منتديات موقع الميزان

منتديات موقع الميزان (http://www.mezan.net/vb/index.php)
-   ميزان شعراء أهل البيت صلوات الله عليهم (http://www.mezan.net/vb/forumdisplay.php?f=170)
-   -   مشاطرة مع الشعراء (http://www.mezan.net/vb/showthread.php?t=19654)

الشاعر عدنان لطيف الحلي 07-Aug-2010 02:03 PM

مشاطرة مع الشعراء
 
الاحبة الشعراء ...
ها انا انسل بين اناملكم الغراء ...كي تشاركوننا في مشاطرة شعرية ...ولائية
وجل ما ارجوه بان تكون المشاركة من نظم الشاعر نفسه ...لا مما حفظ .
واستهل قائلا :
بذكر الله نستهدي خطانا ***لنعلوا في غد عـزاً وشانا

علي كريم الربيعي 08-Aug-2010 06:37 PM

تفضل عزيزي

نئنُّ اليومَ في كدرِ وحزنٍ = ونبكي ثمّ يأخذنا الحنين ُ

روي النون

زاهر المعموري 09-Aug-2010 07:27 AM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,,
نرحب بالآخ الكريم الشاعر عدنان لطيف الحلي وأهلاً وسهلاً بك
القريض(الفصيح)
بالله أبدأ نُظماً من الآبيات***بما حَملت قريحتي مضمونا
لكن بطور الحب لآل نبيه***فأني بذاك الحب لُقبت مجنونا
,,,,,,,,,,,
الشعبي(الدارج)
امن الباري هبة أكتب قوافي***يمكن تختلف عندي بالآوزان
لكن كل مزايا الشعر حبيت***قهرت المفردة وصارلتي عنوان
تحيتي لك الآخ والشاعر عدنان الحلي
تقبل مروري زاهر الحلي

جارية العترة 09-Aug-2010 09:08 AM

شكرا للشعراء الثلاثة الاخوة الافاضل السادة عدنان الحلي وعلي الربيعي وزاهر العموري للمشاركة ..واتمنى ان تستمر المساجلة بينكم اخوتي ولو لم يشارك البقية ...

واتمنى على الباقين المشاركة ولو ان اغلبهم معتذر لانشغاله

1- ننتظر الاخ صفوان بيضون بعد شهر رمضان الكريم لالتزامه خارج بلده

2- الاخ عمار جبار خضير

3- والاخ السيد عدنان الحمامي ولو يشاركنا بالشعبي
4- الاخ ماهرالصندوق

5- الاخ صادق الجبوري الغائب منذ فترة طويلة

6- الاخ الجشي

7- الشيخ محمد العبد الله

8- ابو محسد النجفي

9- ابن الشاعر

10- زين الشاعر

11- الامين

ويوجد سواهم من الاخوة الاعضاء
شكرا جزيلا لكل من يشارك

ومع قدوم شهر الرحمة نرجوكم الدعاء


http://imagefruity.com/images/16880726408021242132.gif

ماهرالصندوق 09-Aug-2010 04:29 PM

نور الحسين على الزمان ضياء**** لم يطفه الكفار و الأعداء

الشاعر عدنان لطيف الحلي 10-Aug-2010 08:24 AM

بحق سيدي ومولاي الحسين (عليه السلام)

أَيـَـا كـُـلَّ الـلـحَـاظِ وطِـيْـب مــَاءٍ *** تَـفَـجَّـرَ مِـنْ وَفَـاً بَـيْـنَ الـقَـفَـارِ
أَيـَــا كُـلَّ الـنَـقَـاءِ بِـعَـيْـنِ طِفْـــلٍ *** وَفِـيَاً كَـالـهَـوَى بَـيْـنَ الصِّغَـارِ
فَـكُـلُّ الـعُـمْــــرِ تُـْوقِــفُــهُ ثَـوَانٍ *** وَبَعْـضٌ مِـنْ ثـَوَانِـيْـكَ مَـدَارِي
يُسَافِـرُ فِـيْ الخَـطَـايَـا بَعْـضُ قَـوْمٍ *** وأنْـتَ بِـفُـلْـكِنَا الأَبهَى مَزَارِي
من تشرف بخدمتم عدنان لطيف الحلي

علي كريم الربيعي 10-Aug-2010 06:04 PM

من احدى قصائدي لسيدي ومولاي أبي عبد الله الحسين عليه السلام

رحلَ الجميعُ فلا حبيبٌ ساهرٌ = كالفرقدين ولا غرامٌ شاغلُ
ناديتُ أركانَ الطلولِ بحسرةٍ = والقلبُ منكسرٌ يتيمٌ ثاكلُ
ماذا جرى ، أين اختفى سكانها = مَن لي إذا ما لاحَ دهرٌ حابلُ
كيف اصطباري والأسى قد ضمّني = والخدُّ خدّدهُ المسيلُ النازلُ
ويراعُ دهري معْ فريد قصاصتي = كتبا عذابي والزمانُ الناقلُ
أصبحتُ تقتلني الهمومُ بسيفها = والحزنُ عندي دائمٌ متواصلُ
وعليَّ قدْ وضَعَ الأسى جلبابَه = والقلبُ أضحى للطلولِ يسائلُ
لاغروَ إنْ صالَ الزمانُ بسيفه = وأتى وخانَ وبانَ دهرٌ قاتلُ
فلقد مضى في ظلمِ أطهر ِ صفوةٍ = وعوى على الأطهارِ رجسٌ باطلُ
وَنَزى على الأعوادِ ذيلٌ أعوجٌ = وعلا على الأكتاف ِ وغدٌ جاهلُ

نسألكم الدعاء

كريم الحاج 10-Aug-2010 06:38 PM

الى سيدي أبي عبد الله الحسين عليه السلام


القيتُ مرساتي وجئتكَ ضامي
وطويتُ أشرعتي وذي آثامي

طافتْ على حبر العصور لترتوي
لكنّها تاهت على أوهام

وهج السراب اللا رصيف يقودها
تفّاحة اللا شيء والاحلام

كلّ المرافيء مقفرات سيّدي
ماغير طفّك خافق الاعلام

وشلى الكؤوس ولا شحيح ذبالة
الاّك مترعة وكأسك هامي

ياأنت ماالاشياء جلّ طماحها
وخلاصة الاشياء محض ركام

ما الارض ماالكون الفسيح وجنّة
الاّ نشوء من صداك السامي

ها قد أتيتك أنشد العشق الذي
في جيدها رسم كخطّ نظام

لأذوب فيك وقد وجدت ضأآلتي
من دون ان لا ينتميك حطامي


شكرا للجميع

كريم الحاج حلبوص

زاهر المعموري 11-Aug-2010 04:12 AM

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,,
بعض أبيات من قصيدة لي في وصف كربلاء وللآمام الحسين(ع)
يادمعةً مافارقتني بأسمها***تدنو بلطف الحزن مني فأرتمتْ
ياحسرةً بالقلب هام بنبضها***باتت تغرد في المشاعر فأردفتْ
جارت بها الآيام لتعشق صبرها***من أرضها الويلات حزناً أثمرتْ
\-\-\
ياتربةً للموت دام خلودها***معروفة الآجباه سراً انعمتْ
ضمأت لها الآكباد رغم فراتها***لم ترتزي عطش الآسود فأجبُرتْ
موفورة الآهات تنعى نفسها***لم تبتسم يوماً لذلك دلهمتْ
\-\-\
يارملةً بات الحسين بصوبها***ريحانة الآطهار منه فأحتوتْ
سلت لها الآحزان فشدَ بطوقها***في يوم عاشوراء خداً الطمتْ
\-\-\
نعم من التي في القلب مكانها***هي كربلاء حسينا يومها عُرفتْ


أخوكم زاهر المعموري الحلي

ماهرالصندوق 11-Aug-2010 08:06 AM

السلام عليكم أخوتي من قصيدة في مدح أمير المؤمنين (ع):

تدانى من رســول الله حتى
غدا دون الورى طرّاً أخاه

فكان لأحمدٍ درعاً حصيناً
وكهفاً للسـلامة إذ أواه

وبات عـلى الفراش قرير عينٍِ
وقدم نفسه ورعاً فداه

فهل لصويحبٍ للدرب فضلٌ
على دين الهدى كمـن افتداه


الساعة الآن »03:06 PM.

المواضيع والمشاركات التي تطرح في منتديات موقع الميزان لا تعبر عن رأي المنتدى وإنما تعبر عن رأي كاتبيها فقط
إدارة موقع الميزان
Powered by vBulletin Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc