الفرق بين الإتمام والإكمال في سورة المائدة /3 - منتديات موقع الميزان
موقع الميزان السلام عليك أيتها الصدِّيقة الشهيدة يا زهراء السيد جعفر مرتضى العاملي
يا مُمْتَحَنَةُ امْتَحَنَكِ اللهُ الَّذي خَلَقَكِ قَبْلَ اَنْ يَخْلُقَكِ، فَوَجَدَكِ لِمَا امْتَحَنَكِ صابِرَةً، وَزَعَمْنا اَنّا لَكِ اَوْلِياءُ وَمُصَدِّقُونَ وَصابِرُونَ لِكُلِّ ما اَتانا بِهِ اَبُوكِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَاَتى بِهِ وَصِيُّهُ، فَاِنّا نَسْأَلُكِ اِنْ كُنّا صَدَّقْناكِ إلاّ اَلْحَقْتِنا بِتَصْديقِنا لَهُما لِنُبَشِّرَ اَنْفُسَنا بِاَنّا قَدْ طَهُرْنا بِوَلايَتِكِ بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ * ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ * صَدَقَ اللّهُ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ – منتديات موقع الميزان للدفاع عن الصدِّيقة الشهيدة فاطمة الزهراء صلوات الله عليها – منهاجنا الحوار الهادف والهادئ بعيداً عن الشتم والذم والتجريح ولا نسمح لأحد بالتعرض للآخرين وخصوصاً سب الصحابة أو لعنهم وهذا منهاج مراجعنا العظام والعلماء الأعلام حفظ الله الأحياء منهم ورحم الماضين
 
اضغط هنا
اضغط هنا اضغط هنا اضغط هنا
اضغط هنا
عداد الزوار
العودة   منتديات موقع الميزان .: القرآن الكريم والعترة الطاهرة صلوات الله عليهم :. ميزان الثقلين القرآن الكريم والعترة الطاهرة عليهم السلام
ميزان الثقلين القرآن الكريم والعترة الطاهرة عليهم السلام ميزان الثقلين القرآن الكريم والعترة الطاهرة عليهم السلام

إضافة رد
كاتب الموضوع دُر العارفين مشاركات 2 الزيارات 1259 انشر الموضوع
   
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع

دُر العارفين
الصورة الرمزية دُر العارفين
عضو مميز
رقم العضوية : 14416
الإنتساب : Jun 2013
الدولة : العراق
المشاركات : 100
بمعدل : 0.03 يوميا
النقاط : 108
المستوى : دُر العارفين is on a distinguished road

دُر العارفين غير متواجد حالياً عرض البوم صور دُر العارفين



  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : ميزان الثقلين القرآن الكريم والعترة الطاهرة عليهم السلام
افتراضي الفرق بين الإتمام والإكمال في سورة المائدة /3
قديم بتاريخ : 10-Jun-2013 الساعة : 09:37 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم



بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الإتمام والإكمال متقارباً المعنى. قال الراغب: كمال الشيء حصول ما هو الغرض منه، وقال: تمام الشيء انتهاؤه إلى حد لا يحتاج إلى شيء خارج عنه، والناقص ما يحتاج إلى شيء خارج عنه.
قال السيد محمد حسين الطباطبائي في (تفسير الميزان):ولك أن تحصل على تشخيص معنى تلفظين (الإكمال والإتمام) من طريقة آخر، وهو أن آثار الأشياء التي لها آثار على ضربين: فضرب منها ما يترتب على الشيء عند وجود جميع أجزائه ـ إن كان له أجزاء ـ بحيث لو فقد شيئاً من أجزائه أو شرائطه لم يترتب عليه ذلك الأمر، كالصوم فإنه يفسد إذا أخلّ بالإمساك في بعض النهار، ويسمى كون الشيء على هذا الوصف بالتمام، قال تعالى: (( أَتمّوا الصّيَامَ إلَى اللَّيل ))(البقرة:187), وقال: (( وَتَمَّت كَلمَت رَبّكَ صدقاً وَعَدلاً ))(الأنعام:115).
وضرب آخر: الأثر الذي يترتب على الشيء من غير توقف على حصول جميع أجزائه بل اثر المجموع كمجموع آثار الأجزاء، فكلما وجد جزء ترتب عليه من الأثر ما هو يحسبه، ولو وجد الجميع ترتب عليه كل الأثر المطلوب منه، قال تعالى: (( فمَن لَم يَجد فصيَام ثَلاثَة أَيَّام في الحَجّ وَسَبعَة إذَا رَجَعتم تلكَ عَشَرَةٌ كَاملَةٌ )) (البقرة:196), وقالوا: ((ولتكملوا العدة)) فإن هذا العدد يترتب الأثر على بعضه كما يترتب على كله ، ويقال: تم لفلان أمره وكمل عقله ، ولا يقال: تم عقله وكمل أمره.



سليلة حيدرة الكرار
الصورة الرمزية سليلة حيدرة الكرار
مشرفة
رقم العضوية : 3576
الإنتساب : Jan 2009
الدولة : جنة الإمام الحسين عليه السلام
المشاركات : 3,167
بمعدل : 0.68 يوميا
النقاط : 283
المستوى : سليلة حيدرة الكرار is on a distinguished road

سليلة حيدرة الكرار غير متواجد حالياً عرض البوم صور سليلة حيدرة الكرار



  مشاركة رقم : 2  
كاتب الموضوع : دُر العارفين المنتدى : ميزان الثقلين القرآن الكريم والعترة الطاهرة عليهم السلام
افتراضي
قديم بتاريخ : 11-Jun-2013 الساعة : 02:42 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


السلام على جوهرة العصمة وفريدة الرحمة سيدتنا ومولاتنا الزهراء وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم بظهور قائمهم والعن أعدائهم لعنة دائمة إلى يوم الدين

طرح رائع أخي الفاضل دُر العارفين

بارك الله بكم وأهلا بكم في موقع الميزان

نسألكم الدعاء لنا ولوالدينا

توقيع سليلة حيدرة الكرار

تركت الخلق طـراً في هـواك
وأيتمت العيــال لــكي أراك
فلـو قطعتني في الحب إربــا
لمـا مـال الفــؤاد إلى سواك




دُر العارفين
الصورة الرمزية دُر العارفين
عضو مميز
رقم العضوية : 14416
الإنتساب : Jun 2013
الدولة : العراق
المشاركات : 100
بمعدل : 0.03 يوميا
النقاط : 108
المستوى : دُر العارفين is on a distinguished road

دُر العارفين غير متواجد حالياً عرض البوم صور دُر العارفين



  مشاركة رقم : 3  
كاتب الموضوع : دُر العارفين المنتدى : ميزان الثقلين القرآن الكريم والعترة الطاهرة عليهم السلام
افتراضي
قديم بتاريخ : 13-Jun-2013 الساعة : 07:32 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الاخت الفاضلة .. حياكم الله وبياكم ،أنرتم الموضوع .. نسأله تعالى القبول ان شاء الله

إمامُ الجود
-----------------

يا واهباً للبحرِ وصفَ عطائهِ
والجودُ يخجلُ إنْ يمينُكَ جادا

بِكَ أنعمَ الباري على كلِّ الورى
وِلذا دعاكَ كما براكَ جوادا [1]

هذي جموعُ العاشقينَ توافدت
لِتُشاركَ الأفراحَ والميلادا

وفدوا وألحانُ السُّرورِ تزفُّهم
تعلو وجوهاً أشرقت إسعادا

فانجِزْ لهم حاجاتِهم ما ردَّدوا
ذكرَ الصلاةِ عليكُمُ إنشادا


توقيع دُر العارفين

كُنْ كَشَجَرَةِ الصَنْدَلْ تُعَطِرُ الفَأْسَ الَّتْي تَقطَعهْا




إضافة رد


أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

بحث متقدم

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


 

 


المواضيع والمشاركات التي تطرح في منتديات موقع الميزان لا تعبر عن رأي المنتدى وإنما تعبر عن رأي كاتبيها فقط
إدارة موقع الميزان
Powered by vBulletin Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc