منتديات موقع الميزان - عرض مشاركة واحدة - سؤال: عن كيفية أن يكون أحدهم حسينياً؟
عرض مشاركة واحدة

خادم الزهراء
الصورة الرمزية خادم الزهراء
.
رقم العضوية : 10
الإنتساب : Mar 2007
الدولة : رضا الزهراء صلوات الله عليها
المشاركات : 6,228
بمعدل : 1.18 يوميا
النقاط : 10
المستوى : خادم الزهراء تم تعطيل التقييم

خادم الزهراء غير متواجد حالياً عرض البوم صور خادم الزهراء



  مشاركة رقم : 2  
كاتب الموضوع : الششناق المنتدى : الميزان العقائدي
افتراضي
قديم بتاريخ : 28-Feb-2011 الساعة : 08:38 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


اللهم صل على الزهراء وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها
اللهم واشفي قلب الزهراء صلوات الله عليها بظهور وليك الحُجة صلوات الله عليه وعل آبائه الطيبين الطاهرين
واللعنة الدائمة على أعدائهم أجمعين إلى قيام يوم الدين

الأخ العزيز الششناق وكما تعلم أن دين الله تعالى مبني على التولي والتبري فلا يمكن أن تؤمن بالله دون الكفر بالطاغوت بقوله تعالى : ( فَمَنْ يَكْفُرْ بِالطَّاغُوتِ وَيُؤْمِن بِاللّهِ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ الْوُثْقَىَ لاَ انفِصَامَ ) نلحظ أن الله تعالى قدم الكفر بالطاغوت على الإيمان به عز وجل وإذا أردنا وصف ذلك فهو على طريقة تنظيف الأناء أو الكوب قبل وضع الماء العذب فيه وإلا فإذا وضعنا الماء العذب في كوب ملوث حتما سيتلوث الماء لذا فعلينا أن ننظف قلوبنا في البراءة من أعداء الله تعالى حتى يتجلى الإيمان بالله تعالى في قلب نظيف لا تشبه شائبة ...

فالإمام الحسين صلوات الله عليه هو نفس الرسول صلوات الله عليه وآله في الدم والدين وقد أشار النبي صلوات الله عليه وآله لذلك بقوله : حسين مني وأنا من حسين أحب الله من أحب الحسين حسين سبط من الأسباط ...

فالتمسك بالله تعالى هو التمسك برسول الله صلوات الله عليه وآله ومعنى قول النبي صلوات الله عليه وآله الدين حسين البقاء يعني لولا الحسين صلوات الله عليه وثورته ما بقي للدين من أثر حيث أن بني أمية بدءً من معاوية تبعاً بيزيد عليهم لعائن الله قد حرفوا في الدين وجعلوه شيعاً في حزبهم فرحون ولقد قالها الحسين صلوات الله عليه ليزيد حين طلب منه البيعة أن مثلي أي الحسين صلوات الله عليه لا يبايع مثلك أي يزيد وقد وصفه بالفاسق الشارب للخمر وما إلى ذلك ...

لذا أخي العزيز إذا أردت التمسك بالدين فعليك بالبراءة من أعداء النبي وعترته الطاهرة صلوات الله عليهم أجمعين وهم الثقل الثاني للدين شركاء القرآن الكريم ...

الموضوع كبير وأكبر من تسعه صفحات ولكن أتوقف هنا رعاية للاختصار بانتظار أي استفسار ...


نسألكم الدعاء

اللهم اجعلنا من شيعة الزهراء وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها ولا تفرق بيننا وبينهم في الدنيا والآخرة


توقيع خادم الزهراء

قال الرسول صلوات الله عليه وآله : ( إذا رأيتم أهل الريب والبدع من بعدي فأظهروا البراءة منهم وأكثروا من سبهم والقول فيهم والوقيعة ، وباهتوهم كيلا يطمعوا في الفساد في الإسلام ويحذرهم الناس ولا يتعلمون من بدعهم ، يكتب الله لكم بذلك الحسنات ويرفع لكم به الدرجات في الآخرة ) .

قال أمير المؤمنين علي بن أبي طالب صلوات الله عليه : يا سلمان نزلونا عن الربوبية ، وادفعوا عنا حظوظ البشرية ، فانا عنها مبعدون ، وعما يجوز عليكم منزهون ، ثم قولوا فينا ما شئتم ، فان البحر لا ينزف ، وسر الغيب لا يعرف ، وكلمة الله لا توصف ، ومن قال هناك : لم ومم ، فقد كفر.
اللهم عرفني نفسك فإنك إن لم تعرفني نفسك لم أعرف رسولك
اللهم عرفني رسولك فإنك إن لم تعرفني رسولك لم أعرف حجتك
اللهم عرفني حجتك فإنك إن لم تعرفني حجتك ضللت عن ديني
قال إمامنا السجاد زين العابدين صلوات الله عليه:
إني لأكتم من علمي جواهره * كيلا يرى الحق ذو جهل فيفتتنا
وقد تقدم في هذا أبو حسن * إلى الحسين وأوصى قبله الحسنا
فرب جوهر علم لو أبوح به * لقيل لي : أنت ممن يعبد الوثنا
ولاستحل رجال مسلمون دمي * يرون أقبح ما يأتونه حسنا

للتواصل المباشر إضغط هنا لإضافتي على المسنجر



رد مع اقتباس