عظم الله أجوركم في وفاة السيدة زينب عليها السلام - منتديات موقع الميزان
موقع الميزان السلام عليك أيتها الصدِّيقة الشهيدة يا زهراء السيد جعفر مرتضى العاملي
يا مُمْتَحَنَةُ امْتَحَنَكِ اللهُ الَّذي خَلَقَكِ قَبْلَ اَنْ يَخْلُقَكِ، فَوَجَدَكِ لِمَا امْتَحَنَكِ صابِرَةً، وَزَعَمْنا اَنّا لَكِ اَوْلِياءُ وَمُصَدِّقُونَ وَصابِرُونَ لِكُلِّ ما اَتانا بِهِ اَبُوكِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَاَتى بِهِ وَصِيُّهُ، فَاِنّا نَسْأَلُكِ اِنْ كُنّا صَدَّقْناكِ إلاّ اَلْحَقْتِنا بِتَصْديقِنا لَهُما لِنُبَشِّرَ اَنْفُسَنا بِاَنّا قَدْ طَهُرْنا بِوَلايَتِكِ بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ * ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ * صَدَقَ اللّهُ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ – منتديات موقع الميزان للدفاع عن الصدِّيقة الشهيدة فاطمة الزهراء صلوات الله عليها – منهاجنا الحوار الهادف والهادئ بعيداً عن الشتم والذم والتجريح ولا نسمح لأحد بالتعرض للآخرين وخصوصاً سب الصحابة أو لعنهم وهذا منهاج مراجعنا العظام والعلماء الأعلام حفظ الله الأحياء منهم ورحم الماضين
 
اضغط هنا
اضغط هنا اضغط هنا اضغط هنا
اضغط هنا
عداد الزوار
العودة   منتديات موقع الميزان .: الـمـنـبـر الـحـر :. ميزان المناسبات والإعلانات
ميزان المناسبات والإعلانات إحياء أمر أهل البيت (ع) - المناسبات الدينية - وفيات - متفرقات

إضافة رد
كاتب الموضوع منتظرة المهدي مشاركات 7 الزيارات 21313 انشر الموضوع
   
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع

منتظرة المهدي
عضو
رقم العضوية : 421
الإنتساب : Sep 2007
الدولة : طيبة الطيبة
المشاركات : 5,448
بمعدل : 1.23 يوميا
النقاط : 0
المستوى : منتظرة المهدي is on a distinguished road

منتظرة المهدي غير متواجد حالياً عرض البوم صور منتظرة المهدي



  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : ميزان المناسبات والإعلانات
Angry عظم الله أجوركم في وفاة السيدة زينب عليها السلام
قديم بتاريخ : 07-Jul-2009 الساعة : 01:09 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


اللهم صلى على محمد وآل محمد وعجل فرجهم واللعن عدوهم .

عظم الله لك الأجر يا صاحب الزمان في وفاة السيدة زينب

فكأني بها ( صلوات الله عليها ) لما قرب منها الموت وحانت منها المنية ، اضطجعت على فراشها واستقبلت القبلة ، وقالت : أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، وأشهد أن جدي محمدا عبده ورسوله ، أرسله بالهدى ودين الحق ليظهره على

الدين كله ولو كره المشركون ، وأن أبي أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ، وأخوي الحسن والحسين وعلي بن الحسين وبقية الائمة الطاهرين ( ) أئمتي وأوليائي وإن جميع ما جاء به جدي رسول الله ( وسلم ) حق ومن عند الحق ، وأن الجنة والنار

حق ، وأن الساعة آتية لا ريب فيها ، وأن الله يبعث من في القبور ، وكأني بها سلام الله عليها عند احتضار الموت قد غمضت عينيها ومدت يديها ورجليها وقرأت سورة يس والصافات ، وفاضت نفسها الطيبة وفارقت روحها الدنيا ، وكأني بمن

حضر هذه الكارثة العظمى والفادحة الكبرى من نساء ورجال قد علا منهم الصياح ، وارتفع النياح ، وكثر منهم الضجيج والعجيج ، ولطموا الخدود ، وشققوا الجيوب ، ونادوا بالويل والثبور وعظائم الامور ، فلم ير في ذلك اليوم إلا باك وباكية

وناع وناعية ، ونائح ونائحة ، وصارخ وصارخة ، ينادون وازينباه ، واسيدتاه ، واغريبتاه ، وامصيبتاه ، وافجعتاه ، واوحشتاه ، واطول حزناه ، واثكلاه ، وكأني بزوجها الحزين مع من حضر من الجمع قد قاموا في جهازها ، فغسلوها وكفنوها ،

وصلوا عليها ، ودفنوها في قبرها ، وأهالوا عليها التراب فإنا لله وإنا إليه راجعون ، ولله در الفاضل الخطيب الميرزا محمد الخليل النجفي حيث يقول في قصيدة له في رثائها : -

إذا نابك الدهر لا تعجب * فليس على الدهر من متعب
ولا تغترر بابتساماته * فبالناب يغدر والمخلب

وكن جلدا عند دهم الخطوب * فمن يرتدي الصبر لم يغلب
وإن دهمتك صروف الزمان * تذكر عقيلة آل النبي

تذكر مصائبها سلوة * وحمر الدموع عليها اسكب
فكل النوائب تسلى لدى * نوائب خير النسا زينب

وناهيك أرزاؤها في الطفوف * فمهما تحدثت لم تكذب
رزايا يحار لديها الصبور * احتمالا ومنها يشيب الصبي

وقد قابلتها بكظم الوصي * وصبر البتول وحلم الوصي
إلى أن قضت وهي حلف الاسى * بصبر لدى الدهر لم ينضب
فيا قلب ذب بعدها حسرة * ويا عين فيضي لها واسكبي


أما رثاؤها

( ) فهو كثير لا يحصى نظما ونثرا ، ولكن لا يسقط الميسور بالمعسور ، فنقول من جليله الحقائق أن نظم القريظ في أي أحد فيه إشادة بذكره ، وإقامة لامره ، فإن المأثرة مهما عظمت فقد تنسى ويخمل ذكرها بمرور الحقب والاعوام

لكن الشعر الخالد الذي تسير به الركبان يؤيد ذلك الفضل البائد ، ويلفت الانظار إلى جهته ، وبما أن ذكرى أهل بيت العصمة ( صلوات الله عليهم ) هي أساس الدين وجذم الاصلاح لما يتبعها من اعتناق تعاليمهم واقتفاء آثارهم ، تواتر الحث على سرد

الشعر فيهم مدحا ورثاء ورتبت عليه المثوبات العظيمة في أحاديث أئمة الهدى ( ) وعد ذلك أفضل الطاعات .


ففي (عيون الاخبار) لشيخنا الصدوق رحمه الله بالاسناد عن عبد الله بن الفضل الهاشمي قال : قال أبو عبد الله الصادق ( ) من قال فينا بيت شعر بنى الله له بيتا في الجنة ، وفيه عن علي بن سالم عن أبيه عن الصادق ( ) أنه قال ما قال فينا قائل بيت شعر حتى يؤيد بروح القدس ، إلى غير ذلك من الاخبار الكثيرة .


وبما أن زينب العقيلة ( سلام الله عليها ) من أولئك الافراد الذين هم عمد الدين وأعضاد الشريعة وقد شاركت الحسين ( ) في نهضته المقدسة والذب عن شريعة جدها الرسول ، تبادر أفذاذ ممن يمتهم الولاء إلى تحري ذلك الاجر الجزيل بنظم مدائحها ومراثيها . فمن أولئك الافذاذ حجة الاسلام آية الله المغفور له الشيخ محمد حسين الاصفهاني المتوفي 5 - 12 عام 1361 ه‍ . قال أعلى الله مقامه : -

وليت وجهي شطر قبلة الورى * ومن بها تشرفت أم القرى
قطب محيط عالم الوجود * في قوسي النزول والصعود

ففي النزول كعبة الرزايا * وفي الصعود قبلة البرايا
بل هي باب حطة الخطايا * وموئل الهبات والعطايا

ام الكتاب في جوامع العلا * أم المصاب في مجامع البلا
رضيعة الوحي شقيقة الهدى * ربيبة الفضل خليفة الندى

ربة خدر القدس والطهارة * في الصون والعفاف والخفارة
فإنها تمثل الكنز الخفي * بالسر والحياء والتعفف

تمثل الغيب المصون ذاتها * تعرب عن صفاته صفاتها
مليكة الدنيا عقيلة النسا * عديلة الخامس من أهل الكسا

شريكة الشهيد في مصائبه * كفيلة السجاد في نوائبه
بل هي ناموس رواق العظمة * سيدة العقائل المعظمة

ما ورثته من الرحمة * جوامع العلم أصول الحكمة
سرابها في علو الهمة * والصبر في الشدائد الملمة

ثباتها ينبئ عن ثباته * كان فيها كل مكرماته
لها من الصبر على المصائب * ما جل أن يعد في العجائب

بل كاد أن يلحق بالمعاجز * لانه حرفة كل عاجز
فإنها سلالة الولاية * ولاية ليس لها نهاية
بيانها يفصح عن بيانه * كأنها تفرغ عن لسانه

ناهيك فيه الخطب المأثورة * فإنها كالدرر المنثورة
بل هي لولا الحط من مقامها * كاللؤلؤ المنضود في نظامها

فإنها وليدة الفصاحة * والدها فارس تلك الساحة
وما أصاب أمها من البلا * فهو تراثها بطف كربلا

لكنها عظيمة بلواها * من الحرب شاهدت دهاها
رأت هجوم الخيل بالنار على * خبائها أو محور السبع العلى

وأسلبوا يا ويلهم قرارها * مذ سلبوا إزارها خمارها
وسبيهم ودائع المختار * عار على الاسلام أي عار

يكاد أن يذهب بالعقول * سبي بنات الوحي والتنزيل
وما رأت بالطف من أهوالها * جل عن الوصف بيان حالها
ومن يطيق وصف سوء حالها * مذ رأت السبط على رمالها
معفر الخد مضرجا بدم * لهفي على جمال سلطان القدم

وحولها فتيانه على الثرى * كالشهب الزهر تحف القمرا
واها على كواكب السعود * عقد نظام الغيب والشهود

كيف هوت وانتثرت أشلاؤها * بأي ذنب سفكت دماؤها
وشاهدت ريحانة الرسول * تدوسها حوافر الخيول

فأصبحت خزانة اللاهوت * حلبة خيل الجبت والطاغوت
صدر تربى فوق صدر المصطفى * ترضه الخيل على الدنيا العفا

ترى العوالي مركز المعالي * مدرجة لذروة الكمال
وهي عرش وعليه التاج * أو أنها البراق والمعراج

نال من العروج ما تمنى * كقاب قوسين دنا أو أدنى
حتى تجلى قائلا إني أنا * من شجر القناة في طور القنا

لسان حاله لسلطان القدم * سعيا على الرأس إليك لا القدم
وسوقها إلى يزيد الطاغية * أشجى فجيعة وأدهى داهية
وما رأته في دمشق الشام * يذهب بالعقول والاحلام

أمامها رأس الامام الزاكي * وخلفها النوائح البواكي
أو الكتاب الناطق المبين * حف به الحنين والانين

وأفظع الكل دخول الطاهرة * حاسرة على ابن هند العاهرة
وما لها ومجلس الشراب * وهي ابنة السنة والكتاب

أتوقف الحرة من آل العبا * بين يدي طليقها واعجبا
يشتمها طاغية الالحاد * وهي سلالة النبي الهادي

بل سمعت من ذلك اللعين * سب أبيها وهو أصل الدين
أتنسب الطاهرة الصديقة * للكذب وهي أصدق الخليقة

واحر قلباه لقلب الحرة * فما رأته لا أطيق ذكره
شلت يد مدت بقرع العود * إلى ثنايا العدل والتوحيد

تلك الثنايا مرشف الرسول * وملثم الطاهرة البتول
وما حناه باللسان أعظم * وكفره المكنون منه يعلم

وقد أبانت كفر ذاك الطاغي * بأحسن البيان والبلاغ
حنت بقلب موجع محترق * على أخيها فأجابها الشقي

يا صيحة تحمد من صوائح * ما أهون النوح على النوائح



خادمة العباس (ع)
الصورة الرمزية خادمة العباس (ع)
عضو دائم

رقم العضوية : 516
الإنتساب : Oct 2007
الدولة : مدينة الرسول الأعظم عليه السلام
المشاركات : 1,304
بمعدل : 0.30 يوميا
النقاط : 199
المستوى : خادمة العباس (ع) is on a distinguished road

خادمة العباس (ع) غير متواجد حالياً عرض البوم صور خادمة العباس (ع)



  مشاركة رقم : 2  
كاتب الموضوع : منتظرة المهدي المنتدى : ميزان المناسبات والإعلانات
Post خادمة العباس (ع) تسألكم الدعاء....
قديم بتاريخ : 07-Jul-2009 الساعة : 03:32 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


عظم الله أجوركم في وفاة السيدة زينب

على مصابك ذرفت دموم من عيوني
وسهرت الليل ولا غمض لك جفوني
أصد لجروحك أتشفّى من شجوني
شخبّر لمن أطفالك ينشدوني
بجاك الكون وهم جبريل ذرف دمعه
وعرش الله إرتجف ركنه من الصدعه
وأملاك الأرض ويه السمه السبعه
يم جسمك يخويه حسين إجت تنعى
وأنا إختك بشر أملك قلب وإحساس
أذرف دمعي لو ألطم عليك الراس
لو أنحب وون واصيح على العباس
لو أخمد على جسام شمع لعراس
.................................................. .......
يزينب تركي إعتابج وودعيني
وحق صبرج يخيه بس تسمعيني
إذا بدمي ثبوت إسلامي وديني
أصيحاً يا سيوف الموت إخذيني
وقبل مرحل يزينب وأمضي للاحلام
أوصيج برقيه وسكنه والأيتام
بعطش هاليوم لتخلين قلب ينضام
وبصبرج يخيه إروي كل لخيام
وبعدي يا عزيزة فاطمة الأشرار
يهجمون بحقد يا ضنوة الكرار
على لخيام ويشعلون بكره النار
ويسبونج ويه النسوه هالكفار
.................................................. .
تروح شلون وبعدك تدري يسبوني
وعلى متوني بالأسواط يضربوني
شلون انت والعباس تخلوني
وحدي بالفلا يحسين وتعوفوني
من شفت الشمر يصعد على صدرك
ويقطع خويه أنفاسك ويحز نحرك
تمنيت أنصرع يمك ويم جسمك
يتمدد جسمي يا قلب إختك
عاشركم يخويه ما رحم قلبي
بعدكم كل محرم يرتفع نحبي
بعدكم همي زاد وحزني وكربي
بعدكم وحدي ظليت ومحد قربي


منتظرة المهدي
سلمت يمناك وسلمت لنا...

خادمة العباس (ع)
تسألكم الدعاء



منتظرة المهدي
عضو
رقم العضوية : 421
الإنتساب : Sep 2007
الدولة : طيبة الطيبة
المشاركات : 5,448
بمعدل : 1.23 يوميا
النقاط : 0
المستوى : منتظرة المهدي is on a distinguished road

منتظرة المهدي غير متواجد حالياً عرض البوم صور منتظرة المهدي



  مشاركة رقم : 3  
كاتب الموضوع : منتظرة المهدي المنتدى : ميزان المناسبات والإعلانات
افتراضي
قديم بتاريخ : 08-Jul-2009 الساعة : 04:34 AM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم




يا أهل بيت محمد في هذا المصاب
وأيضا انتم يا شيعة أمير المؤمنين



samar
مشرف سابق
رقم العضوية : 3155
الإنتساب : Nov 2008
المشاركات : 986
بمعدل : 0.25 يوميا
النقاط : 172
المستوى : samar is on a distinguished road

samar غير متواجد حالياً عرض البوم صور samar



  مشاركة رقم : 4  
كاتب الموضوع : منتظرة المهدي المنتدى : ميزان المناسبات والإعلانات
افتراضي
قديم بتاريخ : 08-Jul-2009 الساعة : 10:56 AM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلى على محمد وآل محمد وعجل فرجهم
عظم الله لك الأجر يا صاحب الزمان في وفاة السيدة زينب
عظم الله أجوركم في وفاة السيدة زينب يا شيعة أمير المؤمنين والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته



منتظرة المهدي
عضو
رقم العضوية : 421
الإنتساب : Sep 2007
الدولة : طيبة الطيبة
المشاركات : 5,448
بمعدل : 1.23 يوميا
النقاط : 0
المستوى : منتظرة المهدي is on a distinguished road

منتظرة المهدي غير متواجد حالياً عرض البوم صور منتظرة المهدي



  مشاركة رقم : 5  
كاتب الموضوع : منتظرة المهدي المنتدى : ميزان المناسبات والإعلانات
افتراضي
قديم بتاريخ : 27-Jun-2010 الساعة : 03:15 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


  • اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم واللعن عدوهم .

عظم الله لك الأجر ياصاحب الزمان في مصاب أم المصائب زينب



عـليك السالت العبرات وجرت
أحـس نار الخيم بحشاي وجرت
حكمة اقتضت يا مظلوم و أجرت
انـتـه بـلا دفـن و آنة سبية

زمـانـي لـلـقلب يمته يساره
بـفـقـد القطعوا يمينه و يساره
لـون عالزهراء ما تحصل يساره
عـلى زينب من جسر بالغاضرية

عـلينه اشما يجور الوكت بالشام
نـظل أهل الشيم ننعرف بالشام
تـعـنينه و نزلنه اضيوف بالشام
نـواسـي زيـنب ابهاي الرزيه

زيـنـب إنتي زينه بالعفه و زينب
جـهـادج و إنتي زينة أم وزينب
خـدام الـسـبط إحنه و زينب
شـفـيـعـتـنه لون تدنه المنيه


جلالة قدرها

[ إن قصدت تزور قبر جدها * شوقا إليه إذ هم بيثربا ]
[ اخرجها ليلا أمير المومنين * والحسين والزكي المجتبى ]

[ يسبقهم أبوهم فيطفئ * الضوء الذي في القبر قد ترتبا ]
[ قيل له لم ذا فقال إنني * أخشى بأن تنظر عين زينبا ]

مكارم أخلاقها
[ روحي لها الفداء من مصونة * زكية كريمة ذات إبا ]
[ ذات عفاف ووقار وحجى * من شرفت أما وجدا وأبا ]

[ أحمد جدي وعلي والدي * وفاطم أم فأكرم نسبا ]
[ تكفلت أثقل ما في الدار * بعد أمها من أيام الصبا ]

[ وجرعت ما جرعته أمها * من الاذى ما منه تنسف الربى ]

علمها
[ عيبة علم غير أن علمها * غريزة ولم يكن مكتسبا ]
[ عالمة عاملة لربها * طول المدى سوى التقى لن تصبحا ]

[ تقية من أهل بيت عصمة * شقيقة السبط الحسين المجتبى ]
[ صديقة كبرى لجم علمها * طاشت بها الالباب والفكر كبا ]

[ فيا لها داعية إلى الهدى * في حل كل مشكل قد صعبا ]
[ ذات فصاحة إذا ما نطقت * حينا تخال المرتضى قد خطبا ]

[ سل مجلس الشام وما حل به * مذ خطبت ماج بهم واضطربا ]


كرمتها سلام الله عليها
وأما الكرامات المروية عن زينب الكبرى بنت أمير المؤمنين ( ع ) والمنقولة في الكتب العربية والفارسية كثيرة ، ولا بأس بذكر واحدة من تلك الكرامات تيمنا وتبركا فنقول : من كراماتها الباهرة ما نقله العلامة النوري في كتابه ( دار السلام )
قال : حدثني السيد السند ، والحبر المعتمد ، العالم العامل ، وقدوة أرباب الفضائل ، والبحر الزاخر ، عمدة العلماء الراسخين السيد محمد باقر السلطان آبادي نفع الله به الحاضر والبادي قال : عرض لي في أيام اشتغالي ببروجرد
مرض شديد ، فرجعت من بروجرد إلى سلطان آباد ، فاشتد بي المرض بسبب هذه الحركة ، وانصبت المواد في عيني اليسرى فرمدت رمدا شديدا ، واعتراها بياض وكان الوجع يمنعني من النوم ، فأحضر والدي أطباء البلد للعلاج ، ولما رأوا
حالتي قال أحدهم : يلزم أن يشرب الدواء مدة ستة أشهر ، وقال الآخر : مدة أربعين يوما ، فضاق صدري وكثر همي من سماع كلماتهم لكثرة ما كنت شربت من الدواء في تلك المدة وكان لي أخ صالح تقي أراد السفر إلى المشاهد العظيمة وزيارة
سادات البرية ، فقلت له : أنا أيضا أصاحبك للتشرف بتلك الاعتاب الطاهرة ، لعلي أمسح عيني بترابها الذي هو دواء لكل داء ، ويأتيني ببركاتها الشفاء فقال لي : كيف تطيق الحركة مع هذا المرض العضال وهذا الوجع القتال ؟ ولما بلغ الاطباء عزمي
على السفر قالوا بلسان واحد : إن بصره يذهب في اول منزل أو ثاني منزل ، فتحرك أخي وأنا جئت إلى بيته بعنوان مشايعته في الظاهر ، وكان هناك رجل من الاخيار سمع قصتي فحرضني على الزيارة وقال لي : لا يوجد لك شفاء إلا لدى خلفاء ال
له وحججه ، فإني كنت مبتلى بوجع في القلب مدة تسع سنين وكلت الاطباء عن تداويه ، فزرت أبا عبد الله الحسين ( ع ) فشفاني بحمد الله من غير تعب ومشقة ، فلا تلتفت إلى خرافات الاطباء ، وامض إلى الزيارة متوكلا على الله تعالى ،
فعزمت من وقتي على السفر ، فلما كنا في المنزل الثاني من سفرنا اشتد بي المرض ليلا . ولم استقر من وجع العين ، فأخذ من كان يمنعني من السفر يلومني ، واتفق أصحابي كلهم على أن أعود إلى بلدي الذي جئت منه ، فلما كان وقت السحر
وسكن الوجع قليلا رقدت فرأيت الصديقة الصغرى زينب بنت إمام الاتقياء عليه آلاف التحية والثناء ، فدخلت علي وأخذت بطرف مقنعة كانت في رأسها وأدخلته في عيني ومسحت عيني به ، فانتبهت من منامي وأنا لم أجد للوجع أثرا في عيني ،
فلما أصبح الصباح قلت لاصحابي لم أجد اليوم ألما في عيني فلا تمنعوني من السفر ، فما تيقنوا مني فحلفت لهم وسرنا ، فلما أخذنا في السير رفعت المنديل الذي كان على عيني المريضة ونظرت إلى البيداء وإلى الجبال

فلم أر فرقا بين عيني اليمنى الصحيحة واليسرى المريضة ، فناديت الرفقاء وقلت لهم : تقربوا مني وانظروا في عيني ، فنظروا وقالوا : سبحان الله لا نرى في عينك رمدا ولا بياضا ولا أثرا من المرض ، ولا لفرق بين عينك اليمنى واليسرى ،
فوقفت وناديت الزائرين جميعا وقصصت لهم رؤياي وكرامة الصديقة الصغرى زينب ( سلام الله عليها ) ، ففرح الجميع وأرسلت البشائر إلى والدي فاطمأن خاطره بذلك . قال العلامة النوري : وحدثني بتلك الكرامة شيخنا الجليل النبيل والعالم الذي عدم له النظير والبديل المولى فتح علي السلطان ، آبادي قال : إنه شاهد هذه الحكاية بنفسه . يقول مؤلف هذه الوفاة وجامع هذه المقتطفات : وجدت في كتاب ( السيدة زينب ) تأليف الشيخ أحمد فهمي زيارة الصديقة زينب ( ع )




منتظرة المهدي
عضو
رقم العضوية : 421
الإنتساب : Sep 2007
الدولة : طيبة الطيبة
المشاركات : 5,448
بمعدل : 1.23 يوميا
النقاط : 0
المستوى : منتظرة المهدي is on a distinguished road

منتظرة المهدي غير متواجد حالياً عرض البوم صور منتظرة المهدي



  مشاركة رقم : 6  
كاتب الموضوع : منتظرة المهدي المنتدى : ميزان المناسبات والإعلانات
افتراضي
قديم بتاريخ : 19-Jun-2011 الساعة : 12:11 AM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


مظلومة زينب زينب

محرومة زينب زينب

****

هاي زينب بنت علي حامي الحمى

من السياط امتونها متألمه

ولدموع ويا النحر تجري دمه

مظلومة محرومة

دموم عالوجن تنصب

****

هاي زينب ظلت تنادي وتصيح

ياقتيل ويا سليب ويا ذبيح

يا شهيد الله ليش اتظل طريح

مظلومة محرومة

شيبك بالدمه اتخضب

****

وخويا يا عباس بعد عيوني

وحدي بديار الغرب عفتوني

ماظنتكم يا خوتي تنسوني

مظلومة ومحرومه

ليكم دوم أظل أنحب


****

أبد ما أنساها يوم الفاجعه

كن ذاك اليوم يوم القارعه

ولطفال بهالخيام مروعه

مظلومة ومحرومة

نار بالهل الخيم تلهب

****


جارية العترة
الصورة الرمزية جارية العترة
المدير العام
رقم العضوية : 12
الإنتساب : Mar 2007
الدولة : لبنان الجنوب الابي المقاوم
المشاركات : 6,465
بمعدل : 1.40 يوميا
النقاط : 10
المستوى : جارية العترة will become famous soon enough

جارية العترة غير متواجد حالياً عرض البوم صور جارية العترة



  مشاركة رقم : 7  
كاتب الموضوع : منتظرة المهدي المنتدى : ميزان المناسبات والإعلانات
افتراضي
قديم بتاريخ : 14-May-2014 الساعة : 08:45 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


هي الخلود الحر هي الحرية والاباء هي الصمود في وجه الظلم ....أين من استبد وأين أثاره
السلام على عقيلة الهاشميين السلام على الحُرة الابية السلام على كلمة الحق التي شاركت أخيها في ثورته وكانت الاعلامية الاولى وستبقى التي سيتعلم منها الاجيال معنى القوة وقول كلمة الحق في رضا الله
لكم عظيم الاجر باستشهاد الطاهرة السيدة زينب الكبرى بنت أمير المؤنين علي وعليها افضل السلام


توقيع جارية العترة

للمشاركة بلعن قتلة الحسين وأهل بيته وأنصاره سلام الله عليهم تفضلو هنا
اللَّهُمَّ خُصَّ أَنتَ أَوَّلَ ظَالِمٍ بِاللَّعْنِ مِنِّي وَ ابْدَأْ بِهِ أَوَّلاً ثُمَّ الْعَنِ الثَّانِيَ وَ الثَّالِثَ وَ الرَّابِعَ‏ اللَّهُمَّ الْعَنْ يَزِيدَ خَامِساً وَ الْعَنْ عُبَيْدَ اللَّهِ بْنَ زِيَادٍ وَ ابْنَ مَرْجَانَةَ وَ عُمَرَ بْنَ سَعْدٍ وَ شِمْراً وَ آلَ أَبِي سُفْيَانَ وَ آلَ زِيَادٍ وَ آلَ مَرْوَانَ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ



لمتابعة صفحة باسميات - أحزان وأفراح منبرية للملا الحاج باسم الكربلائي





بنت الهدى2
الصورة الرمزية بنت الهدى2
مشرفة
رقم العضوية : 13529
الإنتساب : Jun 2012
الدولة : العراق
المشاركات : 2,367
بمعدل : 0.89 يوميا
النقاط : 184
المستوى : بنت الهدى2 is on a distinguished road

بنت الهدى2 غير متواجد حالياً عرض البوم صور بنت الهدى2



  مشاركة رقم : 8  
كاتب الموضوع : منتظرة المهدي المنتدى : ميزان المناسبات والإعلانات
افتراضي
قديم بتاريخ : 15-May-2014 الساعة : 09:45 AM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


يازمن والله عجيبة
*بت علي تصبح غريبه*
من أعد مصاب*‫#‏زينب‬
*قلي أذكر يامصيبة
عظم الله آجورنآ وآجوركم بذكرى إستشهآد آلعقيله زينب


توقيع بنت الهدى2

مات التصبر في انتظارك * أيها المحيي الشريعهْ

فانهض فما أبقى التحمل * غير أحشاء جزوعه




إضافة رد


أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

بحث متقدم

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


 

 


المواضيع والمشاركات التي تطرح في منتديات موقع الميزان لا تعبر عن رأي المنتدى وإنما تعبر عن رأي كاتبيها فقط
إدارة موقع الميزان
Powered by vBulletin Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc