موقع الميزان السلام عليك أيتها الصدِّيقة الشهيدة يا زهراء السيد جعفر مرتضى العاملي
 
يا مُمْتَحَنَةُ امْتَحَنَكِ اللهُ الَّذي خَلَقَكِ قَبْلَ اَنْ يَخْلُقَكِ، فَوَجَدَكِ لِمَا امْتَحَنَكِ صابِرَةً، وَزَعَمْنا اَنّا لَكِ اَوْلِياءُ وَمُصَدِّقُونَ وَصابِرُونَ لِكُلِّ ما اَتانا بِهِ اَبُوكِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَاَتى بِهِ وَصِيُّهُ، فَاِنّا نَسْأَلُكِ اِنْ كُنّا صَدَّقْناكِ إلاّ اَلْحَقْتِنا بِتَصْديقِنا لَهُما لِنُبَشِّرَ اَنْفُسَنا بِاَنّا قَدْ طَهُرْنا بِوَلايَتِكِ بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ * ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ * صَدَقَ اللّهُ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ – منتديات موقع الميزان للدفاع عن الصدِّيقة الشهيدة فاطمة الزهراء صلوات الله عليها – منهاجنا الحوار الهادف والهادئ بعيداً عن الشتم والذم والتجريح ولا نسمح لأحد بالتعرض للآخرين وخصوصاً سب الصحابة أو لعنهم وهذا منهاج مراجعنا العظام والعلماء الأعلام حفظ الله الأحياء منهم ورحم الماضين
 
اضغط هنا
اضغط هنا اضغط هنا اضغط هنا
اضغط هنا
عداد الزوار
الإعلانات

العودة   منتديات موقع الميزان .: القرآن الكريم والعترة الطاهرة صلوات الله عليهم :. ميزان مصباح الهدى وسفينة النجاة ( عاشوراء )
ميزان مصباح الهدى وسفينة النجاة ( عاشوراء )إن الحسين صلوات الله عليه مصباح الهدى وسفينة النجاة

إضافة رد
   
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع

حسين نوح مشامع
الصورة الرمزية حسين نوح مشامع
عضو نشيط

رقم العضوية : 768
الإنتساب : Feb 2008
المشاركات : 360
بمعدل : 0.09 يوميا
النقاط : 145
المستوى : حسين نوح مشامع is on a distinguished road

حسين نوح مشامع غير متواجد حالياً عرض البوم صور حسين نوح مشامع



  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : ميزان مصباح الهدى وسفينة النجاة ( عاشوراء ) ميزان مصباح الهدى وسفينة النجاة ( عاشوراء )
افتراضي ثورة اجتماعية (39) معاجز كربلاء
قديم بتاريخ : 16-Oct-2018 الساعة : 03:47 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


ثورة اجتماعية (39) معاجز كربلاء
قال الله تعالى في كتابه الكريم: ((الَّذِينَ أُخْرِ‌جُوا مِن دِيَارِ‌هِم بِغَيْرِ‌ حَقٍّ إِلَّا أَن يَقُولُوا رَ‌بُّنَا اللَّـهُ ۗ وَلَوْلَا دَفْعُ اللَّـهِ النَّاسَ بَعْضَهُم بِبَعْضٍ لَّهُدِّمَتْ صَوَامِعُ وَبِيَعٌ وَصَلَوَاتٌ وَمَسَاجِدُ يُذْكَرُ‌ فِيهَا اسْمُ اللَّـهِ كَثِيرً‌ا ۗ وَلَيَنصُرَ‌نَّ اللَّـهُ مَن يَنصُرُ‌هُ ۗ إِنَّ اللَّـهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ))﴿٤٠﴾سورة الحج

وسمعت الجن تنعي الحسين(ع) قائلة:
ألا يا عَـيْنُ فاحْـتَفِلِي بـِجُهْد
ومن يَبْكي على الشّهَدَاءِ بَعْدِي
عـلى رَهْـطٍ تَـقُودُهُمُ المنَـايا
إلى مُتَـجَـبّرٍ فـي مُلْـكِ عَبْــد(*)

دشنا هذه الحلقة في احد ليالي عاشوراء من السنة الهجرية 1440 بعد حضور احد المجالس الحسينية، وبعد تطرق الخطيب في حديثه إلى المعاجز الحسينية مستدلا بأحاديث نبوية شريفة ليدعم خطابه .

ومع رجوعنا إلى البيت اقترحت أم الأولاد الاطلاع على معاجز الإمام الحسين(ع) الثابتة عند جميع المسلمين والتي لم ترد فيها أحاديث نبوية شريفة!!!

وبعد الاطلاع على المراجع التي كانت بين أيدينا قالت أم الأولاد: ماذا وجدت في بحثك عن المعاجز الحسينية التي لم يرد فيها أحاديث نبوية شريفة؟!

لقد أحصى المحققون العديد من المعاجز الحسينية التي لم يرد فيها أحاديث نبوية شريفة تحت أبواب متفرقة.

ولماذا وضعت هذه المعاجز تحت أبواب متفرقة، وهل هي كثيرة؟!

نعم، ولكثرتها وضعت تحت عناوين وأبواب مختلفة ليتمكن المطلع من استيعابها وفهمها.

إذا هاتها واحدة بعد أخرى؟

نعم، فرغم كثرة ما أورده المحققون من معاجزه نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة، ولكني اعتقد أن هذا ما تمكنوا هم من الإحاطة به، لأن معاجزه نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة لا يمكن أن تنقضي عجائبها ولا غرائبها، لأنه نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة ظل الله في الأرض ووجهه الذي منه يؤتى.

هات ما عندك ولا تتأخر فقد أثرت جوعي المعرفي؟!

أول ما أورده المحققون هو سرعة إجابة دعوته نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة.

وماذا جاء في هذا الباب؟!

جاء تحت هذا الباب أن رجلا من عسكر يزيد قال للإمام الحسين(ع): أبشر بالنار. فقال له الحسين: بل رب غفور رحيم مطاع، فسأله الحسين: من أنت؟ فقال: أنا ابن حويزة، فقال الحسين: اللهم حزه إلى النار. فنفر به فرسه على ساقيه، فتقطع فما بقي منه غير رجله في الركاب(*).

وما هي المعجزة الثانية وتحت أي باب أدرجت؟!

المعجزة الثانية أدرجت تحت باب استحالة اللحم إلى نار ودم وعلقم.

وما هو الموقف الذي يصف هذه المعجزة؟!

لماّ قتل الحسين(ع) أنتهبت جزور من عسكره فلمّا طبخت إذا هي دم(*).

وهل هناك معجزة ثالثة؟!

نعم، المعجزة الثالثة: طمس البصر.

وماذا روي فيها؟!

هذه المعجزة حدثت لأحد عسكر عمر بن سعد، حين جن عليه الليل فرأى رسول الله(ص) في المنام، بين يديه طست فيها دم وريشة، وهو يؤتى بأصحاب عمر بن سعد، فيأخذ الريشة فيخط بها بين أعينهم. فأتي بهذا الرجل فقال: يا رسول الله، والله ما ضربت بسيف ولا طعنت برمح ولا رميت بسهم، قال: أفلم تكثر عدونا؟؟ فأدخل رسول الله(ص) إصبعه في الدم؛ السبابة والوسطى، وأهوى بهما إلى عينيه، فأصبح وقد ذهب بصره(*).

وما هي المعجزة الرابعة؟!

نعم، المعجزة الرابعة: الدم تحت أحجار بيت المقدس.

وماذا قيل عن هذه المعجزة؟!

قيل ما رفع بالشام حجرٌ يوم قتل الحسين بن علي إلاّ عن دم(*).

والآن المعجزة الخامسة؟!

نعم، المعجزة الخامسة: نار في وجه ابن زياد.

وماذا أورد الرواة في هذه المعجزة؟!

جاء عن حاجب عبيد الله بن زياد قال: دخلت القصر خلف عبيد الله بن زياد حين قتل الحسين فاضطرم في وجهه ناراً.

وماذا عن المعجزة السادسة؟!

كانت المعجزة السادسة كون السماء مثل العلقة.

وماذا وجدت في هذه المعجزة؟!

أورد المحققون في هذه المعجزة انه عندما قتل الحسين مكثت السماءُ أياماً مثل العلقة(*).

والمعجزة السابعة عن ماذا تتحدث؟!

المعجزة السابعة تتحدث عن انكساف الشمس.

وماذا أورد المحققون في هذه المعجزة؟!

لما قتل الحسين بن علي انكسفت الشمس كسفة حتّى بدت الكواكب نصف النهار حتى ظنوا أنّها هي.*

وماذا جاء في المعجزة الثامنة؟!

المعجزة الثامنة: أمطرت السماء دماً، فبعد أن قتل الإمام الحسين(ع) أصبحوا وكل شيء كان ملآن دماً(*).

وماذا جاء في المعجزة التاسعة؟!

هذه المعجزة جاء فيها أن رجلا (أخزاه الله في الدارين قد احدث) على قبر الحسين(ع)، فأصاب أهل بيته خبلٌ وجنونٌ وجذامٌ وبرصٌ وفقرٌ.

وماذا عن المعجزة العاشرة؟!

جاء في هذه المعجزة أن الجن سمعت تنوح على الإمام الحسين(ع) يوم قتله، وهي تقول:
أيّها القاتـلونَ ظـلـماً حسـيناً
أبشروا بالعذابِ والتنكيلِ
كلُّ أهلِ السماءِ يدعو عليكـم
مِـنْ نـبـيّ ومـرسلٍ وقتيلِ(*)

اعتقد أن في ما أوردته من أمثلة الكفاية والكثير من الفائدة، وإِنَّ فِيه لَذِكْرَ‌ىٰ لِمَن كَانَ لَهُ قَلْبٌ أَوْ أَلْقَى السَّمْعَ وَهُوَ شَهِيدٌ.

وماذا نعمل في بقية المعاجز، ألا نوردها لزيادة الفائدة، ونعتبر قد أحطنا بها جميعا؟!
أوردها ولكن بشكل مختصر ليسهل التعرف عليها، وعلى من يريد المزيد الرجوع إلى المصدر الموجود في أسفل الصفحة.

على بركة الله، وهذه بقية المعاجز التي أوردها المحققون في تحقيقهم.

المعجزة الحادية عشرة: تغيير الخلقة.
الثانية عشرة: رائحة القطران.
الثالثة عشرة: صار حممة.
الرابعة عشرة: العمى.
الخامسة عشرة: الديراني ورأس الحسين.
السادسة عشرة: ماء البئر.
السابعة عشرة: قلم من حديد.
الثامنة عشرة: دَيْمُومة تضاد كربلاء!!

ما كل هذه المعاجز فهل الحسين نبيّاً من الأنبياء أم ماذا؟؟

يقول المحققون ليس الحسين نبيّ، فالرسول محمّد(ص) (آخر الأنبياء وخاتم المرسلين)، وما الحسين إلاّ تمثيل حيّ لدَيْمُومة يقين الرسول محمّد(ص)، وكما روي عنه(ص): ((حسين مني وأنا من حسين)).
وفي نهاية مشوارنا، هل بالإمكان إيراد ما يثبت أن بعض علماء المسلمين قد اعترفوا بهذه المعاجز؟!

وهل هناك أكثر عنادا وتكذيبا في ما يخص أهل البيت من!!

هل تلمح إلى شيخ الإسلام ابن تيمية؟!

ومن غيره!!

وماذا جاء عنه؟!

أورد المحققون أن شيخ الإسلام ابن تيمية اعترف بنصف المعاجز الحسينية تقريباً، وأنكر النصف الآخر.

ولماذا هذا الإنكار؟!

عناداً لا غير.
بقلم: حسين نوح المشامع
*((ديموتاريخ الرسول المصطفى(ص)
والحسين(ع))



إضافة رد


أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

بحث متقدم

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


 

 

 

المواضيع والمشاركات التي تطرح في منتديات موقع الميزان لا تعبر عن رأي المنتدى وإنما تعبر عن رأي كاتبيها فقط
إدارة موقع الميزان
Powered by vBulletin Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc