خبر التفاحة عن كتاب الهداية الكبرى - منتديات موقع الميزان
موقع الميزان السلام عليك أيتها الصدِّيقة الشهيدة يا زهراء السيد جعفر مرتضى العاملي
يا مُمْتَحَنَةُ امْتَحَنَكِ اللهُ الَّذي خَلَقَكِ قَبْلَ اَنْ يَخْلُقَكِ، فَوَجَدَكِ لِمَا امْتَحَنَكِ صابِرَةً، وَزَعَمْنا اَنّا لَكِ اَوْلِياءُ وَمُصَدِّقُونَ وَصابِرُونَ لِكُلِّ ما اَتانا بِهِ اَبُوكِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَاَتى بِهِ وَصِيُّهُ، فَاِنّا نَسْأَلُكِ اِنْ كُنّا صَدَّقْناكِ إلاّ اَلْحَقْتِنا بِتَصْديقِنا لَهُما لِنُبَشِّرَ اَنْفُسَنا بِاَنّا قَدْ طَهُرْنا بِوَلايَتِكِ بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ * ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ * صَدَقَ اللّهُ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ – منتديات موقع الميزان للدفاع عن الصدِّيقة الشهيدة فاطمة الزهراء صلوات الله عليها – منهاجنا الحوار الهادف والهادئ بعيداً عن الشتم والذم والتجريح ولا نسمح لأحد بالتعرض للآخرين وخصوصاً سب الصحابة أو لعنهم وهذا منهاج مراجعنا العظام والعلماء الأعلام حفظ الله الأحياء منهم ورحم الماضين
 
اضغط هنا
اضغط هنا اضغط هنا اضغط هنا
اضغط هنا
عداد الزوار
العودة   منتديات موقع الميزان .: القرآن الكريم والعترة الطاهرة صلوات الله عليهم :. مظلومية سيدة نساء العالمين صلوات الله عليها
مظلومية سيدة نساء العالمين صلوات الله عليها إنما فاطمة بضعة مني من آذاها فقد آذاني ومن آذاني فقد أذى الله

إضافة رد
كاتب الموضوع جارية العترة مشاركات 3 الزيارات 2472 انشر الموضوع
   
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع

جارية العترة
الصورة الرمزية جارية العترة
المدير العام
رقم العضوية : 12
الإنتساب : Mar 2007
الدولة : لبنان الجنوب الابي المقاوم
المشاركات : 6,465
بمعدل : 1.21 يوميا
النقاط : 10
المستوى : جارية العترة will become famous soon enough

جارية العترة غير متواجد حالياً عرض البوم صور جارية العترة



  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : مظلومية سيدة نساء العالمين صلوات الله عليها"> مظلومية سيدة نساء العالمين صلوات الله عليها
افتراضي خبر التفاحة عن كتاب الهداية الكبرى
قديم بتاريخ : 07-Feb-2014 الساعة : 06:38 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


وَ كَانَ حَمْلُهَا مَا رُوِيَ عَنْ رَسُولِ اللَّهِ (صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَ آلِهِ) أَنَّهُ قَالَ‏ لَمَّا عَرَجَ بِي جِبْرِيلُ (عَلَيْهِ السَّلَامُ) إِلَى رَبِّي وَ رَأَيْتُ كُلَّ مَا رَأَيْتُهُ فِي الْمَلَكُوتِ‏

وَ دَخَلْتُ الْجَنَّةَ وَ نَادَانِي كُلُّ مَا فِيهَا مِنْ شَيْ‏ءٍ حَتَّى ثِمَارُهَا، وَ أَخَذَ حَبِيبِي جِبْرِيلُ (عَلَيْهِ السَّلَامُ) تُفَّاحَةً مِنْ تُفَّاحِ الْجَنَّةِ، فَقَالَ لِي يَا رَسُولَ اللَّهِ رَبُّكَ يُقْرِؤُكَ السَّلَامَ، وَ يَقُولُ لَكَ: خُذْ هَذِهِ التُّفَّاحَةَ فَإِنَّ مِنْ مَائِهَا إِذاً تُخْلَقُ تُفَّاحَةُ الدُّنْيَا وَ الْآخِرَةِ، وَ هِيَ فَاطِمَةُ ابْنَتُكَ وَ رَأَيْتُ النَّارَ وَ مَا فِيهَا ثُمَّ هَبَطْتُ إِلَى الدُّنْيَا فَوَافَيْتُ خَدِيجَةَ (عَلَيْهَا السَّلَامُ) فَحَمَلَتْ بِفَاطِمَةَ.
وَ صَدَّقَ هَذَا الْخَبَرَ فِي التُّفَّاحَةِ
قَوْلُ عَائِشَةَ
وَ قَدْ دَخَلَ عَلَيْهَا بِالْمَدِينَةِ نِسْوَةٌ مِنَ الْعِرَاقِيَّاتِ وَ عِنْدَهَا نِسْوَةٌ مِنَ الشَّامِيَّاتِ فَقُلْنَ لَهَا يَا عَائِشَةُ نَسْأَلُكِ عَنْ خُرُوجِكِ عَلَى أَمِيرِ الْمُؤْمِنِينَ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ عَلَى ضَلَالٍ اسْتَحْلَلْتِ قِتَالَهُ أَمْ عَلَى حَقٍّ فَبَغَيْتِ عَلَيْهِ فَقَالَتْ عَائِشَةُ وَيْحَكُنَّ يَا عِرَاقِيَّاتُ لَقَدْ سَأَلْتُنِّي عَنِ الدَّاهِيَةِ الدَّهْيَاءِ وَ الطَّامَّةِ الْعُظْمَى، إِنَّ عَلِيّاً (عَلَيْهِ السَّلَامُ) كَانَ لِلَّهِ نَاصِراً وَ لِدِينِ اللَّهِ ثَابِتاً قَائِماً بِالْحُجَّةِ وَ خَلِيفَةُ النُّبُوَّةِ وَ أَدِيبُ الْمَلَائِكَةِ وَ قَرِيعُ الْوَحْيِ يَسْمَعُهُ بُكْرَةً وَ عَشِيّاً وَ يَعِيهِ فِي أُذُنٍ وَاعِيَةٍ، وَ حُجَّتُهُ عَلَى خَلْقِهِ وَ الْبَابُ بَيْنَهُمْ وَ بَيْنَهُ وَ مَا عَسَى أَنْ أَقُولَ فِي أَبِي الْحَسَنِ وَ قَدِ اشْتَبَكَتْ رَحِمُهُ بِرَسُولِ اللَّهِ (صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَ آلِهِ) كَاشْتِبَاكِ الْأَصَابِعِ الْمُتَشَابِكَةِ بِالْأَوْصَالِ الْمُتَحَابِكَةِ فَصَارَتِ النَّفْسُ وَاحِدَةً وَ أُودِعَتْ جِسْمَيْنِ فَمَا يُفَارِقُ جِسْمَ رَسُولِ اللَّهِ وَ يَرَى ثِقْلَ حَبِيبِهِ وَ خَلِيلِهِ، وَ قُرَّةَ عَيْنِهِ الَّذِي كَانَ أَحَبَّ النَّاسِ إِلَيْهِ مَرْيَمَ الْكُبْرَى وَ الْحَوْرَاءَ الَّتِي أُفْرِغَتْ مِنْ مَاءِ الْجَنَّةِ مِنْ تُفَّاحَةٍ فِي صُلْبِ رَسُولِ اللَّهِ (صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَ آلِهِ) لُقِحَتْ أَكْرَمَ لَقْحٍ وَ انْتُجِبَتْ أَكْرَمَ مَنْ نُجِبَ فَهُوَ وَ ابْنَاهُ كَبَعْضِ فَضْلِ اللَّهِ لِأَنَّ عَلِيّاً (عَلَيْهِ السَّلَامُ) أَعْلَاهُمْ فضل [فَضْلًا] مِنَ اللَّهِ وَ مَنْزِلَةً عِنْدَ اللَّهِ وَ رَسُولِهِ وَ سَمَّاكُنَّ مُسْلِمَاتٍ وَ جَعَلَكُنَّ مُؤْمِنَاتٍ وَ هَدَاكُنَّ سُبُلًا، وَ جَعَلَ الْأَرْضَ لَكُنَّ مِهَاداً وَ ذُلُلًا فَقُلْنَ الشَّامِيَّاتُ فَمَا بَالُ عَلِيٍّ أَمِيرِ الْمُؤْمِنِينَ يَلْعَنُهُ مُعَاوِيَةُ عَلَى مَنَابِرِ الشَّامِ؟ فَقَالَتْ: وَيْلَكُنَّ يَا شَامِيَّاتُ إِنَّ مُعَاوِيَةَ احْتَقَبَ بِخِزْيِهِ إِلَى خِزْيِكُنَّ وَ بِعَمَاهُ إِلَى عَمَاكُنَّ وَ اللَّهِ لَوْ لَا أَنِّي أَكْرَهُ لَأَمَرْتُ بِنَفْيِكُنَّ اخْرُجْنَ يَا نَارِيَّاتُ.


توقيع جارية العترة

للمشاركة بلعن قتلة الحسين وأهل بيته وأنصاره سلام الله عليهم تفضلو هنا
اللَّهُمَّ خُصَّ أَنتَ أَوَّلَ ظَالِمٍ بِاللَّعْنِ مِنِّي وَ ابْدَأْ بِهِ أَوَّلاً ثُمَّ الْعَنِ الثَّانِيَ وَ الثَّالِثَ وَ الرَّابِعَ‏ اللَّهُمَّ الْعَنْ يَزِيدَ خَامِساً وَ الْعَنْ عُبَيْدَ اللَّهِ بْنَ زِيَادٍ وَ ابْنَ مَرْجَانَةَ وَ عُمَرَ بْنَ سَعْدٍ وَ شِمْراً وَ آلَ أَبِي سُفْيَانَ وَ آلَ زِيَادٍ وَ آلَ مَرْوَانَ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ



لمتابعة صفحة باسميات - أحزان وأفراح منبرية للملا الحاج باسم الكربلائي





منير الخفاجي
الصورة الرمزية منير الخفاجي
محقق ومدقق لغوي
رقم العضوية : 801
الإنتساب : Mar 2008
الدولة : عراق المقدسات - كربلاء المشرفة
المشاركات : 101
بمعدل : 0.02 يوميا
النقاط : 170
المستوى : منير الخفاجي is on a distinguished road

منير الخفاجي غير متواجد حالياً عرض البوم صور منير الخفاجي



  مشاركة رقم : 2  
كاتب الموضوع : جارية العترة المنتدى : مظلومية سيدة نساء العالمين صلوات الله عليها"> مظلومية سيدة نساء العالمين صلوات الله عليها
Post
قديم بتاريخ : 13-Mar-2014 الساعة : 09:08 AM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم



اللهم صلِّ على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها

عظم الله أجوركم بذكرى استشهاد مولاتنا الصديقة الكبرى فاطمة الزهراء صلوات الله وسلامه عليها

جعلنا الله وإياكم من الآخذين بثأرها تحت راية وليها وولدها
سيدنا ومولانا صاحب العصر والزمان الإمام الحجة بن الحسن المهدي المنتظر
أرواح العالمين له الفداء

بوركتم أيتها السيدة والأخت الفاضلة
على هذا الخبر العظيم
والفضل ما شهدت به الأعداء

دعائي لكم ولجميع كادر وأعضاء المنتدى المبارك بالموفقية والتسديد
ورزقكم زيارة الزهراء في الدنيا وشفاتها في الآخرة

أخوكم
منير الحزامي
كربلاء المقدسة



جارية العترة
الصورة الرمزية جارية العترة
المدير العام
رقم العضوية : 12
الإنتساب : Mar 2007
الدولة : لبنان الجنوب الابي المقاوم
المشاركات : 6,465
بمعدل : 1.21 يوميا
النقاط : 10
المستوى : جارية العترة will become famous soon enough

جارية العترة غير متواجد حالياً عرض البوم صور جارية العترة



  مشاركة رقم : 3  
كاتب الموضوع : جارية العترة المنتدى : مظلومية سيدة نساء العالمين صلوات الله عليها"> مظلومية سيدة نساء العالمين صلوات الله عليها
افتراضي
قديم بتاريخ : 13-Mar-2014 الساعة : 10:19 AM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


اقتباس
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منير الخفاجي

اللهم صلِّ على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها

عظم الله أجوركم بذكرى استشهاد مولاتنا الصديقة الكبرى فاطمة الزهراء صلوات الله وسلامه عليها

جعلنا الله وإياكم من الآخذين بثأرها تحت راية وليها وولدها
سيدنا ومولانا صاحب العصر والزمان الإمام الحجة بن الحسن المهدي المنتظر
أرواح العالمين له الفداء

بوركتم أيتها السيدة والأخت الفاضلة
على هذا الخبر العظيم
والفضل ما شهدت به الأعداء

دعائي لكم ولجميع كادر وأعضاء المنتدى المبارك بالموفقية والتسديد
ورزقكم زيارة الزهراء في الدنيا وشفاتها في الآخرة

أخوكم
منير الحزامي
كربلاء المقدسة


الاخ الكريم جناب الفاضل منير عظم الله اجوركم باستشهاد مولاتنا الصديقة الكبرى والحوراء الانسية ام ابيها صلوات الله عليها وعلى ابيها وبعلها وبنيها والتسعة المعصومين من ذراريها ...وهنيئا لمواليها مروركم يشرفني وافتقدناكم كما بقية الاعضاء


ولأن المرور بهذه الجنة ميزان مظلومية مولاتنا الصديقة صلوات الله عليها) يجب أن يطكون لائقاص بمن نمر على ذكر اسمها الطاهر
تقبلوا مشاركتي هذه

3- م، تفسير الإمام قَالَ أَبُو مُحَمَّدٍ الْعَسْكَرِيُّ ع‏ حَضَرَتِ امْرَأَةٌ عِنْدَ الصِّدِّيقَةِ فَاطِمَةَ الزَّهْرَاءِ ع فَقَالَتْ إِنَّ لِي وَالِدَةً ضَعِيفَةً وَ قَدْ لُبِسَ عَلَيْهَا فِي أَمْرِ صَلَاتِهَا شَيْ‏ءٌ وَ قَدْ بَعَثَتْنِي إِلَيْكِ أَسْأَلُكِ فَأَجَابَتْهَا فَاطِمَةُ ع عَنْ ذَلِكَ فَثَنَّتْ فَأَجَابَتْ ثُمَّ ثَلَّثَتْ إِلَى أَنْ عَشَّرَتْ فَأَجَابَتْ ثُمَّ خَجِلَتْ مِنَ الْكَثْرَةِ فَقَالَتْ لَا أَشُقُّ عَلَيْكِ يَا ابْنَةَ رَسُولِ اللَّهِ قَالَتْ فَاطِمَةُ هَاتِي وَ سَلِي عَمَّا بَدَا لَكِ أَ رَأَيْتِ مَنِ اكْتُرِيَ يَوْماً يَصْعَدُ إِلَى سَطْحٍ بِحِمْلٍ ثَقِيلٍ وَ كِرَاهُ مِائَةُ أَلْفِ دِينَارٍ يَثْقُلُ عَلَيْهِ فَقَالَتْ لَا فَقَالَتْ اكْتُرِيتُ أَنَا لِكُلِّ مَسْأَلَةٍ بِأَكْثَرَ مِنْ مِلْ‏ءِ مَا بَيْنَ الثَّرَى إِلَى الْعَرْشِ لُؤْلُؤاً فَأَحْرَى أَنْ لَا يَثْقُلَ عَلَيَّ سَمِعْتُ أَبِي ص يَقُولُ إِنَّ عُلَمَاءَ شِيعَتِنَا يُحْشَرُونَ فَيُخْلَعُ عَلَيْهِمْ مِنْ خِلَعِ الْكَرَامَاتِ عَلَى قَدْرِ كَثْرَةِ عُلُومِهِمْ وَ جِدِّهِمْ فِي إِرْشَادِ عِبَادِ اللَّهِ حَتَّى يُخْلَعُ عَلَى الْوَاحِدِ مِنْهُمْ أَلْفُ أَلْفِ حُلَّةٍ مِنْ نُورٍ ثُمَّ يُنَادِي مُنَادِي رَبِّنَا عَزَّ وَ جَلَّ أَيُّهَا الْكَافِلُونَ لِأَيْتَامِ آلِ مُحَمَّدٍ ص النَّاعِشُونَ لَهُمْ عِنْدَ انْقِطَاعِهِمْ عَنْ آبَائِهِمُ الَّذِينَ هُمْ أَئِمَّتُهُمْ هَؤُلَاءِ تَلَامِذَتُكُمْ وَ الْأَيْتَامُ الَّذِينَ كَفَلْتُمُوهُمْ وَ نَعَشْتُمُوهُمْ فَاخْلَعُوا عَلَيْهِمْ خِلَعَ الْعُلُومِ فِي الدُّنْيَا فَيَخْلَعُونَ عَلَى كُلِّ وَاحِدٍ مِنْ أُولَئِكَ الْأَيْتَامِ عَلَى قَدْرِ مَا أَخَذُوا عَنْهُمْ مِنَ الْعُلُومِ حَتَّى إِنَّ فِيهِمْ يَعْنِي فِي الْأَيْتَامِ لَمَنْ يُخْلَعُ عَلَيْهِ مِائَةُ أَلْفِ خِلْعَةٍ وَ كَذَلِكَ يَخْلَعُ هَؤُلَاءِ الْأَيْتَامُ عَلَى مَنْ تَعَلَّمَ مِنْهُمْ ثُمَّ إِنَّ اللَّهَ تَعَالَى يَقُولُ أَعِيدُوا عَلَى هَؤُلَاءِ الْعُلَمَاءِ الْكَافِلِينَ لِلْأَيْتَامِ حَتَّى تُتِمُّوا لَهُمْ خِلَعَهُمْ وَ تُضَعِّفُوهَا لَهُمْ فَيَتِمُّ لَهُمْ مَا كَانَ لَهُمْ قَبْلَ أَنْ يَخْلَعُوا عَلَيْهِمْ وَ يُضَاعَفُ لَهُمْ وَ كَذَلِكَ مَنْ يَلِيهِمْ مِمَّنْ خَلَعَ عَلَى مَنْ يَلِيهِمْ وَ قَالَتْ فَاطِمَةُ ع يَا أَمَةَ اللَّهِ إِنَّ سِلْكَةً مِنْ تِلْكَ الْخِلَعِ لَأَفْضَلُ مِمَّا طَلَعَتْ عَلَيْهِ الشَّمْسُ أَلْفَ أَلْفِ مَرَّةٍ وَ مَا فَضَلَ فَإِنَّهُ مَشُوبٌ بِالتَّنْغِيصِ وَ الْكَدَرِ.

لاتنسوني من الدعاء ببركات الزهراء صلوات الله عليها

توقيع جارية العترة

للمشاركة بلعن قتلة الحسين وأهل بيته وأنصاره سلام الله عليهم تفضلو هنا
اللَّهُمَّ خُصَّ أَنتَ أَوَّلَ ظَالِمٍ بِاللَّعْنِ مِنِّي وَ ابْدَأْ بِهِ أَوَّلاً ثُمَّ الْعَنِ الثَّانِيَ وَ الثَّالِثَ وَ الرَّابِعَ‏ اللَّهُمَّ الْعَنْ يَزِيدَ خَامِساً وَ الْعَنْ عُبَيْدَ اللَّهِ بْنَ زِيَادٍ وَ ابْنَ مَرْجَانَةَ وَ عُمَرَ بْنَ سَعْدٍ وَ شِمْراً وَ آلَ أَبِي سُفْيَانَ وَ آلَ زِيَادٍ وَ آلَ مَرْوَانَ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ



لمتابعة صفحة باسميات - أحزان وأفراح منبرية للملا الحاج باسم الكربلائي





أم سعيد
عضو مميز
رقم العضوية : 14748
الإنتساب : Feb 2014
الدولة : الأرض لله يورثها من يشاء من عباده
المشاركات : 12
بمعدل : 0.00 يوميا
النقاط : 0
المستوى : أم سعيد is on a distinguished road

أم سعيد غير متواجد حالياً عرض البوم صور أم سعيد



  مشاركة رقم : 4  
كاتب الموضوع : جارية العترة المنتدى : مظلومية سيدة نساء العالمين صلوات الله عليها"> مظلومية سيدة نساء العالمين صلوات الله عليها
افتراضي السلام على تفاحة الفردوس
قديم بتاريخ : 14-Mar-2014 الساعة : 08:46 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


اللهم صل على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها.
آجركم الله أختي الفاضلة جارية العترة على هذا الخبر الذي يظهر الكثير من عظمة سيدة النساء . فلم يكن تكوينها عاديا بل فيه معجزة لا تخفى.
اللهم العن قاتلي مولاتنا فاطمة صلوات الله عليها.

إضافة رد


أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

بحث متقدم

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


 

 


المواضيع والمشاركات التي تطرح في منتديات موقع الميزان لا تعبر عن رأي المنتدى وإنما تعبر عن رأي كاتبيها فقط
إدارة موقع الميزان
Powered by vBulletin Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc