لِمَ لا تُصنّفُ كتاباً في الغَيبة حتّى تكفيَ ما قد هَمَّك ؟! - منتديات موقع الميزان
موقع الميزان السلام عليك أيتها الصدِّيقة الشهيدة يا زهراء السيد جعفر مرتضى العاملي
يا مُمْتَحَنَةُ امْتَحَنَكِ اللهُ الَّذي خَلَقَكِ قَبْلَ اَنْ يَخْلُقَكِ، فَوَجَدَكِ لِمَا امْتَحَنَكِ صابِرَةً، وَزَعَمْنا اَنّا لَكِ اَوْلِياءُ وَمُصَدِّقُونَ وَصابِرُونَ لِكُلِّ ما اَتانا بِهِ اَبُوكِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَاَتى بِهِ وَصِيُّهُ، فَاِنّا نَسْأَلُكِ اِنْ كُنّا صَدَّقْناكِ إلاّ اَلْحَقْتِنا بِتَصْديقِنا لَهُما لِنُبَشِّرَ اَنْفُسَنا بِاَنّا قَدْ طَهُرْنا بِوَلايَتِكِ بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ * ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ * صَدَقَ اللّهُ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ – منتديات موقع الميزان للدفاع عن الصدِّيقة الشهيدة فاطمة الزهراء صلوات الله عليها – منهاجنا الحوار الهادف والهادئ بعيداً عن الشتم والذم والتجريح ولا نسمح لأحد بالتعرض للآخرين وخصوصاً سب الصحابة أو لعنهم وهذا منهاج مراجعنا العظام والعلماء الأعلام حفظ الله الأحياء منهم ورحم الماضين
 
اضغط هنا
اضغط هنا اضغط هنا اضغط هنا
اضغط هنا
عداد الزوار
العودة   منتديات موقع الميزان .: القرآن الكريم والعترة الطاهرة صلوات الله عليهم :. ميزان النفحات المهدوية للإمام الحجة (عج)
ميزان النفحات المهدوية للإمام الحجة (عج) وَنُرِيدُ أَن نَّمُنَّ عَلَى الَّذِينَ اسْتُضْعِفُوا فِي الْأَرْضِ

إضافة رد
كاتب الموضوع يتيم الحسين (ع) مشاركات 5 الزيارات 1621 انشر الموضوع
   
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع

يتيم الحسين (ع)
الصورة الرمزية يتيم الحسين (ع)
عضو نشيط

رقم العضوية : 10671
الإنتساب : Dec 2010
الدولة : القطيف
المشاركات : 157
بمعدل : 0.04 يوميا
النقاط : 135
المستوى : يتيم الحسين (ع) is on a distinguished road

يتيم الحسين (ع) غير متواجد حالياً عرض البوم صور يتيم الحسين (ع)



  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : ميزان النفحات المهدوية للإمام الحجة (عج)
Post لِمَ لا تُصنّفُ كتاباً في الغَيبة حتّى تكفيَ ما قد هَمَّك ؟!
قديم بتاريخ : 03-Aug-2011 الساعة : 09:43 AM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


(لِمَ لا تُصنّفُ كتاباً في الغَيبة حتّى تكفيَ ما قد هَمَّك ؟!)
في ذِكر أحوال الشيخ الصدوق رضوان الله عليه..
أنّ من جملة أسفاره:

زيارته للإمام الرضا عليه السّلام، حيث كان يتردّد عليه كثيراً، فحصل له هذا التوفيق الذي كتبه بيراعه
يقول: إنّي لَمّا قضيت وَطَري من زيارة عليّ بن موسى الرضا صلوات الله عليهما، عُدتُ إلى نَيسابور وأقَمتُ بها، فوجدتُ أكثرَ المختلفين إليّ قد حَيَّرتْهُم الغَيبة، ودخَلَت عليهم في أمر الإمام المهديّ عليه السّلام الشُّبهة، وعدلوا عن طريق التسليم إلى الآراء، فجعلت أبذل مجهودي في إرشادهم إلى الحقّ وردّهم إلى الصواب بالأخبار الواردة في ذلك عن النبيّ والأئمّة صلوات الله عليهم، حتّى وردَ إلينا من بُخارى شيخ من أهل الفضل والعلم والنباهة ببلد « قُمّ »،
طالما تمنّيتُ لقاءه لدينه وسديد رأيه واستقامة طريقته،.. فبينما هو يحدّثني ذاتَ يوم إذ ذكر لي ـ عن رجلٍ قد لَقِيَه ببخارى مِن كبار الفلاسفة والمنطقيّين ـ كلاماً في الإمام الحجّة المهديّ عليه السّلام قد حيّره وشكّكه في أمره؛ لطول غَيبته وانقطاع أخباره، فذكرتُ له فصولاً في إثبات كون الإمام عليه السّلام ( أي في إثبات وجوده المبارك ورويتُ له أخباراً في غَيبته عن النبيّ والأئمّة عليه وعليهم السّلام سكَنَت إليها نفسُه... فسألني أن أُصنّف له في هذا المعنى كتاباً، فأجبتُه إلى مُلتمَسه.
نعم، فكان للشيخ الصدوق مُؤلَّفه القيّم الذي اهتدى على أثره سيلٌ من الأجيال، وهو: ( كمال الدين وتمام النعمة ) الذي سبق تأليفَه توفيقٌ شريف آخر، كتبه الشيخ الصدوق رحمه الله في مقدمّة كتابه هذا تحت بيان سبب تأليف الكتاب قائلاً: ( ووَعَدتُه جمعَ ما أبتغي إذا سهّل الله لي العودَ إلى مستقرّي ووطني بالريّ.
فبينا أنا ذاتَ ليلةٍ أُفكّر فيما خلّفتُ ورائي من أهلٍ ووُلْدٍ وإخوانٍ ونعمة إذ غلبني النومُ، فرأيتُ كأنّي بمكّة أطوف حول البيت الحرام، وأنا في الشوط السابع عند الحجَر الأسود أستلمه وأُقبّله وأقول: ( أمانتي أدّيتُها، وميثاقي تعاهدتُه؛ لتشهدَ ليَ بالمُوافاة ) فأرى مولانا المهديَّ صاحب الزمان صلوات الله عليه واقفاً بباب الكعبة، فأدنو منه على شغلِ قلبٍ وتقسّمِ فكر، فعَلِم ما في نفسي بتفرّسه في وجهي، فسلّمتُ عليه فردّ علَيّ السلام

ثمّ قال لي:
« لِمَ لا تُصنّفُ كتاباً في الغَيبة حتّى تكفيَ ما قد هَمَّك ؟! »
فقلت له:
يا ابنَ رسول الله، قد صنّفتُ في الغَيبة أشياءً، فقال عليه السّلام:
« ليس على ذلك السبيل آمرُك أن تصنّف، ولكنْ صنِّفِ الآنَ كتاباً في الغَيبة، واذكُرْ فيه غَيْبات الأنبياء عليهم السّلام ». ثمّ مضى صلوات الله عليه، فانتبهتُ فَزِعاً إلى الدعاء والبكاء والبثّ والشكوى إلى وقت طلوع الفجر، فلمّا أصبحتُ ابتدأتُ في تأليف هذا الكتاب مُمتَثِلاً لأمر وليّ الله وحُجّته، مستعيناً بالله ومتوكِّلاً عليه ومستغفراً من التقصير، وما توفيقي إلاّ بالله عليه توكّلتُ وإليه أُنيب ).
نسالكم الدعاء



توقيع يتيم الحسين (ع)

لـكن كســـر الضلـــع ليس ينجبر ** الا بصمصــــــــام عزيز مقتـــــــدر
إذ رض تلك الاضلــــع الزكيــــه ** رزيــــــــــــة لا مثلها رزيــــــــــــه





عشق الحسين رقية
عضو مميز
رقم العضوية : 10931
الإنتساب : Dec 2010
الدولة : لان تفرق الاصدقاء وذهب الكل من حولي فسأبقى لوحدي ملازما لاعتاب دولتك طيلة ايام حياتي
المشاركات : 858
بمعدل : 0.22 يوميا
النقاط : 162
المستوى : عشق الحسين رقية is on a distinguished road

عشق الحسين رقية غير متواجد حالياً عرض البوم صور عشق الحسين رقية



  مشاركة رقم : 2  
كاتب الموضوع : يتيم الحسين (ع) المنتدى : ميزان النفحات المهدوية للإمام الحجة (عج)
افتراضي
قديم بتاريخ : 03-Aug-2011 الساعة : 10:08 AM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


مأجور أخي الكريم على هذا النقــل...
السلام على معزّ الأولياء و مذل الأعدااء...
السلام عليك يا صاحب العصر و الزمان..
اللهم عجل لوليك الفرج..


توقيع عشق الحسين رقية





يتيم الحسين (ع)
الصورة الرمزية يتيم الحسين (ع)
عضو نشيط

رقم العضوية : 10671
الإنتساب : Dec 2010
الدولة : القطيف
المشاركات : 157
بمعدل : 0.04 يوميا
النقاط : 135
المستوى : يتيم الحسين (ع) is on a distinguished road

يتيم الحسين (ع) غير متواجد حالياً عرض البوم صور يتيم الحسين (ع)



  مشاركة رقم : 3  
كاتب الموضوع : يتيم الحسين (ع) المنتدى : ميزان النفحات المهدوية للإمام الحجة (عج)
افتراضي
قديم بتاريخ : 03-Aug-2011 الساعة : 10:16 AM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


اللهم صلى على محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن اعدائهم
الاخت الفاضلة عشق الحسين رقية
شاكر لك مرورك
ربي يحفظك بحق سيدي صاحب العصر والزمان عجل الله فرجه الشريف

توقيع يتيم الحسين (ع)

لـكن كســـر الضلـــع ليس ينجبر ** الا بصمصــــــــام عزيز مقتـــــــدر
إذ رض تلك الاضلــــع الزكيــــه ** رزيــــــــــــة لا مثلها رزيــــــــــــه





عبـد الرضا
الصورة الرمزية عبـد الرضا
مشرف عام
رقم العضوية : 248
الإنتساب : Jun 2007
الدولة : رضا فاطمة صلوات الله عليها
المشاركات : 1,683
بمعدل : 0.33 يوميا
النقاط : 238
المستوى : عبـد الرضا is on a distinguished road

عبـد الرضا غير متواجد حالياً عرض البوم صور عبـد الرضا



  مشاركة رقم : 4  
كاتب الموضوع : يتيم الحسين (ع) المنتدى : ميزان النفحات المهدوية للإمام الحجة (عج)
افتراضي
قديم بتاريخ : 03-Aug-2011 الساعة : 08:16 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


اللهم عجل لوليك الفرج والنصر والعافية

السلام عليك يا حجة الله في أرضه

أخي العزيز يتيم الحسين (ع) أجركم إن شاء الله على السلطان الرؤوف علي بن موسى الرضا (ع)


لا تنسونا من صالح دعائكم

يـــــــ زهراء ـــــــا مـــــــــدد


توقيع عبـد الرضا

أفصبراً يا صاحب الأمر والخطب جليل يذيب قلب الصّبور

كيف من بعد حمرة العين منها تهنى بطرفٍ قرير !!

فإبكِ لها وإزفر لها فإنّ عداها منعوها من البكاء والزّفير !


يـــــــــ مهدي ـــــــا أدركنا !!

يــــ زهراااااااااااء ـــا مــــــدد






ناصر حيدر
عضو مميز
رقم العضوية : 11781
الإنتساب : Jun 2011
المشاركات : 1,537
بمعدل : 0.42 يوميا
النقاط : 183
المستوى : ناصر حيدر is on a distinguished road

ناصر حيدر غير متواجد حالياً عرض البوم صور ناصر حيدر



  مشاركة رقم : 5  
كاتب الموضوع : يتيم الحسين (ع) المنتدى : ميزان النفحات المهدوية للإمام الحجة (عج)
افتراضي
قديم بتاريخ : 04-Aug-2011 الساعة : 10:57 AM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


الاخ يتيم الحسين(ع) بارك الله بكم وآجركم وفعلا ان زيارة الائمة المعصومين هي لتجديد العهد بالولاء وللتفكر في معالم الدين
ناصرحيدر


يتيم الحسين (ع)
الصورة الرمزية يتيم الحسين (ع)
عضو نشيط

رقم العضوية : 10671
الإنتساب : Dec 2010
الدولة : القطيف
المشاركات : 157
بمعدل : 0.04 يوميا
النقاط : 135
المستوى : يتيم الحسين (ع) is on a distinguished road

يتيم الحسين (ع) غير متواجد حالياً عرض البوم صور يتيم الحسين (ع)



  مشاركة رقم : 6  
كاتب الموضوع : يتيم الحسين (ع) المنتدى : ميزان النفحات المهدوية للإمام الحجة (عج)
افتراضي
قديم بتاريخ : 05-Aug-2011 الساعة : 11:54 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


اللهم صلى على محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن اعدائهم
كل الشكر لكم اخواني على انارة متصفحي
يحفظك الله بحق صاحب الزمان اروحنا له الفداء

توقيع يتيم الحسين (ع)

لـكن كســـر الضلـــع ليس ينجبر ** الا بصمصــــــــام عزيز مقتـــــــدر
إذ رض تلك الاضلــــع الزكيــــه ** رزيــــــــــــة لا مثلها رزيــــــــــــه




إضافة رد


أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

بحث متقدم

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


 

 


المواضيع والمشاركات التي تطرح في منتديات موقع الميزان لا تعبر عن رأي المنتدى وإنما تعبر عن رأي كاتبيها فقط
إدارة موقع الميزان
Powered by vBulletin Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc