مقابلة خاصة مع الشاعر الكبيرالأستاذ مهدي جناح الكاظمي - الصفحة 3 - منتديات موقع الميزان
موقع الميزان السلام عليك أيتها الصدِّيقة الشهيدة يا زهراء السيد جعفر مرتضى العاملي
يا مُمْتَحَنَةُ امْتَحَنَكِ اللهُ الَّذي خَلَقَكِ قَبْلَ اَنْ يَخْلُقَكِ، فَوَجَدَكِ لِمَا امْتَحَنَكِ صابِرَةً، وَزَعَمْنا اَنّا لَكِ اَوْلِياءُ وَمُصَدِّقُونَ وَصابِرُونَ لِكُلِّ ما اَتانا بِهِ اَبُوكِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَاَتى بِهِ وَصِيُّهُ، فَاِنّا نَسْأَلُكِ اِنْ كُنّا صَدَّقْناكِ إلاّ اَلْحَقْتِنا بِتَصْديقِنا لَهُما لِنُبَشِّرَ اَنْفُسَنا بِاَنّا قَدْ طَهُرْنا بِوَلايَتِكِ بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ * ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ * صَدَقَ اللّهُ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ – منتديات موقع الميزان للدفاع عن الصدِّيقة الشهيدة فاطمة الزهراء صلوات الله عليها – منهاجنا الحوار الهادف والهادئ بعيداً عن الشتم والذم والتجريح ولا نسمح لأحد بالتعرض للآخرين وخصوصاً سب الصحابة أو لعنهم وهذا منهاج مراجعنا العظام والعلماء الأعلام حفظ الله الأحياء منهم ورحم الماضين
 
اضغط هنا
اضغط هنا اضغط هنا اضغط هنا
اضغط هنا
عداد الزوار
الإعلانات

العودة   منتديات موقع الميزان .: الشــعـر والأدب :. ميزان شعراء أهل البيت صلوات الله عليهم

إضافة رد
كاتب الموضوع صفوان بيضون مشاركات 51 الزيارات 17525 انشر الموضوع
   
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع

صفوان بيضون
الصورة الرمزية صفوان بيضون
أديب وشاعر
رقم العضوية : 6568
الإنتساب : Oct 2009
الدولة : دمشق العقيلة
المشاركات : 964
بمعدل : 0.30 يوميا
النقاط : 147
المستوى : صفوان بيضون is on a distinguished road

صفوان بيضون غير متواجد حالياً عرض البوم صور صفوان بيضون



  مشاركة رقم : 21  
كاتب الموضوع : صفوان بيضون المنتدى : ميزان شعراء أهل البيت صلوات الله عليهم
افتراضي مقابلة خاصة مع الشاعر الكبيرالأستاذ مهدي جناح الكاظمي3
قديم بتاريخ : 06-Feb-2010 الساعة : 10:49 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


مقابلة خاصة مع الشاعر الكبير





الأستاذ مهدي جناح الكاظمي


الحلقة الثالثة :

إخوتي أسرة الميزان وزوار منتدياتها ، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، تقبل الله أعمالكم وعظم الله أجوركم بمناسبة أربعينية مولانا الحسين (ع) ، رزقنا الله في الدنيا زيارته ، وفي الآخرة شفاعته .
نتابع معكم هذا الحوار الجميل ، بعد أن توقفنا خلال الأيام السابقة لضرورة الزيارة واحتراماً لتلك الأيام العصيبة على أهل البيت (ع) ، نتابع تنسم هذا العبير الفواح مع شاعر أهل البيت الأستاذ مهدي جناح الكاظمي .

كنا نتحدث عن هذه الثنائية الرائعة التي تشكلت ما بين الشاعر الأستاذ مهدي ، والملا القدير الحاج باسم الكربلائي ، وقد حدثنا الأستاذ مهدي عما أضافته تلك العلاقة له ، وكان السؤال الذي وقفنا عنده :

ماذا أضافت تلك التجربة المميزة مع الملا باسم للملا باسم نفسه ؟

الأستاذ مهدي : الذي أضافته التجربة للملا باسم هو انتقاله من تكرار المفردات الدارجة ، ومن المحاكاة المحلية باللهجة العامية إلى العالمية والشمولية ، وأضافت مفردات الفصيح نكهةً لمْ يعهدها من قبل جمهور الساحة في صوته .
ودليل صحة كلامي إقبال جمهور الساحة بشكل استثنائي ، بحيث يطلبون منه قراءة قصائدي ( على حد قوله ) ، فالعودة إلى الفصحى هو عودة إلى الفطرة ، لأنها لغة القرآن والآل (ع) ، ولغة الأسرار الجمالية ، والتطور الإبداعي الذي يتناغم مع معطيات الحياة ، والذات الإنسانية للإنسان الذي يعي اللغة العربية ، بغض النظر عن هويته الانتمائية ، وللعلم أنا بفضل الله أمتلك قدرة مشهود لها في كتابة القصيدة الدارجة ( الشعبية ) والأبوذية بشكل عالي الإبداع ، ولكن رسالتي تحول بين هذا الاتجاه وبيني ، والدليل على تمكني : هناك عدة نصوص قرأها الملا باسم منها في مولاتنا رقية (ع) وزينب والحسين وأخيه (ع) ، وأبوذيات في موسى بن جعفر (ع) وأبيه (ع) ، ومنها لم يقرأها في أمير المؤمنين والأئمة (ع) أنا حجبتها التزاماً مني في اتجاه مسيرتي الفصيحة ، التي أعشقها عشق الروح لروح .

- ( صفوان يسأل ) الانتشار الواسع من الأهداف التي يتمناها كل شاعر ، لكن الانتشار هذا كان على حساب التأني في بناء القصيدة ، وعلى حساب القصيدة العمودية الرزينة الجزلة ، ما رأيك بهذا ؟
الأستاذ مهدي : مسالة الانتشار والاكثار على حساب قانون الابداع ، فبرأي هو : اندثار .
لأن كل شيء في الحياة يسير وفق نظام وقانون لا يتعداه شئنا أم أبينا ، هذه هي سنة الحياة ، وجهلنا بدقائق شمولية هذا النظام وعلى كافة الأصعدة لا يعني أن الانفلات اللامسؤول سيجعل منا أبطالاً ، ذلك لأن المعطيات الجمالية في المفردات ، والتي تصل بنا حدَّ الدهشة ، كلها تنتظم بحركة ربانية ، في تقاربها وتنافرها ، وكل منها لا يقبل إلا عناصره ، فعند توليفها وإخراجها شعراً أو نثراً أو غير ذلك يجب أن يكون التوليف على أساس وعيها ودراستها ، ومعرفة أنظمتها ، حتى لا تخرج مفتقرة إلى أصولها الجمالية ، فتسبب الاندثار لا الانتشار .
- ( صفوان يسأل ) كنت مقلاً مبدعاً بشكل استثنائي ، الآن أنت مضطر للإكثار فهل أثر هذا على استثنائية الإبداع لديك ؟
الأستاذ مهدي : حقيقة أنا كنت ولا أزال مكثراً مبدعاً ، فالقلة المتقنة تعني علمياً ( الكثرة ) ، لذلك دائماً تكون منتصرة ، لتصبح القلة هي الكثرة ، ومثال ذلك : " أصحاب الحسين (ع) " والأمثلة تضرب ولا تقاس .
السؤال الثامن ( صفوان يسأل ) : رغم كل الظروف أنت ما زلت مقلاً ، غيرك له عشرات الدواوين ، وأنت لم يخرج لك سوى جزآن متواضعان من حيث عدد الصفحات ، حتى في القصيدة الواحدة أنت لا تسعى إلى الإكثار ، هل تتقصد الاقتصاد في العطاء ، أم أن هناك سر ؟
الأستاذ مهدي : هناك عندي الكثير المتقن ، لكن أتلفته الظروف السابقة في العراق ، حيث لم يكن الإعلام منسجماً مع معطياتها ، فلم تُحفظ .
والآن وكل ما كتبته في مرحلة لقائي بالمنشدين وخصوصاً الملا باسم ، وما سأكتبه أراه إقلالاً لا إكثاراً ، إزاء القدرة الشعرية التي أودعها الله تعالى بي ، فلا يضطرني الطلب المتواصل إلى الإخفاق إبداعياً أو أقل ، وما قرأه الملا باسم لي شاهد على ذلك فقصيدتي في الزهراء (ع) : " من أدمعي تعلم البكاء " وغيرها كانت في وقت قياسي .
السؤال التاسع ( صفوان يسأل ) : مهدي جناح الكاظمي لك تجارب في شعر التفعيلة ، تنافس بها أرقى تجارب شعراء التفعيلة ، متى يختار الشاعر أسلوبه في الكتابة ، ولمَ يكتب به ولا يتابع ، مع أن تجربتك لو تابعتها لزحزحت الكثيرين عن مواقعهم السابقة واللاحقة ؟
الأستاذ مهدي : من المعروف أن الشعر ( موهبة ) يهبها الله من يشاء من عباده ، كلٌ حسب استعداده ، فواحد تكون سعة موهبته مثلاً 90 وواحد 40 وواحد أكثر أو أقل ، يبقى على الكل المواصلة والجهد لاستكشافها ووعيها وعشقها ، لأن الوعي يسبق العشق والعطاء ، وبعدها يختار الشاعر أسلوبه .
ففي البداية يكون الأسلوب منغلقاً وبلا هوية ، وبعد الجهد والمواصلة يتبين له أسلوبه الخاص ، وليس هو إلا تناسقه النفسي القائم على وضوح الرؤيا عند الشاعر ، وتوظيف اللغة والألفاظ التي تتجانس مع معطيات قضيته .
وهذا قد لا يتأتى للكثيرين ، فيبقى عائماً ، يتعكز على إبداع هذا وذاك ، فتلفظه ساحة الشعر ، وفي التاريخ نماذج كثيرة من هذا النوع ....
يبقى أن تجربتي الشعرية تحتاج إلى تأمل ودراسة ، وهي وحدها – أي التجربة – مَنْ ترتفع بنفسها ، فكل قوى العالم لا تجعل من قاع الوادي جبلاً ، والشعر وحده الذي يُقدم نفسه ، لا المدح ولا الإطراء ، والإعلام اللامسؤول الذي يستجديه الشاعر المخفق .
فالغاية تكون متدنية عندما يجهد الشاعر سنين عديدة كي يصل إلى نقطة الانتشار ، يعني يكون الانتشار همه الأساسي .
أنا أكتب الشعر منذ أكثر من أربعين سنة ، ولم أُعرف إلا قبل سنين قليلة ، ولم أكن متحسراً على ما فاتني من إعلام ، وكنت أستطيع الانتشار وأنا ابن العشرين ، ولكن الموقف المطلوب من الإنسان قبل الشاعر حال بيني وبين ذلك .
فعشاق الجمال جمهورهم وعوالمهم المتداعية في عمق استقصاءاتهم الفكرية والروحية ، وبعض من يجانسهم من الناس .
وهذا لا يعني أن الانتشار العام غير مطلوب وغير محبب ، بل هو سبيل إلى أن تصل القضية إلى الناس ، وتتم رسالة الشاعر ، ولكن لا على حساب قضية الشعر والشاعر .
فالغاية ليست التنافس اللامشروع ، وحب الذات الضيق ، وأنا سواء زحزحت الكثيرين ممن سبق وممن لحق أم لا ، هذا لا يهم إلا بقدر ما يرضي الحسين (ع) .
هناك معانٍ ومفردات لم تكن قبل طرح شعري موجودة في الساحة ، والآن أراها تُستخدم ويتداولها الشعراء بشكل وبآخر ، وأنا سعيد جداً فهذا شيء من أداء الرسالة التي أحملها ، والتأثر بشعر الشعراء ومعانيهم حالة مشروعة ، وهكذا جُبلَ الناس : يتأثرون ويؤثرون .
وللعلم أنا لا أرى أني الأفضل والأمثل ، وهذا ليس تواضعاً ، ولكن ما أكتبه هو الذي يحدد مكاني من الشعر والشعراء ، لا في الساحة الحسينية فحسب ، بل في ساحات العالم الشعرية كافة .
وأنا استمع للشعر المؤثر من غيري ، وأتفاعل معه حدَّ البكاء ، أكثر مما أستمع لشعري .
وعندما يكون شعر غيري رائعاً ، صدقني أكون راوية له سواء كان ممن سبقني ، أو من المعاصرين ، فهذا الخلُق يجعل النفسَ كبيرة ، والشعرَ كبيراً ، والإباء عن التدني هو درس الحسين (ع) الأول لخدامه .
++++++++++++++++++++++++++++++++++++
أحسنتم أستاذ مهدي ، سنتوقف عند هذه الإجابة وسنتابع الموضوع في حلقات قادمة .
++++++++++++++++++++++++++++++++++++
إخوتي الأعزاء تلاحظون ونحن نحاور الأستاذ مهدي جناح أننا نحاور الإنسان والشاعر والمبدع والمثقف والتجربة العميقة ، وخلال ذلك نطوف معه في فضاءات عالية المستوى أحياناً ومتخصصة ، لكنها قريبة من القلب والوجدان لأنها تنبع من نفس إنسانية مشبعة بالبساطة والحب ، وأنا أنقل لكم تجربتي الخاصة في التعاطي مع الأستاذ مهدي جناح الكاظمي الشاعر والإنسان .
سنتابع بإذن الله حوارنا ، تابعوا بقية المقابلة ، وابقوا في رعاية الله وحفظه .
أخوكم صفوان بيضون ، من جوار مرقد عقيلة بني هاشم في دمشق الفيحاء .
7-2-2010




خادم الزهراء
الصورة الرمزية خادم الزهراء
.
رقم العضوية : 10
الإنتساب : Mar 2007
الدولة : رضا الزهراء صلوات الله عليها
المشاركات : 6,228
بمعدل : 1.48 يوميا
النقاط : 10
المستوى : خادم الزهراء تم تعطيل التقييم

خادم الزهراء غير متواجد حالياً عرض البوم صور خادم الزهراء



  مشاركة رقم : 22  
كاتب الموضوع : صفوان بيضون المنتدى : ميزان شعراء أهل البيت صلوات الله عليهم
افتراضي
قديم بتاريخ : 06-Feb-2010 الساعة : 11:32 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


اللهم صل على الزهراء وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها
اللهم واشفي قلب الزهراء صلوات الله عليها بظهور وليك المهدي صلوات الله عليه وعل آبائه الطيبين الطاهرين
واللعنة الدائمة على أعدائهم أجمعين إلى قيام يوم الدين

الشكر الجزيل للأخ المجاهد الأديب صفوان بيضون على هذه المقابلة الرائعة التي تتناغم بين ثنائي الأدب والشعر ...

ونحن معكم متابعون ...

ننتظر المزيد واللعنة الدائمة على يزيد ...

نسألكم الدعاء

اللهم اجعلنا من شيعة الزهراء وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها ولا تفرق بيننا وبينهم في الدنيا والآخرة


توقيع خادم الزهراء

قال الرسول صلوات الله عليه وآله : ( إذا رأيتم أهل الريب والبدع من بعدي فأظهروا البراءة منهم وأكثروا من سبهم والقول فيهم والوقيعة ، وباهتوهم كيلا يطمعوا في الفساد في الإسلام ويحذرهم الناس ولا يتعلمون من بدعهم ، يكتب الله لكم بذلك الحسنات ويرفع لكم به الدرجات في الآخرة ) .

قال أمير المؤمنين علي بن أبي طالب صلوات الله عليه : يا سلمان نزلونا عن الربوبية ، وادفعوا عنا حظوظ البشرية ، فانا عنها مبعدون ، وعما يجوز عليكم منزهون ، ثم قولوا فينا ما شئتم ، فان البحر لا ينزف ، وسر الغيب لا يعرف ، وكلمة الله لا توصف ، ومن قال هناك : لم ومم ، فقد كفر.
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اللهم عرفني نفسك فإنك إن لم تعرفني نفسك لم أعرف رسولك
اللهم عرفني رسولك فإنك إن لم تعرفني رسولك لم أعرف حجتك
اللهم عرفني حجتك فإنك إن لم تعرفني حجتك ضللت عن ديني
قال إمامنا السجاد زين العابدين صلوات الله عليه:
إني لأكتم من علمي جواهره * كيلا يرى الحق ذو جهل فيفتتنا
وقد تقدم في هذا أبو حسن * إلى الحسين وأوصى قبله الحسنا
فرب جوهر علم لو أبوح به * لقيل لي : أنت ممن يعبد الوثنا
ولاستحل رجال مسلمون دمي * يرون أقبح ما يأتونه حسنا

للتواصل المباشر إضغط هنا لإضافتي على المسنجر




خادمة بنت المصطفى
الصورة الرمزية خادمة بنت المصطفى
مشرفة عامة
رقم العضوية : 5000
الإنتساب : Jun 2009
المشاركات : 1,022
بمعدل : 0.30 يوميا
النقاط : 154
المستوى : خادمة بنت المصطفى is on a distinguished road

خادمة بنت المصطفى غير متواجد حالياً عرض البوم صور خادمة بنت المصطفى



  مشاركة رقم : 23  
كاتب الموضوع : صفوان بيضون المنتدى : ميزان شعراء أهل البيت صلوات الله عليهم
افتراضي
قديم بتاريخ : 07-Feb-2010 الساعة : 02:21 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


شكرا جزيلا لكم للمقابلة الرائعة التي تطرق الشاعر الكريم الغني عن التعريف لجوانب من حياته

والشكر للاديب صفوان بيضون الذي اجاد في ىتنسيق المقابلة
سؤالي
هل للصدفة دور في حياة الشعر
المعروف قول :رب صدفةمن غير ميعاد
الكثير يقول ا نه يستفيد من الصدفة حيث قد تبدل مجرى حياته
لكن اقول هل حدثت صدفة في حياة الشاعر تركت اثرا في نفسه .
مع الشكر الجزيل لادارة الميزان والقيمين على هذا الصرح المبارك


عمار جبار خضير
الصورة الرمزية عمار جبار خضير
شاعر
رقم العضوية : 158
الإنتساب : May 2007
الدولة : العراق
المشاركات : 471
بمعدل : 0.11 يوميا
النقاط : 157
المستوى : عمار جبار خضير is on a distinguished road

عمار جبار خضير غير متواجد حالياً عرض البوم صور عمار جبار خضير



  مشاركة رقم : 24  
كاتب الموضوع : صفوان بيضون المنتدى : ميزان شعراء أهل البيت صلوات الله عليهم
افتراضي
قديم بتاريخ : 09-Feb-2010 الساعة : 04:25 AM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


الحاج مهدي جناح الكاظمي مفردة رائعة في صفحة الادب الحسيني ونجم لامع في سماء الولاء لاهل البيت نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة والحقيقة كنت اتمنى منذ وقت طويل ان احظى بشرف التواصل مع الاستاذ الكاظمي والحمد لله حصلت الفرصة هنا عبر هذا الموقع الكريم ,ولا اريد ان اكون مهنيا بحتا في سؤالي بقدر ما اريد ان اتعرف على ايهما يفضل الاستاذ الكاتبة به الشعر الدارج ام الفصيح او ما يسمى بالقريض ولكم فائق شكري ودعواتي
خادمكم عمار جبار خضير

توقيع عمار جبار خضير

اني على حب الوصي أوقع ُ = فانا له مذ كنت طفلا اتبع ُ



عاشق الاوصياء
الصورة الرمزية عاشق الاوصياء
عضو
رقم العضوية : 8285
الإنتساب : Feb 2010
المشاركات : 2
بمعدل : 0.00 يوميا
النقاط : 0
المستوى : عاشق الاوصياء is on a distinguished road

عاشق الاوصياء غير متواجد حالياً عرض البوم صور عاشق الاوصياء



  مشاركة رقم : 25  
كاتب الموضوع : صفوان بيضون المنتدى : ميزان شعراء أهل البيت صلوات الله عليهم
افتراضي
قديم بتاريخ : 10-Feb-2010 الساعة : 03:09 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


سلام من الله ورحمة وبركات مطيبة مطهرة بحب حبيب رب العالمين وآله الطيبين الطاهرين
هي بعض سطور تطلب صبر صدوركم ,فلقد قادتني الصدفة مرتين مرة حين ولجت الموقع دون سابق قصد ,وثانية حين رأيت عنوان اللقاء يتحدث عن حوار مع الشاعر المجيد مهدي جناح الكاظمي فرحت أتابع الأسألة والردود شغفا بها يحملني الحبور على جناحيه لدقة ما ينظم من جمان البلاغة سؤالا وردا فقد حسن الحديث بالمتحدث والسائلين,وأراني أضيف درة اخرى ثمينة لمعرفتي المحدودة بالمتألق نظما وفكرة (الكاظمي) .لم اطلع على شعره سابقا الا من خلال قصائد رددها المنشد المؤثر (باسم الكربلائي) أستمعت لها تحت منبر الحسين في محرم الفائت ,فوجدتني أصغي بأنتباه شديد فكاتب السطور خريج المدرسة النجفية نشأة ودراسة وأحد من تنكب الأدب سلاحا وصياغة ولست بمعرض الحديث عن نفسي إلا بقدرما يتعلق الأمر بالشاعر الكاظمي , وأثبت أني وجدت نفسي متابعا منقادا للنفس الشعري بصوره وانثيالاتها بعبقه وفيض عبيره ,يحسن الناظم رصفه ويجيد المنشد الكربلائي رسمه ,وسألت من هو قربي عن الشاعر فاجابني إجابة مختصرة وانا ممن يثق أن شعر الشاعر خير عنوان لصاحبه , وها انا اجد رفيق الدمعة الحسينية والعبرة الهاشمية ضيفا كريما هنا فأنزل مطمئن الجانب ,وأسأل كي لايكون حضوري عابرا ولكن مشاركا , أجبني أيها البارع بحب العترة الشريفة وقد تحدثت عن تطويع الشعر الفصيح بصياغات تلائم المنبر وإنشاده ومثلي يدرك صعوبة ان تتحول القصيدة الرصينة بلغتها الثرة إلى عمل مسموع تتلقفه الجموع , ماهي الأدوات التي تضع الشعر الفصيح على مقربة من المتلقين؟
ليكن بيينا مفتاح الحديث ردك الخبير , وسلام دائم لكل من طرق باب محبة المجتبين


جارية العترة
الصورة الرمزية جارية العترة
المدير العام
رقم العضوية : 12
الإنتساب : Mar 2007
الدولة : لبنان الجنوب الابي المقاوم
المشاركات : 6,460
بمعدل : 1.53 يوميا
النقاط : 10
المستوى : جارية العترة will become famous soon enough

جارية العترة غير متواجد حالياً عرض البوم صور جارية العترة



  مشاركة رقم : 26  
كاتب الموضوع : صفوان بيضون المنتدى : ميزان شعراء أهل البيت صلوات الله عليهم
افتراضي
قديم بتاريخ : 10-Feb-2010 الساعة : 03:41 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


رغم ان الموضوع هو للاخ صفوان

لكن يحق لي الترحيب الاخ الفاضل عاشق الاوصياء صلوات الله عليهم لاسيما وانه ((خريج المدرسة النجفية نشأة ودراسة)))
فكل الترحيب لمن جاءنا من النجف الاشرف او سكنها لطلب علم

اهلا وسهلا بكم اخا مشاركا نستفيد من عطاؤكم

اما سؤالكم للشاعر فسينقله الاخ صفوان

اختكم جارية العترة

توقيع جارية العترة

للمشاركة بلعن قتلة الحسين نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة وأهل بيته وأنصاره سلام الله عليهم تفضلو هنا
اللَّهُمَّ خُصَّ أَنتَ أَوَّلَ ظَالِمٍ بِاللَّعْنِ مِنِّي وَ ابْدَأْ بِهِ أَوَّلاً ثُمَّ الْعَنِ الثَّانِيَ وَ الثَّالِثَ وَ الرَّابِعَ‏ اللَّهُمَّ الْعَنْ يَزِيدَ خَامِساً وَ الْعَنْ عُبَيْدَ اللَّهِ بْنَ زِيَادٍ وَ ابْنَ مَرْجَانَةَ وَ عُمَرَ بْنَ سَعْدٍ وَ شِمْراً وَ آلَ أَبِي سُفْيَانَ وَ آلَ زِيَادٍ وَ آلَ مَرْوَانَ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ



لمتابعة صفحة باسميات - أحزان وأفراح منبرية للملا الحاج باسم الكربلائي

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


آخر تعديل بواسطة جارية العترة ، 10-Feb-2010 الساعة 03:47 PM.


عاشق الاوصياء
الصورة الرمزية عاشق الاوصياء
عضو
رقم العضوية : 8285
الإنتساب : Feb 2010
المشاركات : 2
بمعدل : 0.00 يوميا
النقاط : 0
المستوى : عاشق الاوصياء is on a distinguished road

عاشق الاوصياء غير متواجد حالياً عرض البوم صور عاشق الاوصياء



  مشاركة رقم : 27  
كاتب الموضوع : صفوان بيضون المنتدى : ميزان شعراء أهل البيت صلوات الله عليهم
افتراضي
قديم بتاريخ : 12-Feb-2010 الساعة : 10:45 AM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


سلام جميل أختاه جارية العترة
أن كان السلام مستحبا فرده ولا ريب واجب
تريثت منتظرا رد مصباح النور الحسيني الأديب الحبيب الكاظمي , فلما تاخر الرد وجدت من واجبي ان أرد تحيتك بأحسن منها وهو مالا أدعيه او أردها بمثلها وهو ما أرجوه ,, أنا النجفي مولدا ومنشأ المتغرب رغما لاطوعا المنضوي تحت لواء العقيدة عشقا ,أسأل من جلت قدرته وظهرت أرادته أن يشمل كل محب موالي بعظيم لطفه وأن يغمره من فيض رحمته بشآبيب الاحسان ويتفضل عليه برفيع غفرانه وبديع أحسانه ويجمعنا تحت لواء سيد المرسلين في جنة عالية وحياة باقية , وبورك لك في جهدك _أخيتي جارية العترة_ ما تقدمين في الموقع من جهد عسى ألله أن يجعله في صفحة ثوابك, ويزيد المحبين لأهل بيت النبوة ومعدن الرسالة ومهبط الوحي ويزيدك ولاءا ورواءا.
واعود للكاظمي فأقول قرأت لك المزيد من بوحك الغض ,مما وجدت على النت وأستمعت لبعض ما رددته ألسن المنشدين من شعرك , فوجدتني احسدك الحسد لجميل وأغبطك غبطة الصاحب الودود لما كللت به نفسك وسامعيك من باقات ازاهير الانضواء تحت نور العترة الطيبة الطاهرة المطهرة فسلم قلمك وطاب منبعك ..
وللحديث بقية إن شاء رب العالمين


صفوان بيضون
الصورة الرمزية صفوان بيضون
أديب وشاعر
رقم العضوية : 6568
الإنتساب : Oct 2009
الدولة : دمشق العقيلة
المشاركات : 964
بمعدل : 0.30 يوميا
النقاط : 147
المستوى : صفوان بيضون is on a distinguished road

صفوان بيضون غير متواجد حالياً عرض البوم صور صفوان بيضون



  مشاركة رقم : 28  
كاتب الموضوع : صفوان بيضون المنتدى : ميزان شعراء أهل البيت صلوات الله عليهم
افتراضي مقابلة خاصة مع الشاعر الكبيرالأستاذ مهدي جناح الكاظمي4
قديم بتاريخ : 21-Feb-2010 الساعة : 05:53 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


مقابلة خاصة مع الشاعر الكبير
الأستاذ مهدي جناح الكاظمي


الحلقة الرابعة ( الأخيرة ) :

أسرة الميزان السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، نعود معكم لمتابعة الجزء الأخير من المقابلة الخاصة مع الشاعر الكبير الأستاذ مهدي جناح الكاظمي ، وأحب أن أذكر الإخوة الذين سجلوا أسئلتهم للأستاذ مهدي بأننا سنسجل لهم لاحقاً إجابات الأستاذ على أسئلتهم ، بعد انتهاء هذا الجزء من المقابلة ، فعذراً على تأخرنا بالرد والذي كان لأسباب استيفاء المقابلة كل أجزاءها .

( صفوان يسأل ) أستاذ مهدي ، قبل الدخول في عالم الأسئلة والإجابات ، أنتم تحدثتم في الحلقة الماضية عن تجربتكم الشعرية في الشعر الحر ، وفي الشعر باللهجة الدارجة ، ولم نسمع منكم أي أبيات من اللونين ، حبذا لو تكرمتم بشيء من هذا وشيء من ذاك ، وأحب ، أن تبدأ بشعر التفعيلة ، وبالذات بقصيدة " أتى المساء " وما لها من قصة وأثر خاص في نفس مهدي جناح ...

الأستاذ مهدي : كتبت في سجن ( أبو غريب ) هذه القصيدة ، وكانت هجمةُ حنين مفاجئة اجتاحتني ، فغطيت رأسي بغطاء بحيث لا أرى أحداً من الذين معي في الزنزانة ، فغادرت روحاً لأستقر تحت ظلال تلك الشجرة الفارعة العجيبة الممتدة امتداد التاريخ ، وكان حديث اللقاء هذه القصيدة :

" أتى المساء "
الظلُّ مملكة الغصونْ
يذوب في صمت الغروبْ
والسِّدرةُ الجرداء أوحشها الصفير بلا انقطاعْ
كأنها شبحٌ غريبْ
تظلُّ تمتلكُ الطريقْ
صغَتِ السواقي غيرَ أصداء النقيقْ
مات الهدير بها كما انطفئ الشعاعْ
كما الدموعْ ،
تموت في عين الغريقْ
وظلَّ يحلمُ بالرجوعْ ...
فلا رجوعْ
++++
أتى المساءْ
ولَمْلَمَ العشبُ اختلاجاتِ الظلالْ
وصوتُ قُبّرةٍ تناءى في الفضاءْ ...
أتى المساءْ
وأنتِ أيتها الوحيدة ترقبينْ
خطى الرجال العائدينْ
مع المغيبْ
يرتدُّ طرفكُ بانكسارْ
لا شيء غير صدى الدموعْ
يهزُّ سمعَكِ كالرنينْ
+++++
ومثلما انطفئ الرمادْ
وعادَ يحلمُ بالوقيدْ
يَثبُ الفؤادْ
وحينَ يكبو في الضلوعْ
يعودُ يجهلُ ما يُريدْ ...!
+++++
هناكَ قنطرةُ الجذوعْ
للدهر ترنو في سكينهْ
والدربُ شابَ فمنْ يُعيدُ له سنينهْ
النهرُ عاودهُ الهجوعْ
جَفَتْهُ ضوضاءُ المسيرْ
كما النشيجُ يضيعُ في صمتِ الأسيرْ
+++++
أتى المساءْ
وأنتِ أيتها الوحيدةُ كالسؤالْ
يظلُّ يطرقُ كلَّ بابْ
متى يعودُ سجينُ أحداقِ الذئاب ؟!! .

مداخلة من صفوان : طبعاً للتوضيح أستاذ مهدي أن تلك القصيدة ليست موجودة بأكملها لديكم ، كونكن لم تكتبوها في السجن لتعذر وجود الأوراق والقلم ، وقد دونتم بعد الخروج بعضاً منها ... ننتقل إلى شيء من الشعر باللهجة الدارجة لو تكرمتم أستاذنا الكبير :

الأستاذ مهدي : أنقل لكم أبوذيه في الحجة بن الحسن (ع) :
الدهر بحبال شتفنه وسرنهْ
وإلك بكلوبنه إمشينه وسرنه
غيابك حيل بشّانه وسرنه
ظهورك مِنْ تمرْ بالغاضريه ...
وهذا مقطع من قصيدة في الحسين (ع) لم تنشر من قبل :
حسين باقي لُوْ صِفَه العلمْ عدمْ
يِرفْ فوك العرش بأمر اللهْ علمْ
+++++++
حسينْ جرح اقلوبنا يللي ما تهيدْ
يِبْلَنِ إثياب الدهر ويظل جديدْ
حسينْ سيف اللهْ على رقبةْ يزيدْ
حسين سر اللوح جرحه والقلمْ
+++++++
أحسنتم أستاذ مهدي وننتقل لمتابعة أسئلتنا .....

السؤال العاشر ( صفوان يسأل ) : أستاذ مهدي ينتظر الشاعر تقدير الجمهور ، وأنت صاحب رسالة ، لا تتعلق كثيراً بالجمهور ، فمن يكتب لأهل البيت أهل الغنى لا ينتظر ثناء الناس المفتقرين ، وهو يحلم بثناء وتقدير أهل الكرم والتقدير والقدرة ، ورغم ذلك جاءك تقديرهم سريعاً ، أشعارك الآن مكتوبة على أحد أبواب الحسين (ع) ، كيف تفسر ذلك ؟

الأستاذ مهدي : قلنا إن الشعر موهبة ، يعطيها الخالق سبحانه بشكل عام لمريديه سبحانه ولغيرهم .
فجرير وبشار بن برد والأخطل وقبلهم الحطيئة ، ومن بعدهم علي بن الجهم ، وغيرهم كثير ، لم يكونوا ممن يشغلهم حب الله ومن أحب الله ، لكنهم شعراء يُشار إليهم بالبنان ، فهم كبار في الشعر صغار في النفس / كذلك شعراء العالم مثل هوميروس و( شكسبير وإليوت وكيتس واللورد يابيرون ) وهم إنكليز ، وريتمان الأمريكي ، وياسنين الروسي القروي ، ورامبو الفرنسي ، وغيرهم من شعوب العالم ؛ هؤلاء لم يكونوا ممن يريد وجه الله ، ولا من الذين يثنون على نعمه ، كما يريد سبحانه ، وهم شعراء كبار أثروا في تطوير مسيرة الشعر العالمي .
إذن فالموهبة حال ، وما خلف الموهبة حال آخر ، فعندنا أن الشعر يعانق نزيف الشاعر ليصبا في صميم جراح العقيدة الداعية إلى الله سبحانه ، وفي عمق جراح الحسين (ع) حتى الموت .
إذن فالأهم المطلوب قبل الشعر والشاعرية هو الانتماء ، والشعر طريق جمالي حيوي يؤدي لانتصار الذات على ما يحول بينها وبين التألق الحسيني الذي شغل الناس وما يزال .
فالهدف هو ليس التعلق بالجمهور والإطراء والإعلام ، بقدر ما هو التحرر من قيود ضِعة النفس ، والكبرياء الفارغة ، والتسكع على أبواب الدعاية .
فأنا منذ البداية كان يَشغلني حبُّ من أكتب له من المعصومين (ع) ، ابتداء بالنبي (ص) وعلي (ع) والزهراء وبنيها (ع) ، هؤلاء هم دعايتي وقضيتني ، وشعري يدور حولهم ، ولا أُنسَ إلا بهم ، ولا أكبرُ إلا بانحنائي لهم ، فليس غريباً أن يُكتب شعري قريباً من ضريح الحسين (ع) بسبع أمتار تقريباً ، وباب الرواق المؤدي إلى الضريح أيضاً ، وعند الشهداء ، وهناك فكرة بكتابة قصيدتي العينية على الضريح الحسين (ع) : " حلفت بمبتورة الإصبع " أو الكافية : " إني رضعت مع الحليب هواكا " ، كل هذا من كرم مولاي الحسين (ع) ..

مداخلة من صفوان : طبعاً نشير للإخوة بأن الأبيات التي أشار إليها الأستاذ التي كتبت قريباً من ضريح مولانا الحسين ، هي من قصيدة : " اقصدوني فأنا اسمي الحسين " ، والتي قرأ لنا الأستاذ بعضاً منها ، في حلقات سابقة ، لكني أطلب من أستاذنا أن يسمعنا من قصيدتيه العينية والكافية شيئاً ، وهنيئاً لك يا أبا علي مجاورة شعرك لمولانا سيد الشهداء ...

( نشيد الطفّ )
" مولاي الحسين إنَّ المسير إليك على حدِّ السيف كما علمتنا في الطف "
حلفْتُ بمبتورة الإصبعِ
وما رضّتِ الخيلُ من أضلعِ
+++++++++++++
وبالرأس راحَ يُقيم الصرة
وجوباً على الأسل الشرَّعِ
+++++++++++++
ومهدٍ حواك وتغريدةٍ
لجبريل خادمك الأطوعِ
+++++++++++++
بأنك عرشٌ براه الإله
ينوف على عرشه الأوسعِ
+++++++++++++
وأنك ذكرٌ ولا مثلهُ
تلتهُ الدهور على مَسْمَعِ
+++++++++++++

السؤال الحادي عشر ( صفوان يسأل ) : أستاذ مهدي حدثتنا عن علاقتك بأحد الثقلين وهم عترة رسول الله صلوات الله عليهم ، لكن ما أعرفه أن لك علاقة خاصة جداً بعدلهم والثقل الأول القرآن الكريم ، حدثنا عن هذه العلاقة ..

الأستاذ مهدي : سؤالك عن علاقتي بالقرآن الكريم ، أنا وجدت فيه ذاتي بوضوح ، وتألقْتُ به نفساً وشعراً ، وأنا حافظ له ، وهو مدرستي الأولى ، بعد آل محمد (ص) .
عرفت منه كيف أصل إلى الله تعالى ، وكيف أتوغل بحقائق الأشياء ، وكيف أسبر أغوار النفس الإنسانية ، وأتطلع إلى كثير من خوافيها ، بالتأمل لا بمجرد القراءة ، فهو الرافد العلمي الكبير لروحي وعقلي وكل تأملاتي ، فهو ليس مجرد سرد للحوادث والمواعظ والتشريع ، بل يحكي حقيقة الأشياء بإعجاز وصدق ، تنحني لهما رؤوس الخليقة ، وهذا ما وجدته طيلة قراءاتي فيه واستقرائي على قدر طاقتي .
وأنا منذ نعومة أظفاري أرتل القرآن بصوت حسن ، أقلد فيه ( عبد الباسط عبد الصمد ) ، وعندما بلغت السابعة عشر كنت من المقرئين البارزين المشار إليهم وعلى الطريقة المصرية ، وقرّاء الكاظمية المعروفون أشاروا إلي كالقارئ الكبير الحاج عباس الشامي ، وأستاذي الشيخ حسون الشيخ يوسف ، وعادل العادلي مقرئ الإذاعة والتلفزيون ، والقارئ الكبير أبو العينين الشعيشع في القاهرة سنة 1976 ، ولكني كنتُ قارئاً هاوياً لا غير ، لم أتمحور في هذه الساحة ، وقدري أن أكون شاعراً لآل محمد (ص) لا غير .
قراءتي وثقافتي متسعة وشاملة ، قرأت الأدب العربي ، والأوربي شيئاً منه ، وقرأت شيئاً من تراث الشرق والغرب ، وقرأت بتأمل بعضاً من كتبنا الأخلاقية لمشاهير كتابنا ومفكرينا على مدِّ التأريخ الشيعي .

السؤال الثاني عشر والأخير ( صفوان يسأل ) : مهدي جناح ممن ورث الشعر ولمن سيورثه ؟

الأستاذ مهدي : أنا لم أرث الشعر ، بل أُعطيتُ الموهبة من الملهم الأول مولاي أمير المؤمنين ، ولولاه ما نطقتُ الشعر ، ولا تألقتُ فيع ، فهو منه وفيه وله ، أما عشقي للشعر فقد جاء من الحسين (ع) :
أنا ما عشقتُ الشعرَ لولا أنني = أيقنت أنَّ الشعرَ من عُشاقه ِ
وإنْ أبيتَ إلا الوراثة فهو جاء من أجدادي القدامى : طرفة بن العبد ولبيد وعمرو بن كلثوم والأعشى ، فالسيد الحميري ، فدعبل ، فالمتنبي ، فالجواهري .
ولو كان الشعر يُورّث لورَّثته لأحد خدمة الحسين الصادقين المغمورين ، وإنْ شئتَ إلا أنْ اُورّرثه : فلنفســـي .


أستاذ مهدي ليس سؤالاً بل هو طلب من فضلك ، لو أراد مهدي جناح الكاظمي أن يعرف نفسه للجمهور فماذا سيقول عن نفسه ؟

مهدي جواد كاظم عباس حسون .
من بني ربيعة الضاربة في عمق التأريخ ، وهذا لا يُسمن ولا يُغني من جوع ، فالعشيرة التي أنتمي إليها هي أكبر العشائر وأرقاها مكان ، وأقواها رجالاً ، وأغناها نفوساً ، واسمها : " خُدّام الحسين (ع) " .
ولدتُ في مدينة الكاظمية المقدسة، جوار الإمامين موسى والجواد (ع) :
وتحتَ القبتين ببطنِ أمي = أطوفُ مسبحاً ويطوف شعري
في محلة تُدعى " أم النومي " لكثرة ما تحيط بها بساتين النومي ( الليمون ) ، قرب نهر دجلة .
و ( جناح ) هو لقب العائلة جاءها من الجد الثالث حسون .
أمي وأبي كانا متيمان بحب عليِّ وبنيه (ص) ، وأمي إلى أن ماتت كانت تنوح لوحدها على زينب والحسين (ع) .
وأنا الآن طالب في الجامعة العالمية للعلوم الإسلامية في لندن ( فرع دمشق ) .
لي ديوانان من الشعر الحسيني ، والثالث على الأبواب ينتظر ( الفرج ) !
وحالياً أقيم في دمشق ، سورية الحبيبة موطن الغرباء .

مداخلة من صفوان : إذن نختم بأبيات لحبيبتك سورية ، أو بالأحرى إلى دمشق :

دمشق قولي فأنت المنطق العجبُ
ما لم يقله لنا التأريخُ والأدبُ
+++++++++++++
فإنَّ قلعتك العصماء ما برحتْ
لا الموجُ أردى لها باباً ، ولا اللهبُ
+++++++++++++
غرَّ السواقي هدوءُ البحر فاقتربتْ
تموج نشوى ، وظنَّتْ أنها السحبُ
+++++++++++++
فعلميها إذا أمواجها اصطخبتْ
يا أيها البحر كيف الموج يصطخبُ

أحبتي أسرة الميزان ، عشنا في الحلقات السابقة نشوى السواقي المنسابة من عيون مهدي جناح الكاظمي ، واقتربنا قليلاً من هدوء بحره ، وسمعنا أمواجه تصطخب حباً وألقاً وبهاء .
كنا نطوف حول قلعته ، طوف التواق للعبور إلى كنوزها المتخفية خلف أسوارها ، تمنعنا الهيبة من الاقتراب ، ويطمعنا التواضع فيه ، وأمام الحيرة ، لم يكن لنا سوى الاستمتاع بهذا الطود الشاهق وهذا البحر الزاخر ، وهو يطل شامخاً بشموخ الحسين وكريماً بكرمه وجليلاً بجلاله .
الكثيرون ممن سيقرؤون هذه الصفحات وهم يرون شاعرنا يتكلم عن نفسه عليهم أن يستشعروا أن جسداً نحيلاً ينوء بثقل هذه النفس الكبيرة ، فهو غير قادر على الإحاطة بها فتنفلت من هنا أو ها هناك انفلات الشذا من قيود الأزهار ، وعليه أيضاً أن يرى بين طيات أناه ذوباناً غريباً في نفس سر الرفعة الوجودية " علي بن أبي طالب " ، ومن يذوب في تلك النفس المتعالية ، لا يستطيع إلا أن يكون متعالياً ، وعليه أن يستشف هذا العشق الساحر لسيد العشاق أبي عبد الله ، ومن يُسحر بحب الحسين لا بد أن ينساب رقة وهياماً وجنوناً ، وهذا ما هو عليه مهدي جناح الكاظمي : عملاق باذخ ، ورقيق ساحر ، وعاشق مجنون .
أشكر أستاذنا وشاعرنا الكبير على تعبه ورفقته وسماحه لي ولكم الدخول إلى عوالمه والتحليق معه ، أمتعتنا وأسعدتنا وشرفتنا في منتداك منتديات الميزان ، وأشكر كل عشاق مهدي جناح الكاظمي وعشاق شعره وعشاق قضيته السامية الخالدة .
هذا أخوكم صفوان بيضون من دمشق العقيلة يودعكم ، على أمل اللقاء القريب جداً مع شخصية فذة جديدة ونجم من نجوم العشق الحسيني فترقبوا ذلك اللقاء الخاص ، وإلى ذلك اللقاء أستودعكم الله وأستودعكم أهل بيته الطاهرين ، وأسألكم الدعاء ، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
دمشق العقيلة – من جوار مرقد السيدة زينب (ع)
21-2-2010



صفوان بيضون
الصورة الرمزية صفوان بيضون
أديب وشاعر
رقم العضوية : 6568
الإنتساب : Oct 2009
الدولة : دمشق العقيلة
المشاركات : 964
بمعدل : 0.30 يوميا
النقاط : 147
المستوى : صفوان بيضون is on a distinguished road

صفوان بيضون غير متواجد حالياً عرض البوم صور صفوان بيضون



  مشاركة رقم : 29  
كاتب الموضوع : صفوان بيضون المنتدى : ميزان شعراء أهل البيت صلوات الله عليهم
افتراضي أسئلة الجمهور ..
قديم بتاريخ : 21-Feb-2010 الساعة : 06:46 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


أسرة الميزان ...
السلام عليكم .
المقابلة بأسئلتها الأصلية انتهت .
وأما أسئلة الإخوة والأخوات فنحن نتداول الإجابة مع الأستاذ مهدي وسيتم الإجابة عليها في حلقات خاصة .
واعذرونا إن تأخرت الإجابات قليلاً ، وهذا يعود لانشغال الأستاذ وانشغالي .
وإلى مقابلة جديدة بإذن الله .



أبو رضا
الصورة الرمزية أبو رضا
عضو
رقم العضوية : 7934
الإنتساب : Jan 2010
الدولة : دمشق الحوراء
المشاركات : 14
بمعدل : 0.00 يوميا
النقاط : 0
المستوى : أبو رضا is on a distinguished road

أبو رضا غير متواجد حالياً عرض البوم صور أبو رضا



  مشاركة رقم : 30  
كاتب الموضوع : صفوان بيضون المنتدى : ميزان شعراء أهل البيت صلوات الله عليهم
افتراضي الشعر كالحب يدخل الى القلب دون استئذان
قديم بتاريخ : 27-Feb-2010 الساعة : 10:18 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


كثير الشكر يا أخ صفوان على هذه الاستضافة الكريمة للشاعر الكبير الاخ مهدي جناح
نرجو ان تكون هذه باكورة لاستضافة جميع خدام اهل البيت عليهم صلوات الله وسلامه
لقد اطربنا هذا الشعر ودخل الى قلبنا دون استذان لأن محبة اهل البيت في قلوبنا هكذا
وفقكم الله وأيدكم للمزيد من هذا العطاء


إضافة رد


أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

بحث متقدم

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


 

 


المواضيع والمشاركات التي تطرح في منتديات موقع الميزان لا تعبر عن رأي المنتدى وإنما تعبر عن رأي كاتبيها فقط
إدارة موقع الميزان
Powered by vBulletin Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc