المقابلة الخاصة مع الملا جليل الكربلائي . - الصفحة 2 - منتديات موقع الميزان
موقع الميزان السلام عليك أيتها الصدِّيقة الشهيدة يا زهراء السيد جعفر مرتضى العاملي
يا مُمْتَحَنَةُ امْتَحَنَكِ اللهُ الَّذي خَلَقَكِ قَبْلَ اَنْ يَخْلُقَكِ، فَوَجَدَكِ لِمَا امْتَحَنَكِ صابِرَةً، وَزَعَمْنا اَنّا لَكِ اَوْلِياءُ وَمُصَدِّقُونَ وَصابِرُونَ لِكُلِّ ما اَتانا بِهِ اَبُوكِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَاَتى بِهِ وَصِيُّهُ، فَاِنّا نَسْأَلُكِ اِنْ كُنّا صَدَّقْناكِ إلاّ اَلْحَقْتِنا بِتَصْديقِنا لَهُما لِنُبَشِّرَ اَنْفُسَنا بِاَنّا قَدْ طَهُرْنا بِوَلايَتِكِ بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ * ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ * صَدَقَ اللّهُ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ – منتديات موقع الميزان للدفاع عن الصدِّيقة الشهيدة فاطمة الزهراء صلوات الله عليها – منهاجنا الحوار الهادف والهادئ بعيداً عن الشتم والذم والتجريح ولا نسمح لأحد بالتعرض للآخرين وخصوصاً سب الصحابة أو لعنهم وهذا منهاج مراجعنا العظام والعلماء الأعلام حفظ الله الأحياء منهم ورحم الماضين
 
اضغط هنا
اضغط هنا اضغط هنا اضغط هنا
اضغط هنا
عداد الزوار
الإعلانات

العودة   منتديات موقع الميزان .: الشــعـر والأدب :. ميزان شعراء أهل البيت صلوات الله عليهم صفوان بيضون
صفوان بيضون قسم الأديب والشاعر صفوان بيضون

إضافة رد
كاتب الموضوع صفوان بيضون مشاركات 15 الزيارات 6993 انشر الموضوع
   
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع

صفوان بيضون
الصورة الرمزية صفوان بيضون
أديب وشاعر
رقم العضوية : 6568
الإنتساب : Oct 2009
الدولة : دمشق العقيلة
المشاركات : 964
بمعدل : 0.30 يوميا
النقاط : 145
المستوى : صفوان بيضون is on a distinguished road

صفوان بيضون غير متواجد حالياً عرض البوم صور صفوان بيضون



  مشاركة رقم : 11  
كاتب الموضوع : صفوان بيضون المنتدى : صفوان بيضون
افتراضي المقابلة الخاصة مع الملا جليل الكربلائي .
قديم بتاريخ : 22-Jun-2010 الساعة : 05:26 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


بسم الله الرحمن الحيم
والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين
================================

المقابلة الخاصة مع

الملا جليل الكربلائي


( الحلقة الثالثة )

السؤال الرابع ( صفوان يسأل ) : لعلنا عندما نصف الملا جليل ( بالكربلائي ) ، نختصر كل حالات العشق الحسيني .
كربلاء : هذه القطعة المقتطعة من جنان الخلد ، كيف تراها عيون الملا جليل ، وأنت ولدت فيها ، ودرجت على ثراها ، وأنت تحملها في قلبك ، وتنشد لها من حنايا روحك ؟

الملا جليل : كربلاء مسقط رأسي ، ومكان الولادة في محلة ( باب الخان ) قريباً من جوار مرقد مولانا أبي الفضل العباس (ع) .
عندما أخاطب (بالكربلائي) ، أزداد فخراً وشرفاً ، بأني أحمل هذا الوسام .
ودون أي مجاملة أقول هذا الكلام ، أن العراق قاطبةً ، وكربلاء خاصةً جعلت في حنجرتي حنيناً وشجاً خاصين ، لذلك عندما أرتقي المنبر ، وأذكر الحسين ، وأذكر كربلاء ، بدون أي اختيار من نفسي تتساقط دموعي .

السؤال الخامس ( صفوان يسأل ) : أريد الآن أن أفتح ملفاً جديداً ، وأن أتحدث معكم عن حرفيّة الإنشاد .
- كثير من الشعراء يقولون أن القصيدة هي التي تطرق بابهم وليس العكس ، كيف هي الحال لدى المنشد ، بمعنى ، كيف يختار الملا جليل قصائده ؟

الملا جليل : القصائد التي نقرأها تنقسم إلى قسمين : القصائد العامية ، والقصائد الفصحى .
عندما أقرأ في دول خليجية أو في العراق أنظر إلى المجلس الذي أقرأ فيه ، ربما في دولة يرغبون اللغة الدارجة العراقية البحتة ، لكن عندما أقرأ في دولة أوربية أو في لبنان أو سورية وهم غير متعودين على اللغة الدارجة ، فأفضل الفصحى .
هذه نقطة ، النقطة الثانية : أنتخب القصيدة التي فيها رسالة إلى الشباب ، وفي نفس الحال التي تقدم المصيبة والتعازي .
في المناسبة التي أريد أن أقرأ لها أنتخب القصيدة التي يكون فيها عِبرة وعَبرة ، وعقائد وأمور اجتماعية ...
أعطيك مثلاً ، قصيدة في حق العباس (ع) ، تقول باللغة الدارجة :

" نيطه عينه حتى عينك بيها تتعفف ،
ولا تنظر إنته أعراض البريه .
نيطه كفه حتى كفك لا تمدها للأيادي الأجنبيه .
و نيطه راسه حتى راسك يرتفع لأعلى الثريه " .

وهذا مثال من مئات القصائد في هذا المجال .

- مداخلة : الأفضلية للشعبي أم الفصيح أم للملمع ؟

الملا جليل : أفضل القريض في الدرجة الأولى ، لكن في بعض المدن التي تقام فيها المجالس قد لا يتفاعلون مع القريض ، كبعض المدن العراقية ، فألتجئ للقصائد العامية ، والملمع له نكهته الخاصة عندي ...

... يتبع ...




صفوان بيضون
الصورة الرمزية صفوان بيضون
أديب وشاعر
رقم العضوية : 6568
الإنتساب : Oct 2009
الدولة : دمشق العقيلة
المشاركات : 964
بمعدل : 0.30 يوميا
النقاط : 145
المستوى : صفوان بيضون is on a distinguished road

صفوان بيضون غير متواجد حالياً عرض البوم صور صفوان بيضون



  مشاركة رقم : 12  
كاتب الموضوع : صفوان بيضون المنتدى : صفوان بيضون
افتراضي
قديم بتاريخ : 27-Jun-2010 الساعة : 06:34 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


بسم الله الرحمن الحيم
والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين
================================


المقابلة الخاصة مع


الملا جليل الكربلائي



( الحلقة الرابعة)


- ( صفوان يسأل ) : هل لديك شعراء محددون ترتاح إليهم ؟

الملا جليل : كل شاعر له ذوقه الخاص ، وأنا أضرب لك المثال التالي : كل شاعر أحسب قصائده كباقة زهور كل زهرة بنكهة خاصة وعبير خاص .
والشعراء الذين تعاملت معهم كثيرون : الأخ أبو علي الناصري – سيد سعيد الصافي – جابر الكاظمي – سيد سعيد الذبحاوي – مهدي جناح الكاظمي – علي الخفاجي – والسيد مرتضى السندي ( أبو الحسنين ) .

- ( صفوان يسأل ) : كيف يختار الملا طور الإنشاد أو اللحن أو الطريقة ؟

الملا جليل : لدينا في وضع اللحن للقصيدة طريقان ، الأول : معرفة الوزن الشعري –
الثانية : معرفة المقامات .
وإذا كان الرادود لديه معرفة بالطريقتين يصبح وضع اللحن أسهل .
وأنا أستفيد في بعض القصائد من الإخوة الملحنين .

مداخلة (صفوان) : إذن تقوم بهذا الأمر بنفسك ، وتستعين في أحيان بالآخرين .

-( صفوان يسأل ) : ننتقل إلى عملية الإنشاد ذاتها : كيف ترسمها ، وهي مزيج من الكلمة واللحن والشعور والصوت ، يعني حالة تستغرق فيها كل الحواس ، وقد تستنفذ كل قوى الروح .
يعني بشكل أوضح : وأنت تقف على المنبر وتنشد ، ما هي العوالم التي ترتادها روحك ؟

الملا جليل : عملية الإنشاد ، هذا السؤال وسيع ، وهي قضية روحية .
الرادود إذا لم يتقمص الحالة الروحانية التي يريد أن ينقلها للجمهور فليس بقادر على التأثير فيهم .
بالأول يجب أن يحترق الرادود ليستطيع أن يحرق ويلهب مشاعر الآخرين .
والقصيدة أنا عندما ألحنها وأجهزها للإنشاد ، وقبل أن أرتقي المنبر أقرأها ، فإذا أثرت في قلبي وملأته خشوعاً ، وازداد الشوق لصاحب المصيبة في قلبي ، أعلم أنها سوف تؤثر في الآخرين ( مداخلة : يجب أن تعيشها في الأول ) ، يجب أن تعيش مأساة ما قاله الشاعر ، والثاني اللحن له دور كبير في القصيدة .
... يتبع ...



صفوان بيضون
الصورة الرمزية صفوان بيضون
أديب وشاعر
رقم العضوية : 6568
الإنتساب : Oct 2009
الدولة : دمشق العقيلة
المشاركات : 964
بمعدل : 0.30 يوميا
النقاط : 145
المستوى : صفوان بيضون is on a distinguished road

صفوان بيضون غير متواجد حالياً عرض البوم صور صفوان بيضون



  مشاركة رقم : 13  
كاتب الموضوع : صفوان بيضون المنتدى : صفوان بيضون
افتراضي
قديم بتاريخ : 30-Jun-2010 الساعة : 06:34 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


بسم الله الرحمن الحيم
والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين
================================

المقابلة الخاصة مع

الملا جليل الكربلائي

( الحلقة الخامسة )

( صفوان يسأل ) : حالة تفاعل الجمهور كيف يستمزجها الرادود ، وكيف يتكيف معها ، ويوظفها لصالحه ؟

الملا جليل : الرادود بالطريقة القبْلية التي تكلمنا عنها يجذب الجمهور .
والطريقة الثانية : أن يكون متواصلاً بعينيه وحركاته وإحساساته من على المنبر إلى الجمهور ....
مثال : الرادود 90% يجب أن ينظر ويتواصل مع الجمهور ، و10% ينظر إلى القصيدة التي يقرأها ، وبذلك يكون موفقاً ويصبح ارتباطه مع الجمهور ارتباطاً قوياً .
رأيت بعض الرواديد 60-70% ينظر إلى الورقة ، ويترك الجمهور في حالة عدم انشداد ، لذلك لا نرى أي إحساس أو تفاعل معه .

السؤال السادس ( صفوان يسأل ) : ملا جليل ، رحلة عميقة في عالم الإنشاد , وقد وصفك – شخص عزيز – أنك شيخ الرواديد ، وأنا أحب أن أقول أنك أستاذ الرواديد ، فالروح الكربلائية تظل شابة متألقة .
من أين تلتقط مفاتيح الجملة الإنشادية ؟ من التراث ، من أهوار البصرة ، من روافد دجلة والفرات , من عويل الأمهات , من أين تأتي كل هذه الفيوضات ؟ بمعنى كيف يثقف الرادود نفسه ، ليصبح جليلاً ، أو حمزة الصغير ، أو عبد الزهراء الكعبي ، أو غيرهم من عمالقة هذا الدرب الطاهر ؟

الملا جليل : كلما أرتقي المنبر أحس نفسي أنني تلميذ من تلامذة هؤلاء العمالقة الذين ذكرتهم في السؤال .
والذي يقولونه في حقي فهذا فضل ولطف من الكبار والمخلصين لأهل البيت .
وأما الجواب فأقوله في سطور قصيرة : الأحاسيس الموجودة في ذاتي وفي حنجرتي هي نابعة من الفرات الأوسط , ومن شرب من ماء الفرات عند الطفولة , ومن وضعوا تربة الحسين في فمه لا بد أن يكون كذلك .
" الطفل عند ولادته توضع تربة الحسين في حلقه ، ويشرب ماء الفرات ، وبعد ذلك إذا لم ترَ فيه الحزن تتعجب ، وليس العكس " .
وسأضيف إليك : أنا ولدتُ في الحادي والعشرين من رمضان ، ليلة استشهاد أمير المؤمنين ، عندما حان وقت الولادة قبل المغرب بقليل ، وكانت أمي صائمة ، ولسانها كالخشبة ، فقالت لها الحبوبة ( القابلة ) أنها يجب أن تفطر ، فرفضت أمي ، وعندما أذن المغرب أفطرت والدتي وأنا أبصرت النور باكياً وكأني ولدت من أول لحظة باكياً على مصيبة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (ع) .

... يتبع ...



صفوان بيضون
الصورة الرمزية صفوان بيضون
أديب وشاعر
رقم العضوية : 6568
الإنتساب : Oct 2009
الدولة : دمشق العقيلة
المشاركات : 964
بمعدل : 0.30 يوميا
النقاط : 145
المستوى : صفوان بيضون is on a distinguished road

صفوان بيضون غير متواجد حالياً عرض البوم صور صفوان بيضون



  مشاركة رقم : 14  
كاتب الموضوع : صفوان بيضون المنتدى : صفوان بيضون
افتراضي
قديم بتاريخ : 03-Jul-2010 الساعة : 05:25 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


بسم الله الرحمن الحيم
والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين
================================

المقابلة الخاصة مع

الملا جليل الكربلائي

( الحلقة السادسة )


السؤال السابع ( صفوان يسأل ) : ملا جليل ، متى ستنشئ كلية الإنشاد الحسيني ، أليس من الواجب والوفاء أن يفكر أساطين العزاء بأن يفتتحوا هذه الكلية ، ليتخرج منها رواديد تعلموا الأصول على يد الأساتذة الكبار ، بحيث يكملوا المسيرة ، دون العناء الذي عانيتموه ، ووفق الأصول العلمية .

الملا جليل : موضوع إيجاد مدرسة أو كلية لتربية وتعليم المنشدين ، بالطريقة التقليدية وبطريقة جديدة وأكاديمية ، ضرورية جداً .
ولكن رأي أن هذا الموضوع يجب أن تكون هناك هيئة إدارية تتبنى الإنشاء والإدارة ، ونحن نكون فخورين بالخدمة فيها .


السؤال الثامن ( صفوان يسأل ) : ملا جليل ، أنت من الرواديد الذين وظفوا التطور التكنولوجي والعلمي في عملية الأداء والإخراج ، كيف تفهم مواكبة التطور بالنسبة لمشروع جذوره ضاربة في العراقة ، هل أساءت هذه المواكبة ، أم أضافت أبعاداً جديدة ؟

الملا جليل : استخدام التكنولوجيا الحديثة في خدمة المنبر الحسيني ، ونشر فضائل أهل البيت (ع) هذا شيء مقبول ومطلوب .
ولكن يجب أن يكون في إطار الحدود الشرعية ، وطالما أنه في تلك الحدود فهو مطلوب وموفق ، أما إذا خرج عن هذا الإطار فهو سلاح ذو حدين .
من يستفد من ذلك يصل سريعاً إلى أذهان الناس ، لكن مع الأسف نشاهد بعض الانحرافات ، ونسأل الله أن يوفقنا الاستفادة الصحيحة من هذه الإمكانات الجديدة .

... يتبع ...



غريب الديار
الصورة الرمزية غريب الديار
عضو
رقم العضوية : 9450
الإنتساب : Jul 2010
الدولة : نحن لا ننتمي لوطن إنما لفكر ..
المشاركات : 33
بمعدل : 0.01 يوميا
النقاط : 99
المستوى : غريب الديار is on a distinguished road

غريب الديار غير متواجد حالياً عرض البوم صور غريب الديار



  مشاركة رقم : 15  
كاتب الموضوع : صفوان بيضون المنتدى : صفوان بيضون
افتراضي
قديم بتاريخ : 05-Jul-2010 الساعة : 08:39 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


موفقين لكل خير وحفظ الله الرادود جليل الكربلائي
من كل سوء ومكروه ووفقه الله بحق محمد وال محمد



صفوان بيضون
الصورة الرمزية صفوان بيضون
أديب وشاعر
رقم العضوية : 6568
الإنتساب : Oct 2009
الدولة : دمشق العقيلة
المشاركات : 964
بمعدل : 0.30 يوميا
النقاط : 145
المستوى : صفوان بيضون is on a distinguished road

صفوان بيضون غير متواجد حالياً عرض البوم صور صفوان بيضون



  مشاركة رقم : 16  
كاتب الموضوع : صفوان بيضون المنتدى : صفوان بيضون
افتراضي
قديم بتاريخ : 10-Jul-2010 الساعة : 06:16 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


بسم الله الرحمن الحيم
والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين
================================


المقابلة الخاصة مع


الملا جليل الكربلائي


( الحلقة الأخيرة)

السؤال التاسع ( صفوان يسأل ) : كان لنا قبل مقابلتكم ، مقابلة مع الشاعر الكبير الأستاذ مهدي جناح الكاظمي ، وأن أعرف أن علاقة خاصة تربطكم ، وللقائكم الأول حكاية ، هل لكم أن تحدثونا عنها ؟

الملا جليل : أول لقاء بيني وبين الشاعر مهدي جناح ، كان في زيارة الحسين (ع) بمناسبة الأربعينية ، وقد طلبت منه أبياتاً لأقرأها بين الحرمين ، وأنا فوق المنبر كتب لي :
تيهي دلالاً على الدنيا مفاخرةً
يا كربلا ، وهني صاحبَ العلم
++++++++++++++++
كفّاهُ بحرا ندىً لله ما قُطِعا
ولكن سخا بهما للوح والقلمِ
++++++++++++++++
وقرأتها فوراً على المنبر .

السؤال العاشر ( صفوان يسأل ) : كل الرواديد يتعلقون بمولانا الحسين وبخدمته ، ولكن لكل واحد منهم علاقة خاصة مع أحد أنوار المعصومين ، مع أي نور يتعلق الملا جليل بشكل خاص ؟

الملا جليل : هناك علاقة لا أستطيع البوح بها ، لكنها وسام خاص من مولاتنا الزهراء (ع) ، وأسأل الله ألا يسلب مني هذا الوسام في الدنيا والآخرة .

السؤال الحادي عشر والأخير( صفوان يسأل ) : بماذا يختم لنا الملا جليل لقاءنا الرائع والجليل معه ؟
الملا جليل : أقول مخاطباً مولاي الحسين (ع) :
ما قيمتي إن لم أكن لك خادماً
وأكون في الدارين تحت لواكا
++++++++++++++++
الأبيات للأستاذ الشاعر مهدي جناح الكاطمي ...
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

في نهاية هذه المقابلة الممتعة نشكر عميد الرواديد الملا الحاج جليل كربلائي ، على هذه الضيافة الطيبة ، ونتمنى أن نلتقي معه بإذن الله في مقابلات جديدة ومفيدة بإذن المولى .
++++++++++++++++
هذا أخوكم صفوان بيضون يحييكم وإلى مقابلة جديدة وعلم جديد من أعلامنا ، إلى ذلك الحين أستودعكم الله ورسوله وأهل بيته الطيبين ، وأسألكم الدعاء ، والسلام عليكم ورحمة الله بركاته .


إضافة رد


أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

بحث متقدم

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


 

 


المواضيع والمشاركات التي تطرح في منتديات موقع الميزان لا تعبر عن رأي المنتدى وإنما تعبر عن رأي كاتبيها فقط
إدارة موقع الميزان
Powered by vBulletin Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc