعد تجديد دماء التشكيلة".


وكان نادي الوحدة شهد أيضاً الاجتماع الفني الخاص بالمباراة وأداره المراقب العام الأردني معتصم فارس الحنيتي، بحضور مديري المنتخبين فؤاد بلهوان (لبنان) وأحمد سعيد (الإمارات) والمسؤولين المولجين بالشؤون التنظيمية والأمنية.

وسيرتدي منتخب لبنان اللباس الأبيض كاملاً (حارس المرمى: قميص أصفر وسروال وجرابات سود)، ومنتخب الإمارات اللباس الأحمر كاملاً ( حارس المرمى: قميص برتقالي وسروال وجرابات سود).

ويقود المباراة طاقم حكام أسترالي يضم: بيتر غرين (حكم ساحة) وهاكان آناز وجيمس ماتيو غريم، والقيرخستاني تيمور فيصلوين حكماً رابعاً. أما مراقب الحكام فهو الإيراني مسعود عينايات. وتدرّب منتخب لبنان على ملعب ستاد آل نهيان حيث ستقام المباراة، وهو مجاور لفندق إقامته.

مرشحون للتشكيلة
أما تشكيلة المرشحين لخوض اللقاء المنتظر، والتي قد تخضع لتعديلات في ضوء ما يرتأيه بوكير، فتضم:
عباس حسن (زياد الصمد)، رامز ديوب وبلال الشيخ نجارين ويوسف محمد ووليد إسماعيل، هيثم فاعور وعباس عطوي وحسن معتوق ومحمد شمص، محمود العلي وأحمد زريق وأكرم مغربي.


على صعيد آخر، يعيش أفراد رابطة الجمهور ومجلس العمل اللبناني ضغطاً كبيراً وهاجس تأمين تذاكر الدخول لأنصار المنتخب، خصوصاً وأن الطلبات والمساعي للحصول عليها تفوق القدرة والعدد المتوافر من البطاقات والبالغ 8 آلاف تذكرة منحت للجانب اللبناني(سعة الملعب 10200 متفرّج). كما سجلت عروض بيع في السوق السوداء خصوصاً وإن الطلب على التذاكر تعدّى الإمارات ولبنان وبلدان الخليج إلى المغتربات.
موقع المنار



جارية العترة
الصورة الرمزية جارية العترة
المدير العام
رقم العضوية : 12
الإنتساب : Mar 2007
الدولة : لبنان الجنوب الابي المقاوم
المشاركات : 6,464
بمعدل : 1.42 يوميا
النقاط : 10
المستوى : جارية العترة will become famous soon enough

جارية العترة غير متواجد حالياً عرض البوم صور جارية العترة



  مشاركة رقم : 2  
كاتب الموضوع : موالية صاحب البيعة المنتدى : الميزان الرياضي
افتراضي
قديم بتاريخ : 29-Feb-2012 الساعة : 02:13 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


النتيجة
بنان يتاهل للدور الحاسم رغم خسارته 2-4 امام الامارات
يوسف حلال


بلغ منتخب لبنان الوطني لكرة القدم، الجولة النهائية من التصفيات الآسيوية المؤهلة لكأس العالم في البرازيل 2014، رغم خسارته 2-4 امام نظيره الاماراتي، في وقت خسرت فيه الكويت 0 - 2 من كوريا الجنوبية ليحتل لبنان المركز الثاني في المجموعة التي تصدرتها كوريا. ولم يقدم رجال الارز المستوى المأمول منهم ربما بسبب الضغط النفسي الكبير على اللاعبين الذي بلغوا هذه المرحلة لأول مرة في تاريخ الكرة اللبنانية. المباراة كان عنوانها الضربات الحرة للمنتخب الاماراتي الذي سجل سجل ثلاث أهداف من اصل اربعة للإماراتيين.



الشوط الاول كان مثيرا جدا من المنتخبين اللذان لعبا مباراة مفتوحة دون أي حذر حيث سعى كل منهما لإقتناص نقاط المباراة سريعا. المنتخب الاماراتي اعتمد على الكرات الطويلة في ظهر الدفاع اللبناني، فيما حاول رجال المدرب الالماني ثيوبوكير اللعب على الاطراف مستغلا المستوى المميز لـ اللاعبين حسن معتوق و أحمد زريق، في حين اعتمد في القلب على عباس عطوي، هيثم فاعو ومحمد شمص لبناء الهجمات من الوسط.



الدقائق الاولى كانت الافضلية النسبية فيها للمنتخب اللبناني لكن دون خطورة كبيرة، وفي الدقيقة 20 كانت نقطة التحول الأولى بالمباراة للجميع على المدرجات التي غصت بالجماهير اللبنانية وكذلك الملايين خلف الشاشات، عندما ارتكب الحارس اللبناني المحترفي السويد عباس حسن خطأ فادحا في الدقيقة 20 بعد ضربة حرة من بشير سعيد بعيدة المدى وصلت سهلة الى الحارس لكن الاخير افلتها بشكل غريب لتدخل الشباك اللبنانية معلنة عن تقدم اصحاب الارض بهدف دون مقابل.



بعد الهدف انتفض رجال الارز لإدراك التعادل حيث تكثفت الهجمات والضربات الركنية، ومن تمريرة متقنة من عباس عطوي المحترف في الامارات في ظهر الدفاع الاماراتي حيث انطلق بسرعة كبيرة المهاجم محمود العلي ليسبق المدافعين ويكون لوحدة بمواجهة المرمى فسددها على يمين الحارس مسجلا هدف التعادل للمنتخب اللبناني في الدقيقة 24، ليخرج بعدها العلي مصابا ويدخل مكانه اللاعب اكرم مغربي.



مسلسل الاهداف لم يتوقف في هذا الشوط، حيث ضرب اصحاب الارض مجددا وبقوة بهدف ثاني عن طريق علي الوهيبي بعد تمريرة من اسماعيل مطر في الدقيقة 37 حيث بدا واضحا خلل في تمركز المدافعين اللبنانيين حيث استغل الاماراتيون على اكمل وجه. بعد الهدف عاد لبنان مجددا للبحث عن التعادل الكفيل بتأهله الى الدور النهائي من التصفيات، وبالفعل كان للشعب اللبناني ما اراد على الاقل في هذا الشوط بعد أن سجل حسن معتوق نجم لبنان هدفا رائعا في الوقت المحتسب بدل عن ضائع اثر تمريرة متقنة ورائعة من احمد زريق لتصل الى معتوق الذي سيطر عليها بشكل رائع ثم سددها بيساره على يمين الحارس الاماراتي معلنا التعادل للمنتخب اللبناني.




الشوط الثاني كان حذرا جدا من اللبنانيين الذين حاول مدربهم الالماني ثيوبوكير تعزيز خط الدفاع حيث ادخل علي السعدي بدلا من محمد شمص، لكن التبديل اتى بنتيجة عكسية تماما حيث نجحت الامارات بتسجيل هدفين الاول في الدقيقة 69 بعد ضربة حرة رائعة جدا من اسماعيل مطر الذي سدد كرة صاروخية تجاوزت حائط السد وراقبها الحارس عباس حسن وهي تسكن المقص الايمن لمرماه، بعدها بعشر دقائق اطلق الإماراتيون رصاصة الرحمة على ضيوفهم بتسجيل الهدف الرابع عن طريق بشير سعيد في الدقيقة 79، في شوط كان فيه الاماراتيون الطرف الافضل على الاطلاق حيث لم ينجح لاعوب لبنان بتهديد مرمى خصمهم في هذا الشوط. وبهذا انتهت المباراة بانتصار معنوي للإمارات وإنتصار اول في التصفيات بعد خمس هزائم، في وقت عكرت فيه الخسارة بعض الشيء الفرحة اللبنانية بالانجاز التاريخي ببلوغ الدور النهائي من التصفيات، حيث سيكون لبنان ضمن افضل عشر منتخبات آسيوية ستلعب في هذا الدور الاخير.



وفيما يلي ترتيب المجموعة الثانية:
كوريا الجنوبية 13 نقطة
لبنان 10 نقاط
الكويت 8 نقاط
الامارات 3 نقاط


موقع المنار

توقيع جارية العترة

للمشاركة بلعن قتلة الحسين وأهل بيته وأنصاره سلام الله عليهم تفضلو هنا
اللَّهُمَّ خُصَّ أَنتَ أَوَّلَ ظَالِمٍ بِاللَّعْنِ مِنِّي وَ ابْدَأْ بِهِ أَوَّلاً ثُمَّ الْعَنِ الثَّانِيَ وَ الثَّالِثَ وَ الرَّابِعَ‏ اللَّهُمَّ الْعَنْ يَزِيدَ خَامِساً وَ الْعَنْ عُبَيْدَ اللَّهِ بْنَ زِيَادٍ وَ ابْنَ مَرْجَانَةَ وَ عُمَرَ بْنَ سَعْدٍ وَ شِمْراً وَ آلَ أَبِي سُفْيَانَ وَ آلَ زِيَادٍ وَ آلَ مَرْوَانَ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ



لمتابعة صفحة باسميات - أحزان وأفراح منبرية للملا الحاج باسم الكربلائي




إضافة رد


أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

بحث متقدم

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


 

 


المواضيع والمشاركات التي تطرح في منتديات موقع الميزان لا تعبر عن رأي المنتدى وإنما تعبر عن رأي كاتبيها فقط
إدارة موقع الميزان
Powered by vBulletin Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc