لو كتم الصحابة النص على علي لكتموا فضائله.. - منتديات موقع الميزان
موقع الميزان السلام عليك أيتها الصدِّيقة الشهيدة يا زهراء السيد جعفر مرتضى العاملي
يا مُمْتَحَنَةُ امْتَحَنَكِ اللهُ الَّذي خَلَقَكِ قَبْلَ اَنْ يَخْلُقَكِ، فَوَجَدَكِ لِمَا امْتَحَنَكِ صابِرَةً، وَزَعَمْنا اَنّا لَكِ اَوْلِياءُ وَمُصَدِّقُونَ وَصابِرُونَ لِكُلِّ ما اَتانا بِهِ اَبُوكِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَاَتى بِهِ وَصِيُّهُ، فَاِنّا نَسْأَلُكِ اِنْ كُنّا صَدَّقْناكِ إلاّ اَلْحَقْتِنا بِتَصْديقِنا لَهُما لِنُبَشِّرَ اَنْفُسَنا بِاَنّا قَدْ طَهُرْنا بِوَلايَتِكِ بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ * ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُم بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَن ضَلَّ عَن سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ * صَدَقَ اللّهُ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ – منتديات موقع الميزان للدفاع عن الصدِّيقة الشهيدة فاطمة الزهراء صلوات الله عليها – منهاجنا الحوار الهادف والهادئ بعيداً عن الشتم والذم والتجريح ولا نسمح لأحد بالتعرض للآخرين وخصوصاً سب الصحابة أو لعنهم وهذا منهاج مراجعنا العظام والعلماء الأعلام حفظ الله الأحياء منهم ورحم الماضين
 
اضغط هنا
اضغط هنا اضغط هنا اضغط هنا
اضغط هنا
عداد الزوار
الإعلانات

العودة   منتديات موقع الميزان .: مراجع عظام وعلماء أعلام :. الميزان العقائدي ميزان الحق
ميزان الحق أجوبة لسماحة آية الله المحقق السيد جعفر مرتضى العاملي في العقيدة

إضافة رد
كاتب الموضوع خادم الزهراء مشاركات 0 الزيارات 1444 انشر الموضوع
   
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع

خادم الزهراء
الصورة الرمزية خادم الزهراء
.
رقم العضوية : 10
الإنتساب : Mar 2007
الدولة : رضا الزهراء صلوات الله عليها
المشاركات : 6,228
بمعدل : 1.50 يوميا
النقاط : 10
المستوى : خادم الزهراء تم تعطيل التقييم

خادم الزهراء غير متواجد حالياً عرض البوم صور خادم الزهراء



  مشاركة رقم : 1  
المنتدى : ميزان الحق"> ميزان الحق
افتراضي لو كتم الصحابة النص على علي لكتموا فضائله..
قديم بتاريخ : 27-Mar-2011 الساعة : 01:01 PM

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم والعن أعدائهم


لو كتم الصحابة النص على علي لكتموا فضائله..
السؤال رقم 170:
يقال للشيعة: لو كتم الصحابة مسألة النص على علي «رضي الله عنه» لكتموا فضائله ومناقبه فلم ينقلوا منها شيئاً، وهذا خلاف الواقع، فعلم أنه لو كان شيء من ذلك لنُقل؛ لأن النص على الخلافة واقعة عظيمة، والوقائع العظيمة يجب اشتهارها جداً، فلو حصلت هذه الشهرة لعلمها المخالف والموافق.


الجواب:
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله، والصلاة والسلام على محمد وآله الطاهرين..
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
وبعد..
إننا مع ملاحظة ما ذكرناه آنفاً نضيف ما يلي:
أولاً: إن النص على إمامته «نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة» قد ظهر واشتهر، لا سيما مع ما جرى في يوم الغدير من أخذ البيعة له من جموع تجاوز عددها مئة وعشرين ألفاً..
ثانياً: إنه بعد حدوث الإنقلاب، وما رافقه من أحداث صعبة، لم يعد يمكن للصحابة التجاهر بذكر تلك النصوص، لأن ما عاينوه من تلك الأحداث التي لم توفر حتى بضعة رسول الله «نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة»، التي يرضى الله لرضاها أفهمهم: أن دخولهم في هذا الأمر سيرتب عليهم دفع أثمان باهظة حتى على مستوى سلامتهم الشخصية، فضلاً عن مصالحهم الأخرى، لوجود قرار حاسم بالمنع من ذكرها، والحرص على إخفائها لأسباب مختلفة.. وذلك من قِبل الجماعات القرشية ذات النفوذ القوي، التي وترها علي «نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة» في حروب بدر وأحد، وحنين وسواها. ومن قِبَل القبائل والجماعات التي تسعى لتقوية السلطة، ولا يمكن أن تسمح بتضعيفها بإشاعة هذه النصوص، وتداول هذه الأحداث..
وهناك أيضاً المنتفعون، والمتزلفون، وهناك الحاسدون والمبغضون له لأسباب مختلفة..
وسائر الناس، يحبون السلامة، ولا يتجرؤن على فعل ما قد يسبب لهم مشاكل ومتاعب، ولا سيما إذا شعروا أن رغبة الحاكم هي في عدم الدخول في هذا الأمر..
ولكن بالرغم من كل ذلك، فإنه لم يمنع من تسرّب أخبار يوم الغدير، ولا حجب الكثير من النصوص على إمامته «نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة» والكثير الكثير من فضائله وكراماته من قبل المخلصين..
ويكفي أن نذكر: أن حديث الغدير قد بلغنا عن مئة وعشرين صحابي، وأربعة وثمانين تابعي، وثلاث مئة وستين من علماء أهل السنة (أحصاهم العلامة الأميني «رحمه الله» معتمداً في ذلك على مصادر أهل السنة بالذات)([1]).
بل إن هذه النصوص، وكذلك روايات الفضائل والكرامات قد رواها حتى المخالفون له والمنحرفون عنه «نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة»، كما يعلم بالمراجعة إلى المصادر، مع الاطلاع على سيرة أولئك الناقلين، وما يدل على مواقفهم منه «نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة».
بل لقد رأينا الحكام أنفسهم يصرحون أحياناً بفضائله وكراماته، وبالنصوص عليه، حين يأمنون غائلة تلك التصريحات، أو لغير ذلك من أسباب.
وقد بلغ الأمر حداً جعل أحمد بن حنبل يعترف: بأنه ما جاء لأحد من الفضائل ما جاء لعلي بن أبي طالب([2]).
وقال الشافعي: ما أقول في رجل كتم أعداؤه فضائله حسداً، وكتمها محبوه خوفاً، وخرج ما بين ذين وذين ما طبق الخافقين([3]).
وقال ابن أبي الحديد المعتزلي الشافعي:
«فأما فضائله «نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة»، فإنها قد بلغت من العظم والجلالة والانتشار والاشتهار مبلغاً يسمج معه التعرض لذكرها، والتصدي لتفصيلها، فصارت كما قال أبو العيناء لعبيد الله بن يحيى بن خاقان وزير المتوكل والمعتمد: رأيتني فيما أتعاطى من وصف فضلك، كالمخبر عن ضوء النهار الباهر، والقمر الزاهر، الذي لا يخفى على الناظر، فأيقنت أنى حيث انتهى بي القول منسوب إلى العجز، مقصر عن الغاية، فانصرفت عن الثناء عليك إلى الدعاء لك، ووكلت الإخبار عنك إلى علم الناس بك.
وما أقول في رجل أقر له أعداؤه وخصومه بالفضل، ولم يمكنهم جحد مناقبه، ولا كتمان فضائله، فقد علمت أنه استولى بنو أمية على سلطان الإسلام في شرق الأرض وغربها، واجتهدوا بكل حيله في إطفاء نوره، والتحريض عليه، ووضع المعايب والمثالب له، ولعنوه على جميع المنابر، وتوعدوا مادحيه، بل حبسوهم وقتلوهم، ومنعوا من رواية حديث يتضمن له فضيلة، أو يرفع له ذكراً، حتى حظروا أن يسمى أحد باسمه، فما زاده ذلك إلا رفعه وسموا..»([4]).
وأخيراً.. فإن الفطن يدرك أن السائل يريد أن يتذاكى على الشيعة بأن يسوقهم بطريقة إيحائية إلى الاعتراف الضمني بأنه لا يوجد نص على أمير المؤمنين «نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة»، وإيهام السامعين والقراء بأمر مكذوب جملة وتفصيلاً.
والصلاة والسلام على عباده الذين اصطفى محمد وآله..

----------------------------
([1]) الغدير للعلامة الأميني، المجلد الأول كله.
([2]) المستدرك للحاكم ج3 ص107 والرياض النضرة ج3 ص165 وينابيع المودة ج1 ص8 و 9 وج2 ص385 وتاريخ مدينة دمشق ج42 ص418 والمناقب للخوارزمي ص34 ومطالب السؤول ص172 والأربعون حديثاً لابن بابويه ص88 والطرائف لابن طاووس ص136 وكشف الغمة ج1 ص166 وبحار الأنوار ج40 ص124 والمراجعات ص254 والإمام علي بن أبي طالب للهمداني ص134 عن فرائد السمطين ج1 ص79 وراجع: شرح إحقاق الحق (الملحقات) ج5 ص122 عن الحاكم، وج5 ص123 عن المناقب للخوارزمي، وج15 = =ص695 عن ترجمة الإمام علي من تاريخ دمشق (ط بيروت) ج3 ص63، وج15 ص697 عن المستدرك، وج21 ص505 وج30 ص42 عن الآلاني الكردي في «رفع الخفا شرح ذات الشفا» (ط عالم الكتب ومكتبة النهضة العربية) ج2 ص274، وج31 ص554 عن الجزري في «أسمى المناقب في تهذيب أسنى المطالب» (ط بيروت) ص19، وج31 ص573 عن الشيخ حسام الدين الحنفي في «آل محمد» (نسخة مكتبة السيد الأشكوري) ص46، وج31 ص580 عن الإستيعاب.
([3]) الروضة في فضائل أمير المؤمنين لشاذان بن جبرئيل القمي ص19 وحلية الأبرار ج2 ص136 والأنوار البهية ص71 ومشارق أنوار اليقين للبرسي ص171 وغاية المرام ج5 ص145 والكنى والألقاب ج2 ص349.
([4]) شرح نهج البلاغة للمعتزلي ج1 ص16 و 17.
آية الله المحقق السيد جعفر مرتضى العاملي



توقيع خادم الزهراء

قال الرسول صلوات الله عليه وآله : ( إذا رأيتم أهل الريب والبدع من بعدي فأظهروا البراءة منهم وأكثروا من سبهم والقول فيهم والوقيعة ، وباهتوهم كيلا يطمعوا في الفساد في الإسلام ويحذرهم الناس ولا يتعلمون من بدعهم ، يكتب الله لكم بذلك الحسنات ويرفع لكم به الدرجات في الآخرة ) .

قال أمير المؤمنين علي بن أبي طالب صلوات الله عليه : يا سلمان نزلونا عن الربوبية ، وادفعوا عنا حظوظ البشرية ، فانا عنها مبعدون ، وعما يجوز عليكم منزهون ، ثم قولوا فينا ما شئتم ، فان البحر لا ينزف ، وسر الغيب لا يعرف ، وكلمة الله لا توصف ، ومن قال هناك : لم ومم ، فقد كفر.
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
اللهم عرفني نفسك فإنك إن لم تعرفني نفسك لم أعرف رسولك
اللهم عرفني رسولك فإنك إن لم تعرفني رسولك لم أعرف حجتك
اللهم عرفني حجتك فإنك إن لم تعرفني حجتك ضللت عن ديني
قال إمامنا السجاد زين العابدين صلوات الله عليه:
إني لأكتم من علمي جواهره * كيلا يرى الحق ذو جهل فيفتتنا
وقد تقدم في هذا أبو حسن * إلى الحسين وأوصى قبله الحسنا
فرب جوهر علم لو أبوح به * لقيل لي : أنت ممن يعبد الوثنا
ولاستحل رجال مسلمون دمي * يرون أقبح ما يأتونه حسنا

للتواصل المباشر إضغط هنا لإضافتي على المسنجر



إضافة رد


أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

بحث متقدم

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


 

 


المواضيع والمشاركات التي تطرح في منتديات موقع الميزان لا تعبر عن رأي المنتدى وإنما تعبر عن رأي كاتبيها فقط
إدارة موقع الميزان
Powered by vBulletin Copyright © 2017 vBulletin Solutions, Inc